مجموعة “لاندمارك” تعلن أسماء الفائزين بمسابقة “سوبر كيدز” الإبداعية

  • الإعلان عن الفائزين بمنحتين دراسيتين من بين أكثر من 800 متسابق، بالشراكة الحصرية مع مجموعة “جيمس للتعليم”
  • تم تسليم الجوائز للفائزين خلال حفل خاص في الواحة مول يشمل فعاليات ترفيهية متنوعة وحصص الزومبا المجانية للأطفال

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 11 فبراير 2019: أعلنت مجموعة “لاندمارك” عن أسماء الفائزين بمسابقة “سوبر كيدز” الإبداعية، حيث حصل الفائزان الأول والثاني على منحتين دراسيتين كاملتين بالشراكة مع مجموعة “جيمس للتعليم”.

ومن بين أكثر من 800 متسابق، فازت نهار هجيرة أنشاس، البالغة من العمر أربعة أعوام، بالمركز الأول عن فئة الرسم؛ بينما حلّت آن ماري جوزيف، البالغة من العمر ثمانية أعوام في المركز الأول عن فئة كتابة القصة. وسيحظى الطفلان الموهوبان بمنحة دراسية لمدة عام كامل مقدمة من مجموعة “جيمس للتعليم”.

وبهدف تشجيع الرسام والكاتبة الصاعدين، ستتعاون اللجنة المنظمة لمسابقة “سوبر كيدز” مع الطالبين لتصميم مغامرة جديدة بعنوان “سوبر سام وسوبر سارة”، حيث سيتم نشر قصتهما ورسالتهما حول أنماط الحياة الصحية بأسلوب مصّور ونشرها في النسخة الرقمية القادمة من كتاب الرسوم “سوبر كيدز” الذي سيوزع في أنحاء المنطقة والهند.

وانطلقت مسابقة “سوبر كيدز” الإبداعية التي تأتي في إطار مبادرة “مسيرة حارب السكري” العاشرة التي نظمتها مجموعة “لاندمارك”، عبر الإنترنت في دول مجلس التعاون الخليجي والهند للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 – 10 أعوام. وقد تم الإعلان عن الفائزين في مسابقتي الرسم والقصة في حفل خاص مفعم بالمرح والأجواء الممتعة في مول الواحة وتضمن عدة أنشطة منها حصص الزومبا للأطفال والموسيقى الحية وغيرها من العروض الترفيهيةـ إضافة إلى فرصة مقابلة تمائم مسابقة “سوبر كيدز” (سوبر سام وسوبر سارة).

وفي هذا السياق، قالت نيشا جاغتياني، المدير التنفيذي في مجموعة “لاندمارك”: “تم تصميم مسابقة ’سوبر كيدز‘ الإبداعية بدقة وعناية ضماناً لإيصال رسالتنا بأهمية تبني الأطفال لأنماط الحياة الصحية، وسررنا باستقبال هذا العدد الهائل من المشاركات التي تضمنت العديد من الثقفغعهخحقصص الملهمة الغنية بالأفكار والرسومات الجميلة. وأغتنم هذه الفرصة لأتقدم بأطيب التهاني للفائزين وجزيل الشكر لجميع المشاركين، كما أتقدم بالشكر الخاص إلى مجموعة ’جيمس للتعليم‘ لدعمها للمبادرة ومساعدتنا في نشر الرسالة من أجل مستقبل أكثر صحة لمجتمعنا”.

وحصلت أمل شودري بلال، الفائزة بالمركز الثاني في مسابقة الرسم، و كنايا نور سلسبيلا صاحبة المركز الثاني في مسابقة القصة عدداً من جوائز منها جهاز “آي باد”، في حين تمت إقامة معرض مصغر لمجموعة مختارة من الأعمال المشاركة في المسابقة في الواحة مول.

من جانبه، قال كريستوفر ستون، مدير التعليم العالمي في مؤسسة “جيمس للتعليم”: “نفخر بشراكتنا مع مبادرة ’مسيرة حارب السكري‘ التي تنظمها مجموعة ’لاندمارك‘ للعام العاشر على التوالي، وبدعمنا لمسابقة ’سوبر كيدز‘ الإبداعية المصممة خصيصاً للأطفال. فمن خلال هذه الشراكة، ساهمت مجموعة ’جيمس للتعليم‘ في تعزيز الوعي بأهمية اتباع للشباب لأنماط الحياة الصحية؛ الرسالة التي نحرص باستمرار على نشرها بين طلاب مدارس مجموعتنا، ويسعدنا أن نقدم المنح الدراسية للفائزين بالجائزة الأولى في هذه المسابقة الرائعة”.

خضعت المسابقة للتحكيم من قبل لجنة تضمنت كلاً من: أشرف غوري، فنان الرسوم الهزلية وصانع الأفلام المقيم في دبي؛ وهويل جون بينبو، رئيس قسم البيانات والتحليلات العالمية في “جيمس للتعليم”. وقد أعربت لجنة التحكيم عن إعجابها الشديد بالأفكار الإيجابية والنصائح التي قدمها المشاركون.

وفي إطار برنامجها للمسؤولية الاجتماعية للشركات، تعاونت مجموعة “لاندمارك” مع مجموعة “جيمس للتعليم” لإطلاق مسابقة “سوبر كيدز” سعياً إلى تعزيز الوعي بأهمية تبني الأطفال لأنماط حياة أكثر صحة ونشاطاً. وعلاوة على المسابقة الإبداعية التي ساهمت في حثّ الأطفال على التفكير بأنماط الحياة الصحية، وصلت مبادرة “سوبر كيدز” إلى أكثر من 25 ألف طالب في مدارس مجموعة “جيمس للتعليم” في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث زار فريق من خبراء اللياقة البدنية والتميمتان “سوبر سام” و”سوبر سارة” عدداً من مدارس المجموعة لتنظيم الندوات المحفزة للأطفال، وحدثوهم عن أهمية الغذاء الصحي والرياضة.

وشهدت “مسيرة حارب السكري” العاشرة التي أقيمت في حديقة زعبيل في شهر نوفمبر بحضور أكثر من 18 ألف مشارك، إنشاء منطقة خاصة لمبادرة “سوبر كيدز”.

مجموعة لاندمارك” – مبادرة حارب السكري:

أطلقت مجموعة “لاندمارك” مبادرة “حارب السكري” في عام 2009 بهدف التركيز على رفع مستوى الوعي حول الوقاية من مرض السكري وإدارته في دول مجلس التعاون الخليجي والهند، حيث يعيش 20٪ من الأشخاص الذين تم تشخيص إصابتهم بمرض السكري في هذه المناطق، ويزداد عددهم باطراد.

تُجري مبادرة “حارب السكري” على مدار العام، مجمعو من البرامج والفعاليات المجتمعية والحملات الإعلامية، لإدارة مرض السكري والوقاية منه، وتصل هذه البرامج إلى أكثر من 20 مليون شخص سنوياً. وتشمل الأنشطة الرئيسية السنوية للمبادرة “إجراء التحاليل”، وهي إجراء اختبارات مجانية لفحص مستوى السكر في الدم؛ و”كن فعالاً”، وتتضمن إقامة فعاليات لياقة بدنية تتمحور حول المجتمع؛ و”تغذى صحياً” وتتضمن جلسات للطهي، وبرنامج سوبر كيدز، وغيرها الكثير. وقد جمعت المبادرة منذ تأسيسها أكثر من مليون دولار أمريكي لرعاية مرضى السكري والأبحاث التي تخصه. وتتوج أنشطة المبادرة مع “مسيرة حارب السكري” التي تم تنظيمها عبر 5 مناطق في نوفمبر – الشهر الذي يصادف فيه اليوم العالمي للسكري.

حول مجموعة لاندمارك

تأسست مجموعة لاندمارك في عام 1973 في البحرين وحققت منذ ذلك الحين نمواً كبيراً لتصبح إحدى أكبر وأنجح مجموعات تجارة التجزئة في الشرق الأوسط والهند. وتعد لاندمارك اليوم مجموعة عالمية تزاول أعمالها في مختلف شرائح تجارة التجزئة وتولي اهتماماً كبيراً لتشجيع مفهوم ريادة الأعمال بما يسهم في توفير قيمة إضافية لعملائها. وتدير لاندمارك أكثر من 2300 متجراً تزيد مساحتها الإجمالية عن 30 مليون قدم مربع وتتوزع في مختلف أرجاء بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وشبه القارة الهندية.

يعمل لدى لاندمارك ما يزيد عن 55 ألف موظف وتوفر تشكيلة واسعة من المنتجات ذات القيمة التي تلبي احتياجات العائلات والتي تندرج تحت عدد من العلامات التجارية المعروفة منها: “سنتربوينت” و”محل الأطفال” و”سبلاش” و”شو مارت” و”لايف ستايل” و”آيكونيك” و”ماكس” و”هوم سنتر” و”هوم بوكس” و”إماكس”. بالإضافة إلى العلامات التجارية التي ابتكرتها المجموعة فإنها تمتلك أيضاً حقوق الامتياز لبعض العلامات التجارية الرائدة عالمياً في مجال الأزياء والأحذية في البلدان التي تتوافر بها.

وقد نوعت لاندمارك إلى جانب تجارة التجزئة أعمالها لتشمل شرائح الترفيه والضيافة والأطعمة والصحة من خلال مفاهيم: “لاندمارك للترفيه” و”بالنس سبا و سالون ” وفنادق “سيتي ماكس” و “فيتنس فيرست” و”فود مارك” في قطاع المطاعم التي تضم علامات غذائية خاصة بها وأخرى ذات امتيازات مرموقة.

للمزيد من المعلومات يرجى زيارة موقعنا الإلكتروني: www.landmarkgroup.com