اشتراك لا فرانش تك وعرض أحدث الابتكارات في فعاليات معرض جيتكس 2019

دعوة لزيارة جناح فرانش تك بالقاعة رقم 4 بمركز دبي التجاري العالمي في الفترة

من 6 إلى 10 أكتوبر 2019

الإمارات العربية المتحدة: 18 سبتمبر 2019: ستقوم الوكالة الوطنية لدعم تنمية الاقتصاد الفرنسي دولياً “بيزنس فرانس” بعرض أحدث التكنولوجيا والابتكارات الفرنسية في فعاليات معرض جيتكس وذلك من خلال جناح فرانش تك الذي تنظمه الوكالة. وستكون منصة أماديوس الرائدة في تكنولوجيا عالم السياحة وحجز وإصدار تذاكر الطيران الراعي الرسمي للجناح الفرنسي الذي سيلقى الضوء على الشركات الوطنية التي تقود أحدث التطورات الخاصة بالتقنيات المالية والتجارة الإلكترونية والحكومة الإلكترونية والأمن السيبراني والاستشارات الخاصة بتقنية البلوكشين والمدن الذكية وإنترنت الأشياء والواقع المعزز (الـVR/AR) والذكاء الاصطناعي.

وسيعرض الجناح الفرنسي أيضاً هذا العام الابتكارات الخاصة بالشركات الفرنسية الناشئة التي لديها استعداد تام لتقديم الحلول المتطورة ولقاء أصحاب المصالح المتواجدين بالمعرض. فمن بين هذه الشركات نجد شركة ويزا بليس التي تقدم حلا للأسواق لخدمة التجارة الإلكترونية وشركة توكن كابيتال التي تقدم استشارات في مجال تقنية البلوكشين وشركة داوكس المورد لمنصة خاصة ببيانات السوق وشركة برتن أي.تي  المتخصصة في الذكاء الاصطناعي في مجال الأمن السيبراني. اضافة الى شركة تو.أي التي توفر حلا شاملا لتحليل الفيديو لتحسين عمليات التأمين ولتوفير قرارات أعمال استباقية ودقيقة عبر تجميع البيانات الوصفية (الميتا داتا) وشركة بلو ويل كامباني التي تقدم سلسلة حلول مستقلة وجاهزة للاستخدام عن طريق الربط بشبكة الـ2G فضلا عن منتجات إنترنت الأشياء ضيقة النطاق (الـNBIOT) الخاصة بتقليل استهلاك المياه والتحكم في الطاقات المتعددة وإجراء قياسات المجسات.

هذا وأشارت السيدة كريستيل بيران المدير الإقليمي لقطاع التكنولوجيا في بيزنس فرانس الشرق الأوسط قائلة: “ يشرفنا المشاركة مجدداً في معرض جيتكس كشركاء ملتزمين على مدار السنوات الست الماضية. ويمثل هذا العام عاماً حيوياً لفرانش تك ونحن نتطلع لتقديم الشركات الناشئة ذات الأفكار الجديدة المتطورة للمستثمرين المحتملين الزائرين للمعرض كما تتطلع شركاتنا المرموقة للقاء شركاء جدد ضمن منظومة التوسع في أنشطتهم“.

جدير بالذكر أن فرنسا استطاعت تحقيق نمو قوي في مجال التكنولوجيا سواء على المستوى المحلي أو على مستوى الاستثمارات الأجنبية المباشرة. إذ بلغ حجم أعمال النمو الاقتصادي لقطاع التكنولوجيا أكثر من 1.1 مليار يورو عام 2018. كما أن نمو قطاع الأشياء “الذكية” المتصلة بالإنترنت قد زاد 17% مقارنة بعام 2017 (وفقاً لمعهد دراسات السوق “جيه.إف.كيه”2019). وفي عام 2018 أصبح سوق أنظمة البيت المتصل (الأجهزة المنزلية ومنتجات أتمتة المنزل ومنتجات الشبكات) يمثل 55% من حجم أعمال القطاع في إطار تحقيق أقوى نمو (+35%) بما يعادل 624 مليون يورو. ويأتي في المرتبة الثانية قطاع ” التكنولوجيا المحمولة ” (31%) ثم الطائرات بدون طيار “درونز” ومختلف الأدوات (12%) (وفقاً لمعهد “جيه.إف.كيه”، 2019).

ومما لا شك فيه أن الزيادة الهائلة في تمويل الشركات الناشئة عبر المشاريع المشتركة ونمو رأس المال قد جعل من فرنسا إحدى الدول الرائدة عالمياً. ووفقاً لأحدث استطلاع للرأي لشركة إرنست آند يونج حول رأس المال المخاطر، جاءت فرنسا في المرتبة الثانية أوروبياً في جلب التمويل سواء من حيث عدد الصفقات أو الأموال التي تم تجميعها حيث تم تسجيل رقم قياسي تعدى 3.2 مليار يورو عام 2018 (زيادة 28%).

هذا وتساهم حلول أماديوس في مساعدة المسافرين على القيام بالرحلات التي يرغبون فيها عبر توفير الشركات السياحية ومحركات البحث ومنظمي الرحلات السياحية وشركات الطيران والمطارات والفنادق والسكك الحديدية. إذ قامت الشركة بتطوير تكنولوجيتها بشراكة مع قطاع صناعة السياحة منذ أكثر من ثلاثين عاماً. ومن ثم تجمع منصة أماديوس ما بين الفهم العميق لأسلوب سفر المواطنين والقدرة على تصميم وتقديم أنظمة شديدة التعقيد وموثوق بها وفائقة الحيوية في إطار العمل على ربط أكثر من 1.6 مليار شخص سنوياً بموردين محليين للخدمات السياحية على مستوى أكثر من 190 دولة. ومن ثم تتمتع شركة أماديوس بحماس شديد في البحث الدائم عن أفضل التكنولوجيا لتحقيق أفضل الرحلات للمسافرين.

وبصفتها الشريك الرسمي للجناح الفرنسي، ستقوم أماديوس بمنح جائزة لأكثر شركة تقنية ابتكاراً بالجناح.

كدولة تعزز نمو التكنولوجيا ونجاحها، تتطلع جهات العرض لإجراء اتصالات جديدة والتعرف على شركاء ذوي خبرة من دولة الإمارات ومن منطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وذلك من خلال الاشتراك في فعاليات معرض جيتكس.