اختتام الدورة الثالثة من مؤتمر ومعرض الإمارات ديرما 2019

أبوظبي – الإمارات العربية المتحدة، 7 سبتمبر 2019: اختتمت فعاليات الدورة الثالثة من مؤتمر ومعرض الأكاديمية الإماراتية لأمراض الجلد والليزر والتجميل “الإمارات ديرما” الذي أقيم في العاصمة أبوظبي على مدار ثلاثة أيام متتالية. وقد استقطب المؤتمر خلال أيام انعقاده أكثر من 300 مشارك وزائر من المنطقة والعالم حيث شكّل منصة مثالية لمناقشة آخر التطورات المتعلقة بالعناية بالبشرة ومكافحة الشيخوخة والجراحة التجميلية وغيرها الكثير من المواضيع.

وقد شملت أجندة اليوم الثالث والأخير من المؤتمر العديد من المواضيع الهامةمنها “الاستفادة المثلى من جرعة المعدلات العصبية: تحليل القياسات الجديدة وتقنية الجرعات الحديثة”، “التورم المستمر والمتقطّع والمتأخر”، الهالات السوداء تحت العينين”، “كيف تؤثر أنماط تقلص عضلات الوجه العليا على تقنيات حقن البوتوكس”، “نتائج جديدةمع استخدام التقنيات الحديثة وعلاجات الفيلر الجديدة”، “الإبرة أو القُنيّة الطبية (الكانيولا)”، “المكونات البيولوجية للصفائح الدموية الغنية بالفايبرين”، “عملية تجميل الأنف غير الجراحية وكيفية التعامل معها بدون إحداث ضرر؟”، وغيرها من المواضيع.

وفي تعليقها حولموضوع الهالات السوداء تحت العينين، قالت الدكتورة فيكتوريا إينين،من دولة الإمارات العربية المتحدة، “يحظى أخصائيو العناية بالبشرة في دولة الإمارات العربية المتحدةبفرصة الوصول إلى المنتجات الطبية التجميلية المتقدمة، كما أن المرضى بشكل عام على دراية بإجراءات علاج البشرة والمواد المستخدمة وهذا حق لكل المرضى. ويعد شد الوجه غير الجراحي أحد أبرز اهتمامات المرضىفي دولة الإماراتوالذي يتضمن استخدام الفيلروالبوتوكس والخيط.”

وأضافت الدكتورة إينين، “رغم أن الهالات السوداء هي أمر غير محبذ للجميع، إلا أنها لا تشكل خطرًا طبيًا. كما أن هناك العديد من العلاجات التجميلية غير الجراحية للتخلص منها وتجديد الشباب، وهي تتطلب أكثر من جلسة لعلاج الأمر. ويعد الفيلر من أنجع العلاجات المتوفرة لهذه الحالة إلى جانب حقن الكاربوكسي والتقشير والميزوثيرابي وغيرها”.

ومن جانبه، قال الدكتور موريزيو فيل، دكتوراة في الطب في دولة الإمارات العربية المتحدة، في تعليقه حول جلسة الحقن التجميلية، “تعد جلسة الحقن التجميلية التي يضمها مؤتمر ومعرض الإمارات ديرما منصة مثالية إذ تعمل على إيجاد بيئة تعليمية يمكن من خلالها مشاهدة العروض الحية لتقنيات جديدة إلى جانب اكتساب الخبرات والمعارف. بالإضافة إلى ذلك، توفر الفعالياتالمتخصصة للغاية مثل الإمارات ديرمافرصًا جديدة لاستكشاف أحدث التطورات والتقنيات التي تعزز ممارستنا السريرية.”

وفي جلسته المميزة التي قدمها، ناقش الدكتور فييل التأثير طويل الأمد لـ AbobotulinumtoxinA مقارنة بأنواع السموم الأخرى والتفسير العلمي مع النتائج المثبتة. وبصفتنا أطباء مختصون بالعناية بالبشرة وعلاجات الشيخوخة، نؤمن بأن وجود تنوعفي طرق العلاج المختلفة ومصادر الطاقة مفيدةلتحفيز صحة بشرة الوجه وتقديم “مظهر طبيعي” في وقت أقل مع تقليل فترة الشفاء للمريض.”

وقد شملت أجندة المؤتمر لهذا العامجلسة الحقن التجميلية (Injection Boot Camp) والتي لاقت نجاحاً مميزاً على مدار يومين متتالين من هذا الحدث وأتاحت للزوار والمشاركين والمختصين في القطاع فرصة الحصول على الخبرات العلمية والعملية حول الحقن. كما ساهمت العروض الحية وورش العمل المتخصصة في تقديم معرفة مفصلة ودقيقة حول هذا المجال. وضم مؤتمر الإمارات ديرما 59 جلسة علمية تناولت عددًا من المواضيع حول تجديد خلايا الجلد وإصلاح الأنسجة والحقن التجميلية قدمها 44 متحدثًا من 23 دولة حول العالم.

وشهد المعرض المصاحب للمؤتمر حضوراً مميزاً من المشاركين والزوار حيث استعرضت 12 شركة مصنعة وموزعة لعدد من العلامات التجارية خدماتها في مجال العناية بالبشرة ومستلزمات مكافحة الشيخوخة والليزر والأدوات الجراحية ومعدات معالجة الشعر وخدمات المختبرات ومعدات التصوير الفوتوغرافي وخدمات التصوير ومعدات الإضاءة الطبية، كما اطلع المشاركون على آخر التطورات والتقنيات المستخدمة في قطاع طب الجلدية.

يذكر أن مؤتمر ومعرض الأكاديمية الإماراتية لأمراض الجلد والليزر والتجميل “الإمارات ديرما” يتم تنظيمه من قبل شركة اندكس للمؤتمرات والمعارض-عضو في اندكس القابضة، بالتعاون مع الأكاديمية الإماراتية لطب الأمراض الجلدية والتجميل والليزر وبدعم من رابطة أطباء الجلد العرب والأكاديمية العربية للأمراض الجلدية والتجميل ورابطة أطباء الجلد لدول مجلس التعاون الخليجي.