المسافرون الصينيون من جيل الألفية ينفقون 80% أكثر على السفر

المسافرون الصينيون من جيل الألفية ينفقون 80% أكثر على السفر وأغلبيتهم يتأثرون بوسائل التواصل الإجتماعي في اتخاذ قراراتهم، وفق دراسة جديدة من Hotels.comTM

دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ومملكة البحرين احتلت الصدارة كوجهات السفر المفضلة لدى المسافرين الصينيين في منطقة الشرق الأوسط

دبي، 29 يوليو 2018: كشفت دراسة جديدة من موقع السفر الرائد Hotels.comTM بأنّ المسافرين الصينيين من جيل الألفية المولودين خلال الفترة التي تلي العام 1990، أصبحوا يتجاوزون الحدود الجغرافية بصورة أكبر ويُقبلون على السفر إلى بلدان بعيدة، وعليه فقد زادت نفقات سفرهم بشكل كبير خلال العام الماضي بنسبة مذهلة بلغت 80%، مما أسهم في تمويل الرحلات المستمدة من وسائل التواصل الإجتماعي خاصة تلك التي عكست تجارب شيّقة وأماكن إقامة متطورة تكنولوجياً ومأكولات بمذاقات غير معتادة.

وقد اكتسبت منطقة الشرق الأوسط شعبية متزايدة بين المسافرين الصينيين وخطط رحلاتهم، حيث فضلت الأغلبية العظمى منهم دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ومملكة البحرين، لما تقدمه من خبرات متنوعة تراوحت ما بين استكشاف التاريخ والتراث وتناول المأكولات المحلية والتسوق، علاوة على تجربة أماكن الإقامة العالية الجودة.

ووضّح التقرير بأن الأغلبية العظمى من المسافرين الصينيين بنسبة (54%) زاروا دولة الإمارات العربية المتحدة من أجل الترفيه ، بينما تمثّل هدف الزيارة لنسبة 33% في الأعمال.

وقد مثّل “التباهي بالسفر” وصور السلفي جزءً كبيراً من تجربة رحلات المسافرين الصينيين من جيل الألفية، حيث استخدم 63% منهم كاميرا السلفي للحصول على المزيد من التفاعل والإعجاب على صفحاتهم وبناء علامتهم التجارية الإجتماعية. وعندما تمّ سؤالهم عن السبب الذي جعل من أماكن الإقامة العالية التقنية أكثر جاذبية بالنسبة لهم، وضّح 15% من المسافرين الصينيين من جيل الألفية، بأنهم يقدّرون الأشياء التي تجعل من حضورهم على وسائل التواصل الإجتماعي أفضل.

ومن جانبه قال نيلسون آلين، المدير العام لعلامة Hotels.com في منطقة آسيا والمحيط الهادىء: “وضّحت تنائج التقرير بأنّه على الرغم من أنّ جيل الألفية مثلوا الأغلبية العظمى من المسافرين اللذين يتأثرون بمواقع التواصل الإجتماعي والإتجاهات السائدة، إلاّ أنّه أشار أيضاً إلى أنّ جميع الأجيال قد تأثروا بها إلى حد ما، حيث أن نسبة بلغت 52% من المسافرين الصينيين قد تأثروا عموماً بقوة أخبار Newsfeed، كما وضّح بأنّ قرارات سفر ثلث المسافرين من كبار السن وسلوكهم قد تأثر بآراء ابنائهم الأكثر خبرة رقمياً.”

ويحرص المسافرون الصينيون على عيش تجارب أصيلة، حيث تعتبر المأكولات المميزة من الأمور الهامة في اتخاذ القرار بخصوص الإستثمار في السفر، وتمثلت النسب كالآتي: الإنفاق على المأكولات المحلية بمذاقات غير معتادة بنسبة (69%)، والتجول في الطرقات لشراء مقتنيات بطابع محلي (43%)، بينما بلغت نسبة التسوق بالإجمال والسلع الفاخرة (38%).

يعتبر الإتصال والكفاءة أمراً أساسياً لهؤلاء المسافرين الشباب، حيث مثّل وجود مساحات عمل مشتركة (39%)، والتقنيات المفعلة بالصوت (38%)، والحجز عبر أجهزة الواقع الإفتراضي (38%)، وروبوتات خدمة العملاء (32%)، ودخول الغرف المدار بواسطة الهاتف المتحرك (31%)، وصالات البث المباشر على وسائل التواصل الإجتماعي (26%)، علاوة على كافة الإضافات المرغوبة في مكان الإقامة.

وأشار المسافرون الصينيون بأنّ توفير إمكانية مسح شفرة QR عبر WeChat وقبول الدفعات عبر الهاتف المتحرك من الأمور التي تحتاج إلى التطوير. كما وضّح ثلث المسافرين إلى أنّ طرق الحجز وترتيبات النقل المحلي من الأمور التي تحتاج إلى تطوير، كما أشاروا إلى أنه يتوجب توفير دليل سفر بلغة الماندرين وكذلك موظفين يتحدثون بلغتهم.

