مدير عام “منزل وسط المدينة” شريهان آل مشاري تحصد جائزة رائد الأعمال العربي الشاب الأولى من “المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي 2019”

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 10 أبريل، 2019: حصدت المواطنة الإماراتية شريهان آل مشاري، مدير عام “منزل وسط المدينة” أبرز فنادق العلامة التجارية “فيدا للفنادق والمنتجعات” التابعة لـ “مجموعة إعمار للضيافة”، أولى جوائز رائد الأعمال العربي الشباب التي أطلقها “المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي 2019”.

وتعد آل مشاري أول مواطنة إماراتية تتولى منصب مدير عام فندق في دبي، وتم تكريمها خلال النسخة الخامسة العشرة من المؤتمر الذي يعقد في رأس الخيمة.

وتحظى جائزة رائد الأعمال الشاب بدعم اللجنة الاستشارية للمنتدى العربي للاستثمار الفندقي، وتتاح أمام الشباب في سن الثلاثين وما دون من دول مجلس التعاون الخليجي العاملين في قطاع السياحة والضيافة في الشرق الأوسط لمدة لا تقل عن عامين. وتم اختيار شريهان آل مشاري من قبل لجنة تضم نخبة من الخبراء المتخصصين بالقطاع، تقديراً لإلمامها الواسع بالقطاع والتزامها بأعلى معايير التميز والمهنية في موقعها الحالي.

وكانت مجموعة “إعمار للضيافة” قد عيّنت شريهان آل مشاري مديراً عاماً لفندق “منزل وسط المدينة” العام الماضي، وستحصل بفضل الجائزة على فرصة المشاركة في دورة تدريبية في مجال ريادة الأعمال في “أكاديمية الإمارات لإدارة الضيافة”، المخصص للمديرين الذين يعملون بدوام كامل، ويتطلعون إلى اكتساب تجربة أكثر شمولية وتخصصاً في القطاع.

بهذه المناسبة قال أوليفييه هارنيش، الرئيس التنفيذي لـ “مجموعة إعمار للضيافة”: “تقدم شريهان آل مشاري نموذجاً يقتدى به للمواهب الإماراتية التي تحقق إنجازات ونجاحات بارزة في قطاع الضيافة، لكونها أول مواطنة إماراتية تتولى منصب مدير عام لفندق في دبي. وها هي اليوم تفوز بجائزة رائد الأعمال العربي الشاب، مما يسلط الضوء على عمق التزامها المهني وإمكاناتها الإدارية الكبيرة، حيث أثبتت خلال فترة زمنية قصيرة قدرتها المميزة على اتباع أساليب إدارية مبتكرة تثري الخدمات التي يقدمها الفندق للضيوف، بالتزامن مع تعزيز كفاءة العمليات والعائدات”.

وبدورها قالت شريهان آل مشاري: “يسرني الحصول على هذا التقدير الرفيع بحصولي على أولى جوائز رائد الأعمال العربي الشاب من ’المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي‘، لا سيما وأن التقييم قد تم من قبل لجنة من كبار خبراء القطاع. لقد قدمت لي ’مجموعة إعمار للضيافة‘، وفندق ’منزل وسط المدينة‘، منطلقاً نموذجياً للمضي قدماً في المسيرة المهنية التي أطمح لها. ولا شك بأن حسن الضيافة هو من القيم الجوهرية لثقافة دولة الإمارات العربية المتحدة، وكمواطنة إماراتية، فإن تركيزي سيكون موجهاً بصورة مستمرة نحو تعريف الضيوف بإرثنا العريق، بالتزامن مع إطلاق مبادرات جديدة مبتكرة تعزز السمعة المميزة التي يحظى بها ’منزل وسط المدينة‘ فعلياً. وأتمنى أن تكون هذه الجائزة حافزاً يشجع المزيد من المواهب الإماراتية على دخول قطاع الضيافة الذي يحفل بالفرص الواعدة نحو حياة مهنية ناجحة ومثمرة”.

ويمتاز فندق “منزل وسط المدينة” بموقعه الحيوي في وسط مدينة دبي، ويحفل بتصاميم الأرابيسك الشرقية الساحرة والفنون المعمارية التقليدية، ويقدم خدماته وفق أعلى معايير الضيافة العربية الأصيلة. وتتولى شريهان آل مشاري دعم الفريق الإداري في تطوير عمليات الفندق، ولديها فهم عميق لمشهد قطاعي الضيافة والسياحة في الدولة، ورؤية استراتيجية لتطوير الأعمال وتعزيز مبادرات المسؤولية الاجتماعية في الفندق.

واكتسبت شريهان آل مشاري خبرتها خلال أكثر من عشر سنوات من العمل في القطاع، كما ركزت دائماً على بناء مهارات الشباب ودعم المبادرات الاجتماعية والحكومية الرامية إلى تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة. وتستعد آل مشاري للحصول على شهادة الماجستير في الإدارة الدولية بتخصص السياحة والضيافة الدولية، وكانت قد حصلت على درجة البكالوريوس (مع مرتبة الشرف) في إدارة الإضافة الدولية- وكلتا الشهادتين من “أكاديمية الإمارات لإدارة الضيافة” في دبي.

 413 total views,  1 views today