معرض “بعد عشر سنوات” في مركز «تشكيل» احتفاء بالذكرى السنوية العاشرة على افتتاحه

  • معرض “بعد عشر سنوات” في مركز «تشكيل»  احتفاء بالذكرى السنوية العاشرة على افتتاحه
  • المركز كلف ستة عشر فنانا لإبداع مجموعة من الأعمال الفنية التي ستشكل أساس المجموعة الدائمة للمركز

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 14 مارس 2018: احتفالاً بمرور عقد كامل من الممارسات الفنية والإبداعية، افتتح مركز «تشكيل» معرضا جديدا كلف به مجموعة من الفنانين المميزين الذين ساهم المركز في صقل مهاراتهم وتطوير مسيرتهم الفنية، والذين شكلت ممارساتهم وأعمالهم الفنية جزءاً لا يتجزأ من مسيرة نمو مركز تشكيل.

ويتميز المعرض الذي يقام بعنوان “بعد عشر سنوات” بأعمال فنية جديدة لستة عشر فنانا ومصمما من الإمارات العربية المتحدة وخارجها هم: أفشان دانشور، وعمار العطار، وأريج قاعود، وعزة القبيسي، والسيد، وحمدان بطي الشامسي، وهند بن دميثان، وميثاء دميثان، وماجد اليوسف، ومنال الضويان، ومارك بيلكينكتون، وماين أند يورز، وناصر نصر الله، وروبن سانشيز، ووسام شوكت، وزليخة بينيمان.

وفي هذا الصدد، قالت ليزا بال- ليتشجار، نائبة المدير لدى مركز «تشكيل»: “على مدار العقد الماضي، ساهم تشكيل في تمكين المئات من الفنانين والمصممين من خلال إشراكهم في مختلف الممارسات الفنية كالتجريب، والإبداع، والمشاركة، إلى جانب تطوير أساليبهم الإبداعية ومسيرتهم الفنية في مختلف المجالات الثقافية. وبالمثل، فإن التزام هؤلاء الفنانين وطموحاتهم ومهاراتهم المميزة قد ساهم بدورها في ضمان تنوع وقوة البرامج والمبادرات الفنية، وتمكين تشكيل من تحقيق الازدهار والنجاح. ويشكل معرض “بعد عشر سنوات” الأسلوب الأمثل للاحتفاء بهذا التاريخ، في الوقت الذي ننظر فيه بفخر إلى الإنجازات التي حققناها على مدار السنوات العشر الماضية، ونتطلع فيه بشوق إلى السنوات العشر القادمة. إنها قصة نجاح لافتة سطّرها تشكيل بجهود مشتركة مع الفنانين الموهوبين الذين شاركوه فصول هذه القصة على مدار عقد كامل”.

ويمثل الفنانون المشاركون في المعرض ثماني جنسيات مختلفة بما فيهم فنانون من الإمارات العربية المتحدة؛ حيث تقاطعت مسيرة كل منهم مع المركز بشكل ما، سواء عبر مشاركتهم كأعضاء في مركز تشكيل، أو كمشرفين على ورش العمل، أو ضمن برنامج الفنان المقيم، أو المشاركة في المعارض الفردية أو الجماعية.

وتأخذ الأعمال الفنية المشاركة أشكالاً مختلفة حيث ستمثل مجموعة متنوعة من التخصصات، كالتصوير الفوتوغرافي، والنحت، والفيديو، وفن الخط، وفن الشارع، والأعمال التركيبية. وستشكل الأعمال التي تم تكليف الفنانين بإبداعها لمعرض “بعد عشر سنوات” الأساس لمجموعة تشكيل الفنية، التي ستشكل مورداً جديداً ودائما لمركز تشكيل، الذي يمتلك حالياً مركزين يضمان ثلاث مساحات مخصصة للمعارض، وثمانية استوديوهات، وتسع عشرة مساحة عمل، ومكتبة مرجعية، وغيرها من المرافق الفنية الأخرى.

ويقام على هامش المعرض سلسلة من الجلسات النقاشية والحوارية، والجولات التعريفية، وورش العمل، بالإضافة إلى إطلاق مطبوعة رئيسية تابعة لمركز تشكيل توثق مسيرة تطور ونمو مشهد الفنون في الإمارات العربية المتحدة منذ العام 2008. وسيتم تحرير المطبوعة الجديدة من قبل مليسا جرونلوند، الكاتبة وكبيرة مراسلين قسم الفنون لدى صحيفة “ذا ناشيونال” اليومية. وستتضمن المطبوعة التي ستحمل عنوان: “حقيقة مرجعية: تاريخ الفن في مركز تشكيل والإمارات العربية المتحدة” أسئلة وأجوبة مع مؤسسة ومديرة مركز تشكيل، الشيخة لطيفة بنت مكتوم، بالإضافة إلى مجموعة من المقالات لأنابيل دي جريسجني، وبيث ديرديريان، وكيفين جونز، ومارك بيلكينغتون، ومشعل القرقاوي. وسيتوفر الكتاب في مركز تشكيل (ند الشبا)، كما سيتوفر في جناح تشكيل ضمن معرض الكتاب الفني Fully Booked الذي ينظم في السركال أفينيو خلال الفترة بين 19 – 24 مارس، وفي معرض آرت دبي الذي ينظم في مدينة جميرا خلال الفترة بين 21 – 24 مارس.

