قمة تكنولوجيا الموارد البشرية السنوية تعود لدعم جهود الابتكار ومستقبل العمل

دبي، الإمارات العربية المتحدة: يشهد العام الحالي انعقاد الدورة الخامسة لقمة تكنولوجيا الموارد البشرية السنوية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والتي تجمع مزودي حلول تكنولوجيا الموارد البشرية من مختلف أنحاء العالم في مكان واحد لمناقشة أحدث التوجهات والابتكارات والأفكار التي تساهم في تغيير وتطوير مكان العمل. تهدف القمة المرتقبة إلى المساهمة في دعم الامتياز في مكان العمل وتمهيد الطريق امام جهود التحول الرقمي، ومن المتوقع أن تستقطب ما يزيد على 250 من رواد قطاعي الموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات من أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، من ممثلي الجهات الحكومية وشبه الحكومية والمؤسسات الخاصة. تنعقد القمة، التي يقتصر حضورها على حاملي الدعوات، في دبي يومي 24 و25 أبريل، وتركز على فكرة “إعادة رسم معالم مستقبل قطاع الموارد البشرية”، حيث يشارك خبراء القطاع آراءهم وخبراتهم حول تبني وتوظيف التكنولوجيا في قطاع الموارد البشرية.

يذكر أن السوق العالمية لإدارة رؤوس الأموال البشرية شكّل ما قيمته 15.23 مليار دولار خلال عام 2017، ومن المتوقع أن ينمو بمعدل نمو سنوي مركب نسبته 10.3% ليصل إلى ما قيمته 36.82 مليار دولار بحلول عام 2026. وفي ظل استثمار ما يزيد على 14 مليار دولار في مجال تكنولوجيا الموارد البشرية عالميًا هذا العام، تبرز جهود التحول الرقمي والأتمتة المرتقبة وانتشار علم الروبوتات كتوجهات جديدة في مجال التكنولوجيا البشرية، كما تتصدر التكنولوجيا الأجندات التنظيمية لمختلف المؤسسات، وذلك بحسب تقرير توقعات السوق العالمية لإدارة رؤوس الأموال البشرية (2017-2026).

وتركز القمة في دورتها الخامسة على مستقبل العمل في العالم الرقمي، حيث تتصدر الموارد البشرية جهود التحول الرقمي التي تدعم تحقيق التطوير المؤسسي. وتستعرض القمة هذا العام أفضل الحلول التقنية من أنحاء العالم في منطقة الشرق الأوسط نظرًا لاستقطابها مجموعة فريدة تضم رواد الفكر بالمنطقة مع خبراء عالميين يشاركون آرائهم وتجاربهم وخبراتهم بالإضافة إلى أفضل الممارسات في هذا المجال. وفي هذا الصدد قال سيد إن سي، مدير “كيو إن أيه إنترناشونال”: “تطورت قمة تكنولوجيا الموارد البشرية لتصبح فعالية فريدة من نوعها تجمع بين رواد الفكر في المنطقة وبين الخبراء العالميين. وتطرح القمة في دورتها لهذا العام ثلاث جلسات متعمقة يتم بثها بشكل متزامن في اليوم الثاني، تركز على مواضيع (تكنولوجيا التعلم والتطوير) و”التحول والتطور في مجال الموارد البشرية الحكومية) و(تجربة الموظفين – المزايا المقدمة وراحة الموظفين)”.           

                                                       

وفي تعليقه على النجاح الهائل الذي حققته الدورة الرابعة من قمة تكنولوجيا الموارد البشرية والتي حضرها أكثر من 220 من صانعي القرار في قطاعي الموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات من أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بالإضافة إلى كبار مزودي الحلول التقنية، قال د. منصور حبيب؛ مدير أول سعادة الموظفين في شركة “دو”: “كانت مشاركتنا في قمة تكنولوجيا الموارد البشرية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ملهمة حقًا، كما كان من الرائع المشاركة في فعالية تجمع بين قطاعي الموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات لمناقشة إمكانيات التكامل بين المجالين. تمكنت من لقاء عدد من الأطراف المعنية وصانعي القرار خلال المؤتمر، مما أتاح لنا تبادل الأفكار ومناقشة أفضل الممارسات. هناك حاجة لتنظيم مثل هذه الفعاليات كمنصة دائمة لدعم وتفعيل التعاون في مكان العمل”.

وقد أعرب خبراء الموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات الذين شاركوا في القمة العام الماضي عن اهتمامهم بتبني أحدث الحلول المتقدمة التي نوقشت خلال القمة، وأضاف فريدريك بالون، مدير عام شركة Peoplefluent لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا: “كان من الرائع حقًا أن نلتقي بممثلي العديد من شركات المنطقة. كانت هذه مشاركتنا الأولى في قمة تكنولوجيا الموارد البشرية وكانت تجربة مميزة حيث أتاحت لنا لقاء العديد من الشركات التي لم يكن بإمكاننا التواصل معنا خارج نطاق هذه القمة”.

ومن المقرر ان تناقش القمة في دورة العام الحالي مواضيع متعددة منها الارتقاء بالأداء، وتطوير هيكل تنظيمي مرن لأقسام الموارد البشرية، إدارة أداء الجيل التالي، التوظيف في العصر الرقمي، تصميم تجربة تعلم شخصية وقابلة للتكيّف، تطوير قطاع حكومي مستعد لخوض المستقبل في المنطقة، الابتكارات في مجال بيئة العمل، تصميم تجربة موظفين انسيابية تضاهي تجربة العملاء، بالإضافة إلى التطورات في الإجراءات التقليدية للموارد البشرية.

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة:

حول الدورة الخامسة لقمة تكنولوجيا الموارد البشرية السنوية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا:

تنعقد الدورة الخامسة لقمة تكنولوجيا الموارد البشرية السنوية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يومي 24 و25 أبريل في دبي، وتهدف المساهمة في دعم الامتياز في مكان العمل وتمهيد الطريق امام جهود التحول الرقمي، ومن المتوقع أن تستقطب ما يزيد على 250 من رواد قطاعي الموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات من أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، من ممثلي الجهات الحكومية وشبه الحكومية والمؤسسات الخاصة.

الجهة المنظمة: كيو إن أيه إنترناشونال

تقوم “كيو إن أيه إنترناشونال” بتطوير وتوفير منصات تعلم الأعمال والتطوير وتبادل الخبرات عبر مؤتمرات الأعمال والفعاليات المتخصصة والدورات التدريبية. كما تتمتع الشركة بخبرة واسعة في تعهيد الرعاية وإدارة حسابات العملاء. www.qnainternational.com