ومن جانبه صرّح يوهان سفينستروم، رئيس الموقع الإلكتروني Hotels.com: “يرغب كل مسافر في أن يشعر بأنه مرحب في البلد الذي يزوره. فنحن نرغب جميعاً في التواصل مع الآخرين، خاصة عندما نكون في بيئة جديدة. ومن هذا المنطلق فإنّ المسافر الصيني سيشعر بإرتياح أكبر وبأنه مرحب به في الوجهة التي يقصدها عندما يستقبله موظفون يتحدثون باللغة الصينية في المتاجر أو غيرها. وكذلك عندما يتم قبول المحفظة الصينية، أو بتوفير لوحات بلغة يفهمونها.

“يشعر مزودي أماكن الإقامة بالحماس نحو هذه الإتجاه الجديد للمسافرين الصينيين المفعمين بالطاقة والحيوية، وكذلك إلى الدخول في هذا السوق المربح بقوة والإهتمام بتلبية كافة احتياجاتهم خلال الرحلة. إنّ مستقبل المسافرين الصينيين مفعم بالبهجة والحرية، ويتطلع الموقع الإلكتروني Hotels.com إلى استقبال هذه الفئة من المسافرين بكل حفاوة!”

للحصول على التقرير كاملاً، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني www.citmhotels.com

للمزيد من المعلومات، أو للحصول على الصور أو لإجراء مقابلة، يرجى الإتصال بالمكتب الإعلامي لـ Hotels.com على hotelscompr@bpgorange.com

ملاحظات

تعتبر هذه النسخة السابعة من تقرير مراقبة السفر الصيني الدولي (CITM)، الذي يأخذ نظرة شاملة على تأثير السفر الدولي من المسافرين الصينيين.

عيّن الموقع الإلكتروني Hotels.com شركة Ipsos، الرائدة عالمياً في أبحاث السوق، لإجراء المقابلات خلال شهر مايو 2018، لإجراء المقابلات مع 3,047 مقيم صيني، تتراوح أعمارهم ما بين 18-58 عاماً، الذين سافروا إلى الخارج خلال العام الماضي. تمّ استخدام تقنية إجراء مقابلات عبر الإنترنت بمساعدة الكمبيوتر عبر المدن المختلفة.

تمّ تصنيف المدن الصينية إلى فئات مختلفة استناداً على الكثافة السكانية، والحجم الإقتصادي والترتيب السياسي. وتشمل المدن في الفئة الأولى مدن مثل بكين وشنغهاي، بينما تشمل المدن في الفئة الثانية عواصم المقاطعات مثل تشنغدو والمدن في الفئة الثالثة مدن متوسطة الحجم مثل مدينتي زهوهاي والمدن في الفئة الرابعة المدن الأصغر حجماً. وفي هذا الإستطلاع كان 51% من المشاركين يقطنون في المدن من الفئة الأولى، و33# من المشاركين يقطنون في المدن من الفئة الثانية و16% من المشاركين يقطنون في الفئة الثالثة.

تمّ سؤال المسافرين عن نمط إنفاقهم وتفضيلات السفر وطرق الحجز وخيارات السكن والخطط المستقبلية، وكذلك تلعديد من جوانب السفر الأخرى.

وعند تحليل استجابتهم، قسّم الباحثون المسافرين إلى أربعة فئات أعمار، أولئك اللذين ولدوا في الفترة التي تلت العام 1960، 1970، 1980، 1990، للحصول على رؤى أعمق حول خياراتهم وتفضيلات الأجيال المختلفة. أولئك اللذين ولدوا في الفترة ما بين العام 1980 و1990 يطلق عليهم جيل الألفية عبر التقرير.

نبذة عن Hotels.com

اجعل كل إقامة أكثر مكافآة مع الموقع الإلكتروني Hotels.com™. نحن أيضاً نهوى السفر مثلك تماماً، ولذلك فقد جعلنا الحجز عبر الموقع في غاية السهولة. تأكد بأن Hotels.com سيقدم لك كل ما تحتاجه من خلال مئات الآلاف من أماكن الإقامة حول العالم والبحث عبر 90 موقعاً إلكترونياً محلياً بـ 41 لغة. فإذا كنت تبحث عن القيمة الإستثنائية أثناء إقامتك في لاس فيغاس أو تايلاند، أو إذا كنت تبحث عن بيت فوق الشجرة أو فيلا في فنزويلا، فإن Hotels.com يقدم لك ذلك عبر نقرة واحدة.

ومع برنامج الولاء المليء بالمكافآت المجزية، تمتع بليالي* مجانية أو احصل على التوفير الفوري عبر الدخول إلى الأسعار السرية… هل هنالك أمرٌ أروع من ذلك؟ الآن لقد أصبح الحجز أكثر ذكاءاً. تأكد من أنك ستتمكن من العثور على المكان الأمثل عبر استعراض أكثر من 25 مليون تعليق من ضيوف الموقع، تأكد بأنك ستعثر على المكان الأمثل لك عند استخدام التطبيق الذكي السهل الإستخدام، الذي تمّ تحميله أكثر من 70 مليون مرة حتى الآن.

 337 total views,  1 views today