اختتام فعاليات منصة العالم في رمضان 

دبي – منتصر القاضي

أسدل الستار على فعاليات “منصة العالم في رمضان”مساء الأثنين الماضي والتي أقيمت بمنطقة الشلالات بدبي مول ضمن فعاليات ( رمضان دبي ) الذي تنظمه دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم – نائب رئيس الدولة – رئيس مجلس الوزراء – حاكم دبي رعاه الله، تحت شعار( رمضان دبي تراحم وتعايش ) .

واستقطبت فعاليات “منصة العالم في رمضان” على مدار ثلاثة أسابيع (1-22 رمضان) العديد من الزوار والجاليات المقيمة على أرض الإمارات، منها سوريا ، ولبنان، والمغرب ،ومصر، وفلسطين ، والهند ، وبعض الدول الأوربية .

وقال شيخة المري رئيس فريق الإعلام والاتصال باللجنة المنظمة لرمضان دبي تعد “”منصة العالم في رمضان” واحدة من أبرز فعاليات برنامج رمضان دبي وتضمنت المنصة مجموعة متنوعة من الأركان منها ركن التصوير الفوتوغرافي بالزي التراثي، ركن فن الخط والرسم العربي والذي شهد إقبالاً كبيراً من الجمهور لكتابة أسمائهم بالخط الكوفي الجميل وغيره من الخطوط العربية الأصيلة،  وعرض الرسم على الزجاج والرسم على الجلد، والرسم بالزيت ، وركن ورش عمل الأطفال، وركن الحرف اليدوية، ومنطقة المسرح التي تضمنت مسابقات وألعاب تراثية عديدة ، والاستماع لبرنامج الحكواتي ، وبرنامج المسحراتي ، ومقتطفات شعرية ، إضافة إلى عرض ثقافات وعادات وتقاليد الشعوب، بهدف تسليط الضوء على ثقافات وعادات الشعوب وأبرز الممارسات التي اعتادوا عليها خلال شهر رمضان المبارك ، كما تم تخصيص أيام لكل جالية منها اليوم العراقي، واليوم الفلبيني، واليوم الهندي، واليوم الماليزي، اليوم الباكستاني، واليوم الصيني . وأضافت المري أن من أهم الفعاليات التي تضمنتها “”منصة العالم في رمضان” هو يوم زايد حيث تم إقامة جدارية تحمل صورة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، باستخدام ألف وردة ، لاقت تفاعلاً واستحساناً من الجمهور ومرتادو دبي مول منذ الصباح ومن كافة الجنسيات والأطياف والأعمار حيث قامو بغرس الزهور فيها على مدار اليوم إلى أن اكتملت الصورة، كما تم على جانبها غرس الزهور على شعاري رمضان دبي وعام التسامح، إضافة إلى عرض فيديو قصير عن أهم محطات حياة المغفور له الشيخ زايد وأشهر أقواله، بعدها قام الحكواتي بسرد المزيد من التفاصيل وعمل مسابقات للحضور وتوزيع الهدايا والجوائز عليهم.

ومن أبرز الفعاليات أيضاً في “”منصة العالم في رمضان” إقامة حفل خاص لتكريم المسلمين الجدد الذين اعتنقوا الإسلام حديثاً وخلال شهر رمضان المبارك 1440 هـ ،بحضور فرسان الإمارات للتسامح .

تضمن الحفل استعراض مقتطفات من قصص المسلمين الجدد، الذين عبروا عن سعادتهم باعتناق الدين الإسلامي، بعد ما شهدوا وعايشوا على أرض الإمارات الطيبة واقعٍ سلمي ومتعايش ، ولمسوا قيم التسامح والإخاء والعطف والمحبة والعدل والمساواة. كما تخلل الحفل إشهار إسلام عدد من المسلمين الجدد، حيث قام بعض العلماء من  الدائرة بتلقينهم الشهادتين .

ولفتت المري بأن الحدث يحمل في طياته معانٍ ساميةٍ ورسالة قيمة لنشر قيم الإسلام وروح التسامح بين المواطنين والمقيمين على أرض الوطن من الجاليات العربية والأجنبية، وفيه دعوة لكافة أفراد الجاليات المختلفة للتعرف على مبادئ ديننا الحنيف من خلال إشراكهم في البرامج المتنوعة.