فندق شانغريلا قرية البري أبوظبي يطلق قائمة السلطعون البحري لفترة محدودة

يقدم المطعم الفيتنامي هوي آن الحائز على جوائز عالمية، قائمة السلطعون البحري الخاصة حتى 26 مارس 2018

أبوظبي، 28 فبراير 2018– أعلن “هوي آن”، المطعم الفيتنامي الحائز على جوائز عالمية في فندق شانغريلا، قرية البري، أبوظبي، عن إطلاق قائمة طعام خاصة ولفترة محدودة أعدها الشيف تا فان نين، رئيس طهاة المطبخ لمحبي المأكولات البحرية وتحديداً أطباق السلطعون البحري.

ويقدم هوي آن دعوة إلى عشاق المأكولات البحرية ويبشرهم بإطلاق قائمة موسم السلطعون البحري التي تحتفي بمختلف أنواع السرطانات البحرية ويتم تحضيرها بالطريقة المنزلية. وسيحرص طهاة المطعم على جعل تجربة تناول الطعام مماثلة للتجربة التي يستمتع بها أهالي فيتنام في موطنهم، وستلبي وصفاتها مختلف الأذواق.

حول قائمة السلطعون البحري قال الشيف تا فان نين: “اخترنا مجموعة من الأطباق المفضلة للسكان المحليين في فيتنام وأضفنا لمساتنا الخاصة التي تتميز بها مطابخ سلسلة فنادق شانغريلا العالمية. ونستخدم في مطبخ هوي آن أجود العناصر الغذائية الطازجة، لأننا نلتزم بتقديم تجربة تناول طعام متكاملة، وندعو الضيوف لزيارة المطعم للتعرف على مذاق أطباق السلطعون البحري على أصولها.”

ويقدم المطعم الفيتنامي خيارين في قائمة سرطان البحر والتي تستمر حتى 26 مارس 2018. حيث يمكن للضيوف الاختيار بين السلطعون البحري المقلي بمقلاة ووك مع صلصة خاصة مقابل 158* درهم إماراتي، أو اختيار قائمة الطعام المحضرة مسبقاً مقابل 178* درهم إماراتي.

للحجز، يرجى الاتصال على الرقم02 509 8555 أو عبر البريد الإلكترونيrestaurantreservations.slad@shangri-la.com

* جميع الأسعار بالدرهم الإماراتي وتخضع لرسوم خدمة بنسبة 10٪ ورسوم سياحة 6٪ ورسوم بلدية 4٪ ورسوم ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5٪.

حول مجموعة شانغريلا للفنادق والمنتجعات 

تعتبر مجموعة شانغريلا للفنادق والمنتجعات، والتي تتخذ من هونج كونج مقرّاً لها، من شركات الفنادق الرائدة الأولى على مستوى العالم، فهي تمتلك حالياً وتدير أكثر من 95 فندقاً في 22 بلداً، و73 وجهة تحت علامة “شانغريلا” و”كيري” و”تريدرز”. وقد تمكنت الشركة خلال أربعة عقود من الزمن من الإرتقاء بمستوى الضيافة إلى مستويات لم يسبقها إليها أحد لتصبح “‘الضيافة من القلب” الشعار الذي يميز مستوى الخدمة والضيافة في فنادق ومنتجعات شانغريلا.في آسيا والمحيط الهادئ والشرق الأوسط وأوروبا وأمريكا الشمالية والمحيط الهندي. وتمتلك المجوعة طموحاً توسعياً يدفعها نحو التطوير المستمر خصوصاً مع وجود العديد من المشاريع التوسعية المستقبلية في البر الرئيسي الصيني، وكمبوديا، وهونغ كونج، وأندونيسيا، وماليزيا، وميانمار، والفلبين، والمملكة العربية السعودية، وسريلانكا. للمزيد من المعلومات يرجى زيارة www.shangri-la.com.

 97 total views,  2 views today

Share