مشاركة أكثر من 1000 شخص في أكبر ماراثون في دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم مرضى التهاب المفاصل

ضم الماراثون المرضى ومقدمي الرعاية وأهل وأصدقاء المرضى لمحاربة المرض المزمن

24 فبراير 2019 ـ دبي، الإمارات العربية المتحدة ـ خلال عطلة نهاية الأسبوع، نظّمت مؤسسة الشرق الأوسط لالتهاب المفاصل ماراثون للمشي في يوم 22 فبراير تحت عنوان “لنمشي من أجل التهاب المفاصل”، وذلك بهدف تحسين حياة شخص من بين كل خمسة أشخاص في دولة الإمارات العربية المتحدة يعاني من مرض التهاب المفاصل. أكثر من 1000 شخص قاموا بالمشاركة في التمارين والماراثون والمشي لمسافة 3.5 كم في حديقة الخور بدبي، وقاموا بالمشاركة في العديد من الأنشطة مثل جلسات اللياقة البدنية في الهواء الطلق، وممارسة تمارين مصممة خصيصاً لمرضى التهاب المفاصل وغيرها من الأنشطة، وذلك بهدف دعم الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض المزمن وأيضاً لخلق وعي أكبر حول هذا المرض وعلاجه.

وبهذه المناسبة، قالت الدكتورة هميرا بادشاه، استشاري أمراض الروماتيزم وعضو مؤسس في مؤسسة الشرق الأوسط لالتهاب المفاصل: “إن ماراثون ‘لنمشي من أجل التهاب المفاصل’ هو حدث متميز تُنظمه المؤسسة كل عام لضم مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة لمحاربة هذا المرض المزمن. يهدف الماراثون إلى التوعية بأن التمارين الرياضية هي جزء رئيسي من خطة العلاج وتسليط الضوء على دورها الهام في إدارة هذا المرض. ومع إصابة حوالي 20٪ من سكان منطقة الخليج بالتهاب المفاصل، نأمل من خلال فعاليات مثل هذه أن نعطي الأمل للمرضى بالشفاء بالإضافة إلى بناء شبكة دعم لمرضى التهاب المفاصل”.

عالمياً، يعاني حوالي 350 مليون شخص من التهاب المفاصل، مما يجعلهم يواجهون صعوبة في ممارسة المهام الروتينية، مما يؤثر على وظائفهم ومواردهم المالية أو على علاقاتهم الإجتماعية مع العائلة والأصدقاء. في الواقع، وفقاً لدراسة أجرتها منظمة الصحة العالمية، يؤثر المرض على القدرة الوظيفية لمعظم المصابين خلال 5 سنوات من بداية الإصابة بالمرض، وفي حالة إلتهاب المفاصل الروماتويدي، وهو إلتهاب المفاصل المزمن مع احتمال كبير لحدوث إعاقة الدائمة، تشير الدراسات إلى أن 50٪ من الشباب قد يصيبهم العجز بعد 10 سنوات من إصابتهم بالمرض. من المتوقع أن يتضاعف عدد الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاماً بحلول عام 2020 كما يتوقع أن يزيد عبء الأمراض الروماتيزمية والعضلية الهيكلية، إلا أن مع الإدارة السليمة للمرض وخاصة التشخيص المبكر يمكن السيطرة على الحالة والحد من تأثير المرض على جسم المريض. تشير الأبحاث إلى التمارين الرياضية لها فوائد عديدة لمرضى التهاب المفاصل حيث تساعد على تقوية العضلات ومرونة المفاصل، وتخفيف آلام التهاب المفاصل، وتحسين الحالة المزاجية للمريض، ومكافحة الإجهاد.

تدعم مؤسسة الشرق الأوسط لالتهاب المفاصل الأشخاص الذين يعانون من مرض التهاب المفاصل من جميع الأعمار، وتعتزم عقد العديد من الفعاليات خلال عام 2019 لرفع مستوى الوعي وإدارة هذا المرض المزمن الذي يؤثر على حياة الأشخاص. للتسجيل يرجى زيارة www.arthritis.ae أو الإطلاع على آخر التحديثات على صفحة الفيسبوك Emirates Arthritis Foundation

معلومات حول مؤسسة الشرق الأوسط لإلتهاب المفاصل:

تعد مؤسسة الشرق الأوسط لإلتهاب المفاصل (المعروفة سابقاً بمؤسسة الإمارات لإلتهاب المفاصل) أول مؤسسة دعم للمرضى تم تأسيسها في منطقة الشرق الأوسط في عام 2006، وقد توسعت المؤسسة لتقدم الدعم لأكثر من 2000 مريض حالياً في دولة الإمارات. وتمثل مؤسسة الشرق الأوسط لإلتهاب المفاصل منظمة غير ربحية تساهم في الارتقاء بمستوى الصحة في المنطقة ككل بتنظيم فعاليات وبرامج تدعم مرضى إلتهاب المفاصل تشمل مبادرات إقليمية تتلقى دعم مجتمعات الصحة المحلية في بلدان المنطقة.