«سيتي سنتر الشندغة» يستضيف فعاليات هندية تراثية بمناسبة عيد الأنوار «ديوالي»

  • المتسوقون على موعد مع فرص الفوز بمسكوكات ذهبية 10 غرام يومياً حتى 22 أكتوبر
  • فرقة رقص هندية تنشر الفرحة والبهجة في أرجاء «سيتي سنتر الشندغة» يومياً من 13 حتى 22 أكتوبر
  • منصات لنقش الحناء وأخرى لفن التلوين الهندي التقليدي «رانجولي» بمشاركة فنانين بارعين
  • جلسات حِرف يدوية مرحة لتعليم الأطفال كيفية صُنع المصابيح وأكواب الشموع وتزيينها

دبي، الإمارات العربية المتحدة 08 أكتوبر 2017: يستقبل «سيتي سنتر الشندغة» زواره بديكورات مضيئة ورقصات هندية تراثية حية وفعاليات ترفيهية متنوعة تشدّ أفراد العائلة من مختلف الأعمار في إطار احتفاله بعيد الأنوار «ديوالي» الذي تحييه الهند وعدد من بلدان العالم سنوياً في فصل الخريف.

ودعا «سيتي سنتر الشندغة» الذي تملكه وتديره «ماجد الفطيم»، الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا، القاطنين بالدولة وزوارها المحتفلين بعيد الأنوار «ديوالي» إلى الاستمتاع بالفعاليات الترفيهية المبهجة القادمة من الهند وبالأنشطة الثقافية والتراثية الهندية المصاحبة والملائمة لمختلف الأعمار، وإلى اقتناص فرص الفوز بمسكوكات ذهبية يومياً في الفترة بين 13 – 22 أكتوبر الجاري.

و«ديوالي» هو عيد انتصار النور على الظلام، والخير على الشر، ويستبشر خلاله المحتفلون بالرخاء، وفي هذا اليوم يكثر شراء وإهداء الذهب إلى أفراد العائلة والأحبة. وبهذه المناسبة، يمنح «سيتي سنتر الشندغة» المتسوقين فرصة الفوز بمسكوكات ذهبية يومياً حتى 22 سبتمبر، ويتأهل كل من يتسوق بقيمة 150 درهماً لدخول السحوبات اليومية، ويُعلن اسم الفائز في اليوم نفسه. وبذلك يقدّم «سيتي سنتر الشندغة» للمتسوقين 25 مسكوكة ذهبية خلال هذه الحملة الترويجية الحافلة بالذهب.

وستقدّم فرقة رقص هندية تشدّ الأنظار بأزيائها المبهجة فقراتها الترفيهية في ممرات «سيتي سنتر الشندغة» ست مرات يومياً، ولمدة 20 دقيقة للفقرة الواحدة، في الفترة بين 13 – 22 أكتوبر. وستقلُّ عربة التوك توك الشهيرة في الهند خمسة راقصين تتقدمهم فرقتهم بأزياء هندية تقليدية زاهية الألوان لإسعاد المتسوقين والترفيه عنهم. وسيوزع الراقصون أساور متعددة الألوان على الزوار أثناء تأدية الفقرة الراقصة.

وسينقل «سيتي سنتر الشندغة» المتسوقين الهنود إلى عالم الهند الساحر أثناء العرض الفريد لفن التلوين الهندي التقليدي «رانجولي» المقام يومياً من الساعة 4:00 حتى الساعة 8:00 مساء. وسيرسم فنان «رانجولي» محترف تصاميم دقيقة أمام الجمهور بالاستعانة بمسحوق خاص، وستستغرق اللوحة الواحدة نحو أربع ساعات. وتُقام في موازاة ذلك منصات نقش الحناء للفتيات والنساء.

وتُقام أيضاً في «سيتي سنتر الشندغة» جلسات حِرف يدوية مرحة لتعليم الأطفال كيفية صُنع أكواب الشموع والمصابيح وتزيينها، وأصول فن «رانجولي»، وسيحتفظ الأطفال المشاركون بالأعمال اليدوية التي ينجزونها.