وينظم معرض “بعد عشر سنوات” بداية من يوم الثلاثاء 13 مارس لغاية يوم الثلاثاء 26 أبريل 2018 في مركز تشكيل في ند الشبا 1، في دبي. للمزيد من المعلومات حول سلسلة الحوارات، والجولات التعريفية وورش العمل، يرجى متابعة أخبار مركز تشكيل على وسائل التواصل الاجتماعي، أو زيارة الموقع الإلكتروني: tashkeel.org

ويفتتح مركز تشكيل أبوابه يومياً من الساعة 10:00 صباحاً لغاية الساعة 10:00 ليلاً باستثناء يوم الجمعة، والدخول مجاني للجميع. للمزيد من المعلومات حول معرض تشكيل الذي تستضيفه صالة المركز في حي الفهيدي التاريخي بعنوان: من قلب الظلام”، يرجى زيارة: tashkeel.org، أو المراسلة على البريد الإلكتروني: tashkeel@tashkeel.org، أو الاتصال على الرقم: +971 4 336 3313.

أبرز محطات مركز تشكيل منذ العام 2008:

  • استضاف تشكيل ثمانية وستين معرضاً في صالتيه في ند الشبا وحي الفهيدي التاريخي، حيث عرض أعمال أكثر من 360 فناناً
  • تمت طباعة واحد وأربعين كتيبا للمعارض
  • استضافة 41 فنانا مقيما من 18 دولة
  • شرع سبعة وعشرون خريجاً من مركز تشكيل في الحصول على درجة الماجستير في الفنون أو الفنون الجميلة
  • تنظيم ما لا يقل عن 250 ورشة عمل، حضرها أكثر من 1400 شخص
  • تنظيم سبعة معسكرات للشباب حضرها 115 طفلاً
  • تنظيم ست جلسات في العام الماضي في مركز الشباب(X Hub) الحكومي، وشارك فيها 83 شاباً.
  • قام خمسة من أعضاء تشكيل بتصميم 32 منتجاً من منتجات “صنع في تشكيل”، وهي متاحة على org
  • استخدام تسعة عشر استوديو من قبل 72 عضواً.
  • شارك تشكيل في معارض ومشاريع إبداعية في ثمانية دول عبر ثلاث قارات
  • قام 17 مصمماً من تسع دول مختلفة من المقيمين في الإمارات العربية المتحدة بتطوير 28 منتجاً خلال خمس دورات من برنامج التصميم ” تنوين”.
  • شارك ستة فنانين من أربع دول في ثلاث دورات من برنامج الممارسة النقدية، حيث تم منح المشاركين إمكانية استخدام مرافق المركز، والحصول على التوجيه من مشرف، والعضوية الكاملة في المركز، والمشاركة في المعارض التي يقيمها المركز.
  • استهلك أعضاء وضيوف وموظفو مركز تشكيل أكثر من 1500 لتر من شاي الكرك.

نبذة عن مركز “تشكيل”

أسّست لطيفة بنت مكتوم مركز “تشكيل” بدبي في العام 2008 وهو يوفر بيئةً حاضنة لتطوّر الفن المعاصر والممارسة التصميمية المتأصلين في الإمارات العربية المتحدة. هذا ويفسح المركز المجال أمام الممارسة الإبداعية والتجريبية والحوار بين الممارسين والمجتمع على نطاقٍ واسع إذ يوفر الاستوديوهات متعددة التخصصات، ومساحات العمل والمعارض في ند الشبا وحي الفهيدي. يعتمد مركز “تشكيل” نموذج العضوية المفتوحة ويهدف برنامجه السنوي الذي يشمل التدريب، وبرامج الإقامة، وورش العمل، والمناقشات، والمعارض، والتعاونات الدولية والمنشورات إلى دعم عملية تطوير الممارسين الفنيين، وإشراك المجتمع والتعلم مدى الحياة كما يدعم الصناعات الإبداعية والثقافية.

وتشمل مجموعة مبادرات “تشكيل” برنامج تنوين الذي يختار مجموعةً من المصممين الناشئين المقيمين في الإمارات العربية المتحدة للمشاركة في برنامج تطوير على مدى تسعة أشهر يطوّرون خلاله منتجاً مستلهماً في جوهره من بيئة الإمارات العربية المتحدة. من جهة أخرى، يدعو برنامج الممارسة النقدية الفنانين البصريين إلى المشاركة في برنامج تطوير على مدى سنة واحدة يتخلله العمل في الاستوديو، والإرشاد والتدريب فيما يثمر عمل الفنان تقديم معرضٍ منفرد له. أمّا مايكووركس الإمارات العربية المتحدة فهي منصة على الإنترنت تهدف إلى تعزيز الروابط بين العقول المبدعة والمصنّعين لتمكين المصممين والفنانين من الوصول إلى قطاع الصناعة في الإمارات العربية المتحدة بدقة وفعالية. كما يشمل المركز المعارض وورش العمل للمشاركة في الممارسة الفنية، ودعم بناء القدرات وتعزيز أعداد الجماهير الهاوية للفن في الإمارات العربية المتحدة. أما أهمّ ما في “تشكيل” فهي عضويته، وهي عبارة عن مجتمع العقول المبدعة الذي يتسنى له استخدام المنشآت والاستديوهات الواسعة لصقل مهاراته، والاضطلاع بأعمال تعاونية ومزاولة المهن.

تفضّل بزيارة tashkeel.org | make.works

 217 total views,  2 views today

Share