يدعو مهرجان المصابيح التايواني 2019 السياح من دولة الإمارات العربية المتحدة للمشاركة في الاحتفالية المتألقة بمقاطعة بينغتونغ في تايوان

 ستجري فعاليات مهرجان المصابيح التايواني 2019 في منطقة دابنغ باي، على مساحة 42 هكتار، ابتداءً من 19 فبراير وحتى 3 مارس 2019

يدعو مكتب السياحة التايواني في الإمارات العربية المتحدة سكان الدولة لحضور مهرجان المصابيح 2019 في تايوان، والذي سيقام في الفترة الممتدة من 19 فبراير حتى 3 مارس 2019 في مقاطعة بينغتونغ في تايوان.

يحتفي المهرجان السنوي، الذي يحتفل به في الشهر القمري الأول من السنة الصينية الجديدة، بالذكرى الثلاثين لتأسيسه تحت شعار “Pingan Penglai، 30 عاماً من النور”. حيث سيتم تقديم عروض موسيقية وثقافية، وفطائر أرز الطحين الشهيرة، إضافة إلى فرصة التسوق، ومشاهدة عروض الألعاب النارية، كل ذلك تحت سماء مليئة بالمصابيح الملونة.

وبالحديث عن نجاح مهرجان المصابيح السنوي الشهير، قال الدكتور ترست لين، مدير مكتب تايوان السياحي في الإمارات: “يجسد مهرجان المصابيح ثقافة تايوان، حيث يعتبر النافذة التي توفر للسياح من بلدان أخرى التعرف على تقاليدنا والمشاركة في احتفالاتنا. ستشاهدون أطفال يحملون مصابيح مصنوعة بتصاميم رائعة ويتجولون في كل مكان، في مشهد يسلب الألباب عند إطلاق المصابيح في السماء. وسيكون حضور الرمز الذي يمثل السنة القمرية في الأبراج الصينية هذا العام استثنائياً في فعالية المهرجان، حيث سيكون ظهوره ملاحظاً ليُحَييّ السائحين على نحو غير متوقع”.

استطاعت تايوان، التي تعتبر اليوم قلب آسيا النابض، من بناء سمعة قوية كمركز لاستقطاب السياح، نظراً لجودة بنيتها التحتية المتطورة والأمن والاستقرار الذي تشهده البلاد والترابط. وتعتبر تايوان من اهم الوجهات التي توفر المنتجات الحلال للزوار، وتشهد حركة سياحية متزايدة في السنوات الأخيرة من دول الخليج العربي بحسب المكتب السياحي، ويشكل السياح من الإمارات 6% من إجمالي السياح الذين يزورون البلاد سنوياً، والذين يبلغ عددهم حوالي 22000 سنوياً بغرض السياحة او العمل. ويعتبر فصل الربيع الموسم الأهم للسياحة، حيث يرتفع عدد السياح بشكل ملاحظ بين شهري أبريل-يونيو، بالإضافة إلى ذلك، غالباً ما يخطط سكان دول مجلس التعاون الخليجي للسفر إلى تايوان خلال عطلة عيدي الفطر والأضحى الطويلتين.

يتجه السياح للإستمتاع بالتنزه على طول نهر الحب أو نهر آي الذي يتدفق على بعد 12 كيلومترا من كاوشيونغ إلى ميناء كاوشيونغ، هرباً من الحرارة. ولا بد بالطبع من زيارة غابة أليشان التي تعد موطناً للأشجار العملاقة الشهيرة التي تبلغ من العمر 2000 سنة. أما جبال آلي فتعتبر وجهة سياحية استثنائية نظراً لروعة مشهد شروق الشمس فيها وبحر الغيوم الذي يمنحك الشعور بالحرية. وتعتبر القاعة التذكارية الوطنية تشيانغ كاي شيك ومعبد لونغشان ومنتزه تاروكو الوطني من أكثر المواقع التي يتم زيارتها في إطار السياحة الثقافية.

وتهدف تايوان إلى جذب الزوار الراغبين في التعرف على الثقافة التايوانية وتعزيز معرفتهم بتاريخ البلاد وحاضرها، عبر استضافة وتنظيم فعاليات متعددة على مدار العام. ومن ضمن الفعاليات التي تجتذب السياح لزيارة تايوان: مهرجان المصابيح، ومعرض تايشونغ وورلد فلورا، أو مهرجان بيانيال بوترفالي للتجميل، أو مهرجان يانشوي بيهايف للألعاب النارية.

وقد أنهى مكتب السياحة في وزارة المواصلات والاتصالات مؤخراً عملية اختيار مكان استضافة مهرجان المصابيح في تايوان عامي 2020 و2021. عادة ما يتم تنظيم المهرجان عادة في مناطق الجذب السياحي مثل سوق فينجيا الليلي ومزار عائلة تشانغ- لياو وغابة باكسيانشان الوطنية، وسيقام مهرجان المصابيح العام المقبل في مدينة تايتشونغ، اما في عام 2021 فسيقام المهرجان لأول مرة في مدينة هسينشو.

نبذة عن مكتب السياحة في تايوان

بدأت صناعة السياحة بالتطور في تايوان منذ عام 1945. وفي سبتمبر من العام ذاته، وافقت الحكومة على إنشاء مجموعة أعمال خاصة للخدمات السياحية في وزارة الاتصالات. في أكتوبر 1955، أعيد تنظيم المجموعة لتصبح لجنة خاصة بالأعمال السياحية. بعد ذلك، تم دمج اللجنة مع إدارة السياحة في تايوان وتمت إعادة تنظيمها في مكتب السياحة التابع لوزارة الاتصالات. لدى “مكتب السياحة في وزارة الاتصالات” مهمة رئيسية تتمثل في تخطيط وتنفيذ وإدارة قطاع السياحة الوطنية.