المغرب يفتح لكم أبوابه في أبوظبي للسنة الثالثة للتعرف على جوانب من تراثه وثقافته الأصيلة

تقام الفعالية في مركز أبوظبي الوطني للمعارض من 7 إلى 19 مارس 2018

  • برنامج يومي حافل بالعروض الموسيقية والفنية والأزياء والطبخ
  • متحف تراثي يحتوي على قطع أثرية تعرض للمرة الأولى خارج المملكة المغربية
  • حرف يدوية تقليدية تحكي قصص إرث قديم وتتوج التراث العربي الإسلامي
  • حفل فني غنائي يومي 8 و 9 مارس على كورنيش أبوظبي

أبوظبي، 28 فبراير 2018- تستضيف أبوظبي عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة فعالية المغرب في أبوظبي التي تقام خلال الفترة من 7 إلى 19 مارس بمركز أبوظبي الوطني للمعارض، وذلك تعزيزاً للروابط الأخوية التاريخية المتأصلة بين البلدين الشقيقين الإمارات والمغرب.

وستمنح فعالية المغرب في أبوظبي هذا العام لزوارها فرصةً التعرف على التراث الثقافي المغربي الثري بمختلف أشكاله سواء بالمعمار، أو الموسيقى، أو الفن، أو المطبخ، أو العادات والتقاليد، أو الأزياء أو المتحف التراثي المغربي حيث ستبدأ رحلتهم بمجرد الدخول إلى رواق المغرب الذي سيُفتَحُ كصندوق كنز يحفظ بداخله لآلِئَّ ثمينة تُشِعُ ألقاً لتخاطب الحواس الخمس.

الشباب المبدع والمبتكر

تحتفي دورة العام الحالي 2018 بالشباب المبدع والمبتكر ما من شأنه أن يضفي على الفعالية بُعداً جديداً يتسم بالتطور والحداثة ويعبر عن عوالم الشباب الإبداعية، حيث يستلهم رواق التصميم والشباب رمزيته من الهندسة التقليدية، ليكون مكاناً للتعبير الفني، يلمس من خلاله الزائر تأصيل الحديث وتحديث الأصيل.

الفن المعماري

تتناول دورة هذا العام الفن المعماري الإسلامي الذي لم يبلغ في أي مكان بالعالم العربي ما بلغه من تطور في المغرب، ذلك البلد الذي أوجد لغة معمارية فريدة من نوعها، فالمغرب يعتبر من أكثر الدول العربية التي حافظت على تراث فني ثري، يتغذى أساساً على الرافد الثقافي الأندلسي أكثر من المشرقي، لذا بقي المغرب لأكثر من ستة قرون المعقل الأساسي للفن المعماري الأندلسي، وهو من أهم مكونات الفن الإسلامي.

الموسيقى

ولعشاق الموسيقى نصيبٌ كبير لذا سيكونون على موعد مع تعابير ثقافية مختلفة، سواء أكانت طربية، أو روحية أو فلكلورية، فالموسيقى ستضبط إيقاع رواق المغرب وستعكس بجلاء ثراء وحيوية ثقافته، وسيبرز الفنانون مواهبهم تارة كموسيقيين وتارة كمستضيفيين يستقبلون الزوار طيلة اليوم في جوٍ مفعمٍ بالسخاء وكرم الضيافة.

الصناعة التقليدية

لمحبي الصناعة التقليدية، ستقوم فعالية المغرب في أبوظبي بتقديم خبرة وحنكة صناع المغرب التقليديين في العديد من الحرف اليدوية والتقليدية التي تحاكي الإرث القديم والتراث العربي الإسلامي والتأثيرات الأمازيغية كالنحت على الخشب، والزليج، والنحاس، والرخام، وصناعة السروج، والحلي، والزريبة المغربية، والطرز، والخط المغربي، والأملو، ونقش الحناء.

الأزياء

ستمنح فعالية المغرب في أبوظبي لهواة الأزياء فرصة التعرف على الطقوس الاحتفالية للزواج المغربي النسائي، سواء المتعلق منها بالمرأة المتزوجة أو نساء الأسرة أو السيدات المدعوات حيث سيظهر القفطان شخصية كل واحدة منهن.

المطبخ

لمتذوقي الطبخ حِصة بفعالية المغرب في أبوظبي حيث ستتلاقى الأذواق بعناية، ولن تقتصر التجربة على تذوق ألوان الطعام فحسب بل سيتم تقديم “عروض الطبخ” التي يشرف عليها طباخون محترفون يخلطون مذاق الأصالة بالحداثة.

المتحف

لمحبي التاريخ والآثار سيقدم متحف التراث المغربي قطعاً أثرية تعرض للمرة الأولى خارج المملكة المغربية الشقيقة تحكي عن حضارتها الممتدة في أعماق التاريخ العربي ويفوح منها عَبق التاريخ والحضارة المغربية الأصيلة، والتي أهلتها لتكون صاحبة إرث ثقافي متنوع جعل منها دولة غنية بالمفردات والموروث الخاص بها، والتي ترجع إلى استضافتها للعديد من الحضارات والهجرات التي قدمت إليها على مدار التاريخ.

حفل فني غنائي

في إطار فعالية المغرب في أبوظبي، سيتم تنظيم حفل فني غنائي يومي 8 و 9 مارس على كورنيش أبوظبي، يزخر بالمفاجأت الجميلة حيث سيتألق نجوم مغاربة على المسرح منهم أسماء المنور، حاتم عمور، عبد الرحيم الصويري، سعيدة شرف، سلمى رشيد، بيان بلعياشي، الرايسة تيحيحيت، باتول مرواني، المعلم باقبو، طارق ويوسف فايف ستارز، والذين سيأخذوا الحضور بجولة حول الثقافات الموسيقية المغربية التي تتميز بطابع فني يمتزج بعبق التاريخ.

برنامج يومي

ستشتمل الفعالية على برنامج حافل بالعروض الممتعة والأنشطة المتميزة التي ستأخذ الزائر في رحلة إلى المغرب عبر الزمن حيث سيكون هنالك عرض كل نصف ساعة بدءاً من حضرة شفشاون، والموشحات المغربية، والأغاني الحسانية ورقصة “الكدرة”، وفن الملحون، وعرض الرايسة تيحيحيت وفرقتها الأمازيغية وصولاً إلى العرض الصحراوي وانتهاءً بعرض المجموعة الختامي.

الجدير ذكره أن فعالية المغرب في أبوظبي ستفتتح أبوابها لعامة الجمهور من 7 وحتى 19 مارس 2018 من الساعة الثالثة ظهراً وحتى التاسعة مساءً، ولقد حققت فعالية المغرب في أبوظبي خلال دورتيها السابقتين نجاحاً متميزاً، ولاقت إقبالاً جماهيرياً واسعاً من قبل المواطنين والمقيمين على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة، لتأتي دورة هذا العام استمراراً للنجاح واستكمالاً لما تم تحقيقه مسبقاً.

 261 total views,  2 views today

Share