وتتيح هذه الفعالية لزوار «سيتي سنتر الشندغة» التقاط صور رائعة ذاتية أو مع أسرهم وأصدقائهم، خاصة وسط الأجواء الاحتفالية والديكورات المبهجة التي ستنقلهم إلى عالم الهند الأخاذ.

وإلى جانب الفعاليات الترفيهية المبهجة وجوائز المسكوكات الذهبية القيّمة يحتضن «سيتي سنتر الشندغة» تشكيلة متنوعة من المتاجر التي توفر لزبائنها الهدايا وعلامات الأزياء بأسعار ميسورة.

لمعرفة المزيد عن «سيتي سنتر الشندغة»: CityCentreAlshindagha.com

عن “ماجد الفطيم”

تأسست شركة “ماجد الفطيم” عام 1992، وهي الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط و إفريقيا وآسيا.

وتحفل قصة نجاح “ماجد الفطيم” بالعديد من الإنجازات، التي جاءت نتيجة رؤية أسسها السيد ماجد الفطيم، الذي حلم بتغيير مفهوم التسوّق والترفيه لتحقيق “أسعد اللحظات لكل الناس، كل يوم”. وقد بدأت ملامح تلك الرؤية تتجسّد عبر العديد من مراكز التسوّق الحديثة والمبتكرة، تم افتتاحها أولاً في دولة الإمارات العربية المتحدة، لتتوسّع بعدها عبر 15 سوقاً حول العالم ويعمل بها أكثر من 39 ألف موظف. وقد نالت المجموعة أعلى درجة استثمارية (BBB) للمؤسسات الخاصة في منطقة الشرق الأوسط.

تمتلك وتدير “ماجد الفطيم” اليوم 21 مركز تسوّق و12 فندقاً وثلاثة مشاريع مدن متكاملة بالإضافة إلى العديد من المشاريع قيد الإنشاء. وتتضمّن مراكز التسوّق التابعة لشركة “ماجد الفطيم”، “مول الإمارات”، و”مول مصر”، ومراكز “سيتي سنتر”، ومراكز التسوق المجتمعية “ماي سيتي سنتر”، بالإضافة إلى أربعة مجمّعات تسوّق بالشراكة مع حكومة الشارقة. كما أنّ للشركة امتياز الاستخدام الحصري لاسم “كارفور” في 38 سوقاً على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا. وتدير “ماجد الفطيم” أكثر من 210 متجراً في 15 دولة.

كما تدير “ماجد الفطيم” 284 شاشة سينما في صالات “ڤوكس سينما” التابعة لها، بالإضافة إلى 31 مركز ترفيه عائلي “ماجيك بلانيت” في المنطقة، والعديد من المنشآت الترفيهية المبتكرة مثل “سكي دبي”، “أوربي دبي” و”سكي مصر”، وغيرها.
و”ماجد الفطيم” هي الشركة الأم لشركة “نجم” شركة خدمات التمويل والمتخصصة بإصدار البطاقات الائتمانية الاستهلاكية ، وشركة متخصصة بالأزياء والأناقة تدير عدداً من أبرز الأسماء والعلامات التجارية في عالم الأزياء والموضة مثل “أبيركرومبي آند فتش” و”أُول سينتس” و”لولوليمون أثليتيكا” و”كريت آند باريل” و “مايزون دو موند”. كما تعتبر “ماجد الفطيم” الشركة الأم لوحدة أعمال خاصة بالعناية والرعاية الصحية تضمّ شبكة مراكز “سيتي سنتر كلينيك”. هذا وتشغّل “ماجد الفطيم” شركة إدارة المرافق “إينوڤا” من خلال مشروع مشترك مع شركة “ﭬيوليا”، العالمية الرائدة في مجال إدارة الموارد البيئية. وتمتلك المجموعة حقوق متجر “ليغو” و “أمريكان غيرل” المعتمد في منطقة الشرق الأوسط كما أنها تعمل في قطاع الأطعمة والمشروبات من خلال شراكة استثنائية مع “غورميه غلف”.

www.majidalfuttaim.com

تابعونا على: