اخبار ضيافة دبي

مسابقات مهرجان طيران الإمارات للمدارس تعود إليكم!

  • مهرجان طيران الإمارات للآداب يعلن عن فتح باب التسجيل لمسابقات “كأس القرّاء”، وجامعة أكسفورد لكتابة القصة، وبنك الإمارات دبي الوطني “الشعر للجميع” ومونتيغرابا لكتابة الرسائل الخطية

دبي،22  سبتمبر 2020: أعلن مهرجان طيران الإمارات للآداب عن فتح باب التسجيل لمسابقات المدارس لعام 2021. مما يمنح الأطفال الفرصة لإظهار مواهبهم وصقل مهاراتهم في كتابة القصص وإلقاء الشعر، والتنافس مع المدارس الأخرى لإبراز معارفهم ومعلوماتهم المستسقاة من مجموعة كتب مختارة. وسيتم اعتماد مسابقة جديدة هذا العام وهي مسابقة مونتيغرابا لكتابة الرسائل الخطية، التي تحتفي بمهارة الكتابة باليد وبفنون الخط.

وقد تم الإعلان عن كافة تفاصيل المسابقات ضمن الاجتماع السنوي لمؤسسة الإمارات للآداب بالمدارس، حيث يتعرف مئات المعلمين من جميع أنحاء البلاد على المهرجان وبرامجه باللغتين العربية والإنجليزية، وقد أقيم الاجتماع هذه السنة رقمياً.

وسوف يقدم الطلبة المشاركون في مسابقة دار جامعة أكسفورد لكتابة القصة مشاركاتهم في إطار موضوع المهرجان في دورته القادمة “لنغير الحكاية”، ويمكن للطلاب الموهوبين في إلقاء الشعر عرض مواهبهم في الإلقاء وإبراز فهمهم لقصيدتهم المختارة في مسابقة “الشعر للجميع” برعاية بنك الإمارات دبي الوطني، ويمنح كأس القرّاء الفرصة للطلبة المطالعين للتنافس ضمن الفرق المدرسية لإظهار فهمهم ومعرفتهم واستذكارهم للمعلومات والوصول إلى النهائيات.

تقام جميع المسابقات باللغتين العربية والإنجليزية.مسابقات مهرجان طيران الإمارات للمدارس تعود إليكم!

وفي إطار إبرازها لدور المسابقات الطلابية، ذكرت أحلام بلوكي، مديرة مهرجان طيران الإمارات للآداب، بانه “نظراً للقيود المفروضة على طلاب المدارس خلال هذا العام، يسعد إدارة المهرجان أن تعيد الحياة إلى طبيعتها بعودة واعدة لمسابقات الطلاب، التي توفر لهم منافذ إبداعية استثنائية من خلال الكتابة والإلقاء، ويغلب على تحدي القراءة بالعادة أجواء التنافس والإثارة مما يحفز الطلبة على المطالعة واكتساب المعرفة. إننا متحمسون جدا هذا العام لإطلاق مسابقة جديدة للكتابة باليد، ونأمل أن تمنح هذه المسابقات المشاركين الفائدة الجمة والمتعة الفائقة وأن تواصل مسيرتها في تشجيع المطالعة وغرس محبتها في النفوس مدى الحياة”.

يمكن للمشاركين التسجيل عبر موقع المهرجان الإلكتروني، وسوف تقام مراسم التكريم النهائية وحفلات توزيع الجوائز في شهر مارس 2020، ضمن فعاليات شهر القراءة.

كأس القرّاء

يمكن لطلاب دول مجلس التعاون الخليجي الملتزمون بالدوام الكامل المشاركة في مسابقة كأس القرّاء حسب فئتين عمريتين -المدارس الابتدائية (حتى سن 11)، والمدارس الثانوية (من 12 إلى 16 عامًا).

ستقوم الفرق المشاركة بقراءة الكتب المخصصة لتصفيات الجولة الأولى، وسيتأهل أفضل 20 فريقا من كل فئة عمرية إلى النهائيات، للتنافس على المركز الأول والفوز بالكأس.

