مركز فقيه للإخصاب يقدم الدعم للنساء لمواجهة الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض

دبي، الإمارات العربية المتحدة،  (“ايتوس واير”): تُعد متلازمة تكيس المبايض (PCOS) من أكثر أسباب العقم شيوعاً لدى النساء في الإمارات، ولمعالجة هذه المشكلة، يسعى مركز فقيه للإخصاب خلال شهر التوعية بمتلازمة تكيس المبايض في شهر سبتمبر إلى التواصل مع النساء كافة وتزويدهن بالمعلومات والخدمات اللازمة لتوعيتهن حول هذا الموضوع.

تنتشر متلازمة تكيس المبايض لدى نحو 8 إلى 30 في المائة من النساء، وفقاً للشريحة التي شملتها دراسة طبية، إذ تُعد من أكثر اضطرابات الغدد الصماء شيوعاً، وتصيب النساء في سن الإنجاب، وتنتشر بمعدلات أعلى نظراً لعوامل وراثية، ولأسباب عرقية ونتيجة لنمط الحياة.

وقال الدكتور مايكل فقيه، المدير الطبي لمركز فقيه للإخصاب: “يُعتبر عدم التوازن الهرموني الشديد السبب الرئيس لحدوث متلازمة تكيس المبايض، وتؤثر أعراضه بشكل كبيرعلى ثقة المرأة بنفسها. وفي مركز فقيه للإخصاب سعينا إلى تزويد كوادرنا الطبية بأفضل الخبرات والموارد للمساعدة في محاربة جميع العوامل التي تؤدي إلى حدوث العقم، وضمان حصول المرأة على أفضل علاج طبي وفقاً لكل حالة”.

وتبلغ نسبة النساء في منطقة مجلس التعاون الخليجي من أصول شرق أوسطية وجنوب آسيوية المصابات بمتلازمة تكيس المبايض من 25 إلى 30 في المائة، ولتلبية احتياجات هذه الشريحة من النساء، يُقدم مركز فقيه للإخصاب فحوصات الخصوبة التي تشمل الاستشارة، اختبار مخزون المبيض والتصوير بالموجات فوق الصوتية وذلك خلال شهر سبتمبر الجاري.

وأشارت الدكتورة مونيكا شاولا، استشارية الغدد الصماء التناسلية والعقم / أمراض النساء والولادة إلى أن بعض حالات متلازمة تكيس المبايض معقدة وتُسبب تغييرات جذرية في الخصائص الإنجابية، والاستقلابية والنفسية، ويُعد العقم من أكثر نتائج الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض شيوعاً، إذ تُعزى 75 في المائة من حالات العقم إلى مشكلات الإباضة.

وأضافت الدكتورة شاولا: “تمثل تعديلات نمط الحياة والتي تشمل اتباع نظام غذائي صحي منخفض الكربوهيدرات، وممارسة الرياضة البدنية، خيارات العلاج الأولى لليافعات والنساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض”.

وتنتشر هذه الحالة بشكل خاص لدى اليافعات ولا سيما اللواتي يحاولن التخلّص من الوزن الزائد، وتختلف أعراض هذا الاضطراب، وتشمل عدم انتظام الدورة الشهرية أو غيابها، الشعرانية (زيادة نمو الشعر) أو الثعلبة (تساقط الشعر)، البشرة الدهنية التي تؤدي إلى ظهورحب الشباب، مشكلات الوزن، والعقم أو صعوبة الحمل.

يُعد مركز فقيه للإخصاب، أحد المراكز الرائدة في مجال علاج العقم، وأمراض النساء والتوليد، وعلم الوراثة، والتلقيح المجهري في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. ويمتلك المركز فروعاً في كل من أبوظبي، والعين، ودبي، ويتميز باستخدام أحدث التقنيات وبمواصلة تقديم كل ما هو جديد بمجال الطب الإنجابي في المنطقة.

 

*المصدر: “ايتوس واير