باستيل للكيك: شقيقتان موهوبتان تصنعان أشهى المخبوزات

في كعك الحياة، تشكل الأخوات رقائق الشوكولاتة. تعرّفوا على مها وندى صفا، الثنائي اللبناني الساحر والنابض بالحياة وراء باستيل للكيك، النشاط التجاري المحلي لتوفير المخبوزات عبر الإنترنت، والذي حقق نجاحاً باهراً تتردد أصداءه في المجتمع المحلي بفضل عروضه المغرية، ونظام طلب المنتجات الذي يمتاز بالسهولة، وخدمات التوصيل في نفس اليوم.

تأسسباستيل للكيكعلى يد الأمّين التوأم الأكثر إثارة للإعجاب في دبي، فكانت أمومتهما وشغفهما المشترك بالمخبوزاتالسبب الذي دفع مها وندى للتعاون سوياًفي عام 2016 لإطلاق باستيل للكيك، الذيأصبح منذ ذلك الحين حديث المدينة، فحقق مبيعات هائلة تتجاوز 4,000 طلب في الشهر.أصبح باستيل للكيك مرادفاً للمخبوزات التي تمتاز بنكهاتها الجديدة، ويحرص على توفيرمختلفالحميات الغذائية كالحمية النباتية، والحمية المتوافقة مع نظام كيتو الغذائي، والحمية الخالية من الجلوتين وغيرها.

يقول التوأم: “بدأنا نشعر بالإلهام عندما كنا نتولى تنظيم حفلات أعياد الميلاد الخاصة بأطفالنا.وبدلاً من اتباع الطريقة التقليدية في التخطيط، أدركنا أننا تركنا كل شيء جانباً، وركزنا على الكيكة، ثم خططنا باقي الجوانب وفقاً لذلك. فأصبحنا مغرمين بهذا المجال منذ ذلك الحين!”.

قامت الأختان التوأم، بفضل خبرتهما المشتركة في مجال إدارة الأعمال والتسويق وفنون الطهي، بإعداد قوالب الكيك المبتكرة منذ عام 2016. واستهلا مسيرتهما بالكيك المعد حسب الطلب المكون من 4نكهات فقط، وهي الآن أكثر المنتجات مبيعاً وتتألف منالبندق بالشوكولاتة، وريد فيلفيت، والفانيلا، واللوتس، حتى أصبحت باستيل للكيك مخبزاً متكاملاً. تقدم قائمة الطعام أكثر من مجرد الكيك، فهي تضم الحلويات المعدة حسب الطلب، وأكواب الحلوى، والكعك، والحلويات الصغيرة للمناسبات وقائمة طعام نباتية، لتلبية احتياجات الأشخاص ذوي الحميات الغذائية. هل تشتهي تناول كيكة شوكولاتة متوافقة مع حمية كيتو؟ يوفر باستيل للكيك مختلف أنواع المخبوزات، فاهتمامه باحتياجات العملاء وفهمه لتوجهاتهم قد منحه الكثير من المتابعين في دولة الإمارات العربية المتحدة.

ولأنهما توأمتديران مشروعهما، فلا شك أن ذلك يمنحهما ميزة تنافسية، فهما يتمتعان بذوق وأسلوب متقارب تشاركا فيه على مر السنين. وأوضح التوأم: “في نهاية كل أسبوع، كانت والدتنا تصنع نوعاً مختلفاً من الكيك، وكانت تسمح لنا بمساعدتها، وعندما كبرنا بدأت مها في إتقان الوصفات والخبز، بينما أصبحت ندى أكثر اهتماماً بالتفاصيل والناحية الجمالية بشكل عام”.

يسر مها وندى الإعلان عن إطلاق باستيل للكيك مؤخراً في أبوظبي، وسوف يتوسع المخبز في بلدان أخرى، بدءاًبدولة الكويت قريباً.