عرض أحدث التصاميم والإطارات العصرية في معرض فيجن إكس 2017

علامة نظارات طبية رائدة تستعرض عدسات مقاومة للتلف

دبي، الإمارات العربية المتحدة: تستعد ليبرتي سبورت، الشركة الرائدة في صناعة العدسات وإطارات النظارات، لخطف أنظار مستخدمي النظارات في الشرق الأوسط مع عدستها المقاومة للتلف والموجهة للرياضيين ومحبي النشاطات الحركية وعشاق العلامة. وتشارك ليبرتي سبورت إلى جانب عدد كبير من العارضين بهدف استعراض أحدث التقنيات والتطورات في قطاع العدسات والنظارات، وذلك في النسخة الـ 18 من فيجن اكس 2017، الذي ينظمه مركز دبي التجاري العالمي في الفترة من 17 – 19 أكتوبر.

وقال روبرت يونغ، نائب الرئيس للمبيعات وخدمات العملاء لدى ليبرتي سبورت: “إن خبرتنا في قطاع البحث والتطوير والتصنيع تمتد لعقود، والآن وبفضل مختبر ليبرتي آر إكس الوطني للأداء، فإنه يمكننا في ليبرتي تقديم حلول متكاملة للنظارات الطبية للكبار والصغار”، وأضاف: “لقد قمنا بتطوير عدسات زد8/اكس8، والتي تعتبر نظريًا غير قابلة للتلف، مما يتيح للأشخاص الاستمتاع بالنشاطات الخارجية بكل أريحية، من دوري الصغار للبيسبول حتى محطة الفضاء الدولية، إذ أن رواد الفضاء العاملين في لوكالة ناسا يستخدمون تقنية إطار نظارة ليبرتي سويتش”.

وستتاح الفرصة لزوار معرض فيجين اكس للاطلاع على أحدث التصاميم والتقنيات والابتكارات المتعلقة بقطاع النظارات والبصريات. وتشهد دورة المعرض لهذا العام عودة مجموعة من كبيرة الأسماء العاملة في القطاع بما في ذلك “باوش & لومبو، آلكون، جي كيه بي هاي تيك، وأنيسثيزيا يو إس إيه، بالإضافة لعلامات رائدة في قطاع الموضة أمثال “فيوتشر أوبتك، إيه تي إيه أوبتك وزيمتري سامال.

وفي هذا السياق، قالت أسماء الشريف، مديرة معرض فيجن إكس: “يلعب المعرض دورًا مهمًا في تسليط الضوء على الشركات العارضة لأحدث ما توصّلت إليه الصناعة، ويشارك في المعرض العديد من الشركات العارضة بهدف استعراض أحدث منتجاتها وأفضلها سواء المتواجدة حاليًا في الأسواق، أو التي سوف تتواجد في المستقبل القريب”.

يستضيف معرض فيجن إكس، سلسلة من ورش العمل المتخصصة بالعدسات الطبية، التي تسلّط الضوء على أحدث الوسائل التقنية والتكنولوجية المبتكرة في القطاع، وفي الوقت نفسه تقديم خبرات أولية وفرص لاكتساب النقاط ضمن برنامج التطوير الاحترافي المستمر كل بحسب اختصاصه. ومن الفعاليات الأخرى التي ينظّمها المعرض على مدار أيامه الثلاث، مؤتمر أوبتيكير، الذي يشارك به مجموعة من كبار المتحدثين والخبراء في قطاعات طب العيون والبصريات وطب الأطفال، لمناقشة أخر التطورات الطبية والتكنولوجية المتعلقة بالصناعة.

كما وسيعقد المعرض على هامشه سلسلة من ورش العمل المتخصصة بالعدسات الطبية مع نهاية كل يوم، والتي يتم خلالها تسليط الضوء على أحدث التكنولوجيا والتقنيات المبتكرة في القطاع، وفي الوقت نفسه تقديم خبرات أولية وفرص لاكتساب النقاط ضمن برنامج التطوير الاحترافي المستمر كل حسب اختصاصه.

وتعود جوائز فيجن بلس، للعام الرابع على التواصل، لتكرّم المتميزين في صناعة النظارات والعناية بالبصر، ولتوفّر منصّة للعلامات الرائدة للاحتفاء بالتميزين بالأعمال. تُقام الفعالية يوم 18 أكتوبر في مركز دبي التجاري العالمي.

من جهتها تشارك مستشفى مورفيلدز للعيون بدبي، أول فرع دولي لمستشفى مورفيلدز للعيون بلندن الذي يعتبر أقدم مستشفى للعيون في العالم، بصفتها شريك المعرفة للمعرض والمؤتمر، وستعمل على مشاركة خبراتها ومعارفها مع وفود الحاضرين من خلال تقديم كلمات تناقش فيها أبرز القضايا المتعلقة بالقطاع.

حول فيجن إكس

الموقع الإليكتروني: www.vision-x.ae

يعتبر معرض فيجن إكس، المعرض الوحيد المتخصص في قطاع البصريات والعناية بالعيون في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ويجمع المعرض سنويًا المشترين والباعة للاطلاع على أحدث المنتجات والتوجهات في القطاع، والتواصل مع الموردين العملاء والمستهلكين.

نبذة عن مركز دبي التجاري العالمي

www.dwtc.com

يحظى مركز دبي التجاري العالمي، الجهة المنظمة لمعرض “فيجن إكس دبي”، بخبرة تزيد على 38 عاما في تنظيم الفعاليات العالمية المستوى في منطقة الشرق الأوسط، واضعاً خبراته ومعارفه المتعمقة في أسواق المنطقة بين أيدي العارضين العالميين والإقليميين والمحليين. يتولى فريق العمل مركز دبي التجاري العالمي تنظيم 20 فعالية من أكبر وأنجح الفعاليات الدولية والإقليمية، مشكلاً بذلك أرضية مثالية لتطوير الأعمال على الصعيد الإقليمي. وقد ساهمت صناعة المعارض في نمو وتطوير مجموعة واسعة من قطاعات الأعمال الموجهة للشركات والأفراد على حد سواء، وتمكنت من نيل رضا العارضين والزوار. والتزامًا من مركز دبي التجاري العالمي بمواصلة الابتكار والتحديث في صناعة المعارض، فإن مركز دبي التجاري العالمي يعمل مع كبرى الهيئات والمؤسسات الصناعية لضمان إسهام المعارض والفعاليات بشكل كامل، وأن تكون مصممة بناء على متطلبات الأسواق.