سويس-بل هوتيل انترناشيونال تكشف النقاب عن خطط توسع طموحة في فيتنام النابضة بالحيوية

هونج كونج (15 أغسطس 2019) – كشفت سويس-بل هوتيل انترناشيونال، سلسلة إدارة الفنادق العالمية، عن خطط لتوسع ضخم في مجموعة فنادقها في فيتنام، التي تعد واحدة من أكثر أسواق السياحة في العالم تميزا وسرعة في الظهور والنمو.

في الوقت الحالي، تقوم المجموعة بتشغيل فندق واحد في فيتنام، سويس- بل ريزورت تيوين لام، وهو منتجع ساحر فاخر يقع في المرتفعات الوسطى في البلاد، غير بعيد عن دا لات. يمزج هذا المنتجع بين الضيافة المحلية السخية والأناقة الأوروبية ويضم 151 غرفة وهو ذائع الصيت بين المسافرين من أجل الترفيه، عشاق لعبة الجولف ومنظمي الاجتماعات على حد سواء.

لكن الشركة تهدف الآن إلى توسيع محفظة أعمالها في فيتنام لتصل إلى ما لا يقل عن 10 فنادق ومنتجعات بحلول عام 2021، بما في ذلك افتتاح عدد من الفنادق في أبرز الوجهات المهمة للأعمال والترفيه في أرجاء الدولة.

وقعت سويس- بل هوتيل بالفعل عقدي فندقين جديدين في فيتنام. الأول، سويس- بل هوتيل سويتس أند ريزيدانسيز خليج “ها لونج باي” المتوقع افتتاحه في الربع الأخير من 2019، والمطل على المنطقة البحرية في شمال شرقي فيتنام الرائعة الجمال والمدرجة على قائمة التراث العالمي في منظمة اليونيسكو. هذا الفندق الجديد المبهر سوف يضم 350 غرفة مصممة على شكل شقة من أجل الإقامة القصيرة والطويلة، فضلا عن مرافق عديدة ومنها منتجع صحي، مركز لياقة، حمامات سباحة، عدة مطاعم وكافيهات، قاعة حفلات وغرف اجتماعات.

ثم في 2022، سوف يفتح فندق سويس- بل ريزورت “باي داي فو كواك” أبوابه على ساحل “فو كواك” البكر، جنوبي جزيرة فيتنام البديعة. الفندق مقام مباشرة على الشاطيء الرملي، وسوف يضم هذا المنتجع الفاخر 218 غرفة وفيلا، فضلا عن حمامات سباحة خارجية، منتجع صحي واختيارات متعددة من الفنادق، منها مطعم للمأكولات البحرية ونادي الشاطيء. كما يضم المنتجع مساحة للمناسبات وحفلات الزواج.

هذان الفندقان الجديدان الاستثنائيان يمثلان جودة المشروعات التي تجتذبها سويس- بل هوتيل إنترناشيونال الآن في فيتنام. تواصل الشركة ملاحقة سلسلة من الخيوط الواعدة في وجهات متنوعة، منها مدن كبرى مثل هانوي، مدينة هو شي مينه، هايفونج ودانانج، مواقع مطلة على الشاطيء مثل فو كواك، كواي نهون وفان فونج، ومواقع ثقافية مثل سابا وهوي آن.

يقول جافن م. فاول، رئيس مجلس إدارة ورئيس سويس- بل هوتيل انترناشيونال،: “مع هذه المناظر الطبيعية الجميلة، السواحل الطويلة والثقافة الآسرة، فيتنام وجهة بالغة الجاذبية. سويس- بل هوتيل انترناشيونال ترى إمكانية هائلة في كافة أنحاء الدولة، ليس فقط في مواقعها على الشاطيء، لكن أيضا في مدنها النابضة بالحيوية والمراكز الثقافية. نحن نتطلع قدما للعمل مع المطورين المحليين لنجلب ضيافة سويس- بل هوتيل انترناشيونال العالمية المستوى إلى الضيوف في فيتنام البديعة”.

تشهد صناعة السياحة في فيتنام في الوقت الحالي صعودا كبيرا، مدفوعة بمجموعة من العوامل منها ازدهار الإقتصاد، تزايد الثروة الشخصية محليا وإقليميا، سياسات الحكومة المتطلعة إلى المستقبل وتحديث البنية التحتية للنقل. أدى هذا إلى ارتفاع أعداد الزائرين، إذ تضاعف عدد الزائرين الدوليين منذ 2015 ووصل إلى ثلاثة أضعاف ما كان عليه خلال العقد الماضي، ليصل إلى 15.5 مليون زائر عام 2018 – وهو رقم قياسي للعام بأكمله.

كما يزدهر قطاع الفنادق في فيتنام، وتشير معطيات أس تي آر، إلى أن هناك الآن 23359 غرفة فندقية تحت الإنشاء في فيتنام – ما يوازي تقريبا 25% من إجمالي عدد الفنادق المتوافرة حاليا في الدولة.

تقوم سويس- بل هوتيل انترناشيونال في الوقت الحالي بتشغيل محفظة عالمية تضم قرابة 150 فندقا، منتجعا وشقة فندقية في أربع قارات. كما توفر الشركة مجموعة من 14 علامة تجارية، تتراوح بين الفنادق الاقتصادية والفنادق البوتيك وصولا إلى المنتجعات الفاخرة والشقق ذات الخدمات الفندقية.

 339 total views,  1 views today