استكشف روعة كروم “لافو” البهية المدرجة ضمن قائمة اليونيسكو للتراث العالمي

لوزان، في 11 يوليو 2019: لا تقتصر جمالية مدينة لوزان السويسرية على غاباتها ومروجها وبحيراتها وجبالها الشاهقة، فلا يمكن أن نُغفل كروم عنب “لافو”، أضخم سلسلة كروم العنب متجاورة في سويسرا، إذ تتمتع الإطلالة الخلابة على بحيرة جنيف وجبال الألب، متيحةً لزوراها فرصة التنعم بالمشاهد الأكثر سحرًا وروعةً على الإطلاق.

وقد أدرجت “لافو” مؤخرًا ضمن قائمة التراث العالمي لدى اليونيسكو، بفضل طبيعتها الساحرة وكرومها الفريدة المذهلة للناظرين، وقد زرعت هذه الكروم بدقة متناهية على يد أجيال متعاقبة من زراع العنب المحترفين. وتبدأ جولة السياح هناك بنزهة تثقيفية ما بين لوزان ومونترو يستمتعون خلالها بالمشاهد الطبيعية الأخاذة، ويسيرون بين أحضان تلك الكروم الخضراء اليانعة، ويتذوقون أعنابها الشهية.

ثم يتابعون جولتهم بنزهة في “سانت سارفورين” وهي بلدة صغيرة يعود تاريخها إلى العصور الوسطى، تتميز بأزقتها الضيقة ومنازلها الريفية الجميلة، ومصانع نبيذها المميزة التي تعود إلى القرنين السادس عشر والتاسع عشر. ثم يستأنف السياح نزهتهم بزيارة أقبية النبيذ الخاصة بزارعي العنب، حيث تتاح لهم الفرصة لتذوق أفخر أنواع النبيذ. كما يمكن للضيوف الراغبين باستشعار عبق الضيافة الأصيل من سالف الأزمة والعصور، زيارة ” أوبيغ دوجونلد” ذو الطوابق الثلاثة حيث تقدم أروع الأطايب المحلية وأشهاها.

ومن جانبه، قال السيد والتر لوزر، مدير الأسواق الخليجية لدى هيئة سياحة لوزان معلقًا بهذا الصدد: ” إن بلدة “لافو” هي أحد الوجهات الطبيعية الأخاذة التي تجمع ما بين الثقافة الغنية والتاريخ العريق. وقد ثابرت لمضاعفة جودة كرومها وجماليتها، مانحة زوارها تجربة فريدة من نوعها، لا يمكن محوها من الذاكرة”.

وتتميز ب “لافو” بشرفاتها المتقاطعة ومناظرها الطبيعية الفريدة من نوعها التي استرعت اهتمام الكثير من الفنانين. كما تحمل “لافو” لقب أقدم وأكبر البلدات الحاوية على الكروم المتجاورة في سويسرا، والتي تمت حمايتها من قبل اليونسكو منذ عام 2007.

واختتم لوزر حديثه قائلًا: “يمكن للزوار المتعبين، استخدام قطار لافو البانورامي السريع، المتاح في أيام معينة لأخذ الضيوف في جولة في أرجاء المنطقة”.