اخبار ضيافة دبي

عودة ‏«أمسيات المملكة»‏ إلى حيث إنطلقت

“هيئة الترفيه” تًقيم أول أمسية شعرية سعودية إماراتية ‏

الرياض، المملكة العربية السعودية، 26 ديسمبر، 2017: احتفاءً باليوم الوطني للإمارات العربية المتحدة نظمت الهيئة العامة للترفيه «أمسيات المملكة» الشعرية، التي أقامتها مساء يوم الجمعة 22 ديسمبر في قاعة المؤتمرات بجامعة الأميرة نورة ‏بنت عبدالرحمن بالرياض، حيث أحيا الأمسية كلا من ‏الشاعرين الإماراتيين: الشاعر ماجد الخاطري والشاعر ‏علي الخوار، والشاعر السعودي خالد المريخي.

وجاءت هذه الأمسية كأول أمسية سعودية إماراتية تُقام ‏بالمملكة العربية السعودية. ‏

وأوضحت الهيئة العامة للترفيه أن هذه الأمسيات تأتي إنسجاما مع الدور الذي تلعبه ‏في تنويع المحتوى المقدم للجمهور بمختلف شرائحه، الأمر الذي يسهم بشكل أساسي في بناء صناعة ترفيهية مستدامة، مضيفة حرصها على تقديم فعاليات ترفيهية متعددة وهادفة تثري الجوانب الثقافية والاجتماعية وتحعسن من نمط الحياة.

وأشارت الهيئة إلى أن ريع هذه الأمسيات يعود لدعم عدد من الجمعيات الخيرية في المملكة. كما أنها تتميّز ‏بإتاحة الحضور النسائي المتذوق للشعر من خلال تجهيز ‏أماكن مخصصة لهن، علاوة على دعم المواهب الشابة ‏بإتاحة فرص المشاركة.‏

هذا وكانت “أمسيات المملكة” انطلقت في شهر مارس الماضي من العاصمة الرياض، حيث افتتحت بأمسية شعرية للأمير ‏الشاعر عبدالرحمن بن مساعد، و تبعتها الأمسية الثانية ‏للأمير سعود بن عبدالله، ثم عدد من الأمسيات في كل من ‏أبها وحائل والدمام أحياها ‏عدد من أبرز شعراء الساحة، لتعود مجدداً بعد ذلك إلى ‏الرياض.‏

يشار إلى أن “أمسيات المملكة” مستمرة، ويصل عددها ‏مع نهاية هذا العام إلى تسع أمسيات، وسيكون نجومها ‏في الفترة القادمة أبرز الأسماء الشعرية في الساحة ‏الشعبية.‏

 65 total views,  1 views today