اخبار ضيافة دبي

تِشب ومجموعة فاين الصحية القابضة تتعاونان تِشب ومجموعة فاين الصحية القابضة تتعاونان لطرح أول حل لتجميع منصات التحميلفي الأردن

دبي، 3 يونيو 2020 – أعلنت شركة تِشب المُتخصّصة في حلول سلاسل التوريد عن توسيع عملياتها في منطقة الشرق الأوسط لتشمل المملكة الأردنية الهاشمية عبر إطلاق خدمات تجميع منصات التحميل المُدارة لمجموعة “فاين الصحية  القابضة”، الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مجال المنتجات الصحية وصناعة الورق الصحي. ويأتي النموذج الجديد الذي توفره تِشب لمشاركة وإعادة استخدام منصات التحميل ليتيح الاستغناء عن منصات التحميل الخشبية البيضاء التقليدية التي تستخدمها مجموعة فاين حاليًا، وبالتالي دفع عجلة سلسلة توريد الورق الصحي التابعة للمجموعة وإثراء مزايا الاستدامة.

وبهذه المناسبة، قال عمران الحديد، مدير سلسلة التوريد لدى شركة فاين في مصر وشرق المتوسط: “يتيح نموذج تِشب للمنصات المجمّعة استبدال منصات التحميل الخشبية البيضاء التقليدية التي نستخدمها حاليًا بكفاءة، حيث تشتهر شركة تِشب بتوريد منصات التحميل واستعادتها وتقدم في الوقت نفسه العديد من مزايا الاستدامة عبر صيانة المنصات وإعادة استخدامها بدلًا من التخلّص منها وإلقائها كمخلّفات في مطامر النفايات. وفي حين نتوقع لهذا التعاون أن يسهم في تحقيق وفورات ملموسة في التكاليف الإجمالية لسلسلة التوريد، نحن متحمسون خصوصًا للتعاون مع شركة حريصة على الاستدامة وبوسعها مساعدتنا في تحقيق أهدافنا البيئيه

وأضاف: “رغم الارتفاع المتواصل في تكلفة شراء منصات التحميل الخشبية البيضاء، إلا أن جودتها في تراجع مُستمر، الأمر الذي يُضيف مخاطر نحن في غنى عنها إلى عملياتنا اللوجستية. وبفضل كثافة شبكة عمليات تِشب ونموذج المشاركة وإعادة الاستخدام الذي توفره، والتزامها بعدم التخلّص من أي مخلفات في مطامر النفايات ومعايير الجودة الممتازة لمنصات التحميل، نثق تماماً بقدرتنا على تحقيق المزايا الملموسة في الاستدامة والوفورات الكبيرة في التكاليف”

من جهته، أشار ماركو سالورت بونز، المدير التجاري لشركة تِشب الشرق الأوسط أفريقيا (منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا)، إلى أن مفهوم التجميع يُعتبر جديدًا نسبيًا للعديد من الصناعات في المنطقة، ويضيف: “نؤمن بأن الشراكة الجديدة مع مجموعة فاين في الأردن تشكل نقطة انطلاق متميزة لاستعراض المزايا الهائلة التي تُقدّمها تِشب مثل منصات التحميل القياسية والقوية المُصمّمة للمناولة الآمنة وحماية المنتجات، إضافة إلى إمكانية تحقيق وفورات إجمالية في سلسلة التوريد من حيث التكاليف والآثار البيئية. ويرتكز نموذج الأعمال الدائري لدى شركة تِشب أيضًا إلى المصادر المستدامة من المواد المُتجدّدة والقابلة لإعادة التدوير لاستخدامها في شبكتها الهائلة للمشاركة وإعادة الاستخدام في جميع أنحاء الشرق الأوسط.”

وتجدر الإشارة إلى أن مجموعة فاين الصحية القابضة تستعين بخدمات شركة تِشب منذ 2014 في أجزاء أخرى من الشرق الأوسط. وتتولى الشركة تشغيل 11 مصنعًا في خمس دول هي مصر والأردن والمغرب والسعودية والإمارات، ولديها أيضًا عمليات توزيع في 75 دولة. وفي الأردن، ستقوم شركة تِشب بتوريد منصات التحميل إلى شركة الصنوبر لتصنيع الورق الصحي التابعة لمجموعة فاين، والتي تُعد واحدة من كُبرى وأحدث شركات تصنيع الورق الصحي في المنطقة، كما ستورّد منصات التحميل أيضًا لمصنع التحويل التابع للمجموعة، للتوزيع المحلي ضمن منطقة خاضعة للتحكم.

تزاول شركة تِشب نشاطها في سبع دول في منطقة الشرق الأوسط وهي الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وعُمان والبحرين والكويت والأردن ولبنان، ولديها 23 مركز خدمة في مواقع رئيسية تُتيح لها تقديم الخدمات لأكثر من 70 مدينة بشكل يومي من خلال حلول سلسلة التوريد.

من جانبه، أضاف تامر عزت، المدير الإقليمي للاستراتيجية والنمو في شركة تِشب الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إن فاين وتِشب نجحتا في بناء علاقات تجارية قوية عبر تصدر جهود تطوير سلسلة التوريد في الأردن وأنحاء المنطقة، وقال: “سنعمل سويًا على استكشاف آفاقٍ جديدة للتعاون في جميع أنحاء شبكة فاين بهدف تعزيز كفاءة سلسلة التوريد وتقليل النفايات وتعزيز الاستدامة ضمن شبكات التوزيع التابعة لها”.

نبذة عن مجموعة “فاين الصحية القابضة”:

تُعتبر مجموعة “فاين الصحية القابضة (FHH)” إحدى المجموعات الرائدة في صناعة المنتجات الصحية بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتخدم عملاء في أكثر من 75 دولة في جميع أنحاء العالم. وفي إطار التزامها بأن تُصبح “النجم الساطع في سماء عالم الأعمال العربي للسلع الاستهلاكية السريعة الحركة،” تُركّز فاين الصحية على المنتجات الصحية والاستدامة وعمليات الإنتاج المُتطوّرة والبرامج الرائدة في المسؤولية الاجتماعية للشركات والمنتجات الحائزة على الجوائز. تُقدّم الشركة مجموعة مُتنوّعة من المنتجات مثل مناديل الوجه ومناديل المائدة ومنشفات المطبخ وورق التواليت وحفّاضات الأطفال وحفّاضات الكبار ولفائف الورق الكبيرة بالإضافة إلى المنتجات التي تُستخدم خارج البيت لتتناسب مع جميع أنواع المؤسسات الخاصة والعامة.

نبذة عن شركة تِشب

تنقل ’تشب‘ كميات أكبر من البضائع والسلع إلى أعداد أعلى من الناس في مزيد من الأماكن مقارنة بأية شركة أخرى على وجه الأرض، فمحفظتها الواسعة من منصات التحميل والصناديق والحاويات تشكل العصب الخفي لسلسلة التوريد العالمي وتحظى بثقة كبرى العلامات العالمية لمساعدتها على نقل بضائعها بمستويات أعلى من الكفاءة والاستدامة والسلامة. وبصفتها رائدة في الاقتصاد التشاركي، نجحت ’تشب‘ في تأسيس واحد من أكثر الأعمال اللوجستية استدامةً على مستوى العالم عبر مشاركة وإعادة استخدام منصاتها وفقاً للنموذج المعروف باسم “التجميع”. يتمثل النشاط الأساسي لشركة “تشب” في خدمات السلع الاستهلاكية سريعة الحركة (مثل الأطعمة الجافة، ومنتجات البقالة، ومنتجات العناية الصحية والشخصية)، والمنتجات الطازجة، والمشروبات، ومنتجات التجزئة، وقطاعات التصنيع العامة. يعمل لدى الشركة حوالي 11000 موظف وتؤمن بقوة العبقرية الجمعية عبر التنوع والشمول والعمل الجماعي. تمتلك “تشب”: نحو 300 مليون منصة تحميل، وصندوق وحاوية عبر شبكة تضم أكثر من 750 مركزاً للخدمة وتدعم أكثر من 500 ألف نقطة تواصل مع العملاء لعلامات عالمية مثل “بروكتر أند غامبل”؛ “سيسكو”؛ “كيلوغز”؛ و”نستله”. وتزاول “تشب” التابعة لمجموعة “برامبلز” نشاطها في أكثر من 55 دولة وتقع كبرى عملياتها التشغيلية في أمريكا الشمالية وغرب أوروبا.

 38 total views,  1 views today