اخبار ضيافة دبي

نستله تدعم الاحتياجات الاجتماعيةوالطبية والبيئية جراءانفجار بيروت

تواصل شركة نستله تقديم الدعم لجهود الإغاثة في أعقاب التفجير الذي هزّ مرفأ بيروت بتاريخ 4 آب، وأثمرت الجهود في مساعدة 5000 أسرة بالشراكة مع مؤسسات مرموقة في لبنان تلبية للاحتياجات الاجتماعية والطبية والبيئية المتزايدة. تتعاون نستله مع بيت البركة وبنك الغذاء اللبناني وكاريتاس لبنان للتبرّع بثلاثين طناً من الحليب، وتعمل بالشراكة مع بنك الغذاء اللبناني على توفير المنتجات المحلية للعائلات المتضرّرة، بينما تساهم التبرعات المقدمة لصالح كاريتاس لبنان في إعادة تأهيل المطابخ المدمّرة. علاوة على ذلك، تعاونت نستله مع مؤسسات أخرى مثل جمعية arcenciel لدعم عمليات إعادة تدوير الزجاج المحطّم ومخلفات الدمار، إضافة إلى تقديم  الدعم للمستشفيات بهدف مساعدتها في تجديد أجنحة الأطفال.

ويأتي ذلك في أعقاب جهود الإغاثة الأولية العاجلة لمساعدة السكان المتضرّرين في بيروت والمناطق المحيطة بها، وإطلاق منصة عالمية لموظفي نستله لجمع التبرعات بالشراكة مع الاتحاد الدولي  لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمرIFRC، ، من أجل دعم ضحايا تفجيرات بيروت على وجه التحديد.

وفي هذا الصدد، قال ريمي عجل، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة نستله لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: “نحرص على الوفاء بالتزامنا الراسخ تجاه الشعب اللبناني والبلد الذي نزاول نشاطنا فيه منذ 85 عاماً وأكثر. ونسعى باستمرار إلى المساهمة في تلبية الاحتياجات المتزايدة على مختلف الأصعدة بالتعاون مع المؤسسات المحلية التي تعمل بجد في لبنان ولا تدخر جهداً في مساعدة المجتمع على التعافي”.نستله تدعم الاحتياجات الاجتماعيةوالطبية والبيئية جراءانفجار بيروت

الحملة العالمية لمطابقة التبرعات1:1

على الصعيد العالمي، دخلت نستله في شراكة مع الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر (IFRC) لمطابقة 1:1 لأية تبرعات يقدمها موظفي نستله في جميع أنحاء العالم لدعم مبادرات الإغاثة المحددة للصليب الأحمر اللبناني من أجل السكان في بيروت والمناطق المحيطة بها. تم تأمين 100 ألف فرنك سويسري (110 آلاف دولار أمريكي) من خلال المبادرة.

التبرع بالأغذية والمشروبات للعائلات المتضررة

من ناحية أخرى، تتعاون الشركة مع بنك الغذاء اللبناني، لتوفير  منتجات تشمل زيت الزيتون والعدس والحمص والمربى مباشرة من 60 مزرعة لبنانية لدعم 2600 عائلة متضرّرة. كما أنها تؤمن30 طنًا من الحليب ، بهدف تقديم أكثر من 100 ألف حصة غذائية لأكثر من 2000 عائلة محتاجة، بالشراكة مع بيت البركة وبنك الغذاء اللبناني وكاريتاس لبنان

الدعم المتواصل للجهات المحلية

يواصل فريق نستله لبنان دعم العائلات في أكثر الشوارع تضررًا مثل الجميزة والكرنتينا ومار ميخائيل ، بالإضافة إلى منطقة المرفأ المنكوبة، وذلك من خلال مدّ المتطوعين في الميدان والعائلات التي فقدت منازلها بالأغذية والمشروبات، حيث زوّدتهم حتى الآن بما يصل إلى 130 ألف لتر من المياه. وقد تجسّد هذا الدعم أيضاً في فتح الشركة لخطها الساخن لتلقي طلبات المياه.

إعادة ترميم المستشفيات

تعمل الشركة أيضًا مع المستشفيات المتضرّرة في الأشرفية، للمساعدة في إعادة ترميم أجنحة الأطفال وتجديدها، من خلال توفير المعدات الطبية التي تعزّز المعارف العلمية وتحسّن الرعاية الطبية لصالح المجتمع اللبناني.

إعادة تدوير حطام الزجاج

على الصعيد البيئي، دخلت نستله في شراكة مع عدة مؤسسات، بما في ذلك جمعية arcenciel وشركة Development Inc لدعم إعادة تدوير حطام الزجاج المحطّم، حيث يتم يومياً جمع حوالي 40 طنًا بهدف إعادة استخدامه في مواد البناء.

إعادة تأهيل المطابخ

علاوة على ذلك، تتعاون الشركة مع كاريتاس لبنان لدعم إعادة تأهيل أكثر من 60 مطبخًا في المنازل المتضرّرة من خلال تزويدها بأفران وثلاجات جديدة لتمكين أصحابها من الطهي والحصول على طعام صحي وآمن.

كما تلقى موظفو شركة نستله المتضررين في لبنان مساعدات مالية لإصلاح منازلهم والحصول على قروض طارئة إذا لزم الأمر.

وبصورة إجمالية ، بلغت جهود نستله لإغاثة العائلات والمجتمعات والموظفين في لبنان أكثر من مليون دولار أمريكي.

حول نستله في لبنان:

يعود تاريخ نستله الشرق الأوسط إلى أكثر من 80 عاماً، وتحديداً الى عام 1934، عندما تمت أول عملية استيراد في لبنان. وبعد أكثر من 85 عامًا، تدير نستله اليوم مصنعين للمياه وتوفر فرص عملٍ مباشرة لأكثر من 600 شخص. تعمل نستله مع أكثر من 300 مورداً في لبنان وتلبي احتياجات أكثر من 17800 عميل وتمدّ بمنتجاتها قطاع الجملة ومختلف مراكز البيع، بما في ذلك محلات السوبر ماركت والبقالة والصيدليات والخدمات الغذائية.

أقامت نستله العديد من علاقات التعاون مع الحكومات المحلية والمنظمات غير الحكومية والهيئات والقطاع الخاص، بهدف تأسيس قيمة مشتركة في مجالات تشمل التثقيف الغذائي والحفاظ على المياه والوصول اليها وإعادة التدوير.

 58 total views,  1 views today