يمكن للفرق التسجيل في المسابقة عبر الإنترنت من خلال الرابط. سوف يتم إغلاق باب التسجيل في 28 أكتوبر 2020.

والجدير بالذكر أنه قد شارك في دورة عام 2020، ما يقارب 4000 طالب في كأس القرًاء.

مسابقة ” دار جامعة أكسفورد” لكتابة القصة

تُعد مسابقة ” دار جامعة أكسفورد” لكتابة القصة من أهم البرامج الإبداعية على مدار العام الدراسي، وتحظى بشعبية كبيرة. وتستهدف المسابقة طلبة مدارس وكليات وجامعات الإمارات العربية المتحدة المنتظمين في الدراسة للمشاركة في المسابقة، حسب الفئات العمرية: (11 فما دون)، (12-14)، (15-17)، (18-25)، وسوف يتم تكريم الفائزين في حفل خاص يقام خلال شهر القراءة في مارس 2021، وكذلك سيتم نشر المشاركات الفائزة في كتاب تذكاري خاص.

وقد تلقت المسابقة أكثر من 3500 مشاركة في عام 2020، وصرحت جينيفر دوغان من دار جامعة أكسفورد: “لا يوجد موضوعاً أكثر ملائمة للظروف الحالية من موضوع المسابقة المقرر للدورة القادمة، ” لنغير الحكاية”، ومن المؤكد أنه سيلهم رواة القصص الواعدين، لذا فإننا نتطلع إلى عام آخر من الإبداع، حيث يطلق الطلاب العنان لخيالهم، ويفاجئوننا جميعًا بقصصهم المبدعة”. إن الموعد النهائي للتقديم لمسابقة دار جامعة أكسفورد لكتابة القصة هو 4 (نوفمبر) 2020، للحصول على التفاصيل ومتطلبات المشاركة يرجى زيارة الرابط.

مسابقة “الشعر للجميع”

بلغ عدد المشاركين في الدورة الماضية من مسابقة “الشعر للجميع” برعاية بنك الإمارات دبي الوطني 720 مشاركاً (باللغتين العربية والإنجليزية)، تنافس المشاركون ضمن الفئتين العمريتين للمسابقة، (8-13) و (14-18) عاماً.

يتنافس المشاركون في عدة جولات تمهيدية، وتقام الجولة النهائية في شهر مارس 2021، ويبقى التسجيل للمسابقة مفتوحا حتى 14 أكتوبر 2020. زوروا الرابط للتسجيل.

يواصل بنك الإمارات دبي الوطني رعايته للمسابقة للعام الرابع، وقد علق معاذ بوخش، مدير التسويق التنفيذي، من بنك الإمارات دبي الوطني، على المشاركات قائلًا: “لقد كانت عروض الإلقاء رائعة هذا العام، وإنه لأمر ملفت أن نرى هذا الحماس لإلقاء الشعر لدى الشباب. ويسعدنا في بنك الإمارات دبي الوطني دعم هذه المسابقة التي تحتفي بالتقاليد الإماراتية العريقة، وتتيح للشباب وأصحاب الهمم في مجتمعنا فرصة التعبير عن أنفسهم، واستعراض مواهبهم وقدراتهم الشعرية، وتوفر لجميع المساهمين فيها تجربة ملهمة”

مسابقة مونتيغرابا لكتابة الرسائل

المشاركة في مسابقة مونتيغرابا لكتابة الرسائل متاحة للطلبة وللكبار في الإمارات العربية المتحدة. تركز المسابقة على حسن الخط والكتابة إضافة إلى محتوى الرسالة، وتتطلب المسابقة من طلبة المرحلتين الابتدائية والثانوية كتابة رسالة بخط جميل إلى إحدى شخصياتهم الروائية المفضلة. الموعد النهائي لتقديم المشاركات 8 نوفمبر 2020.

فئات المسابقة الثلاث:

  • الابتدائية: الأعمار من 9 إلى 13 عامًا
  • المرحلة الثانوية: من 14 إلى 18 عامًا
  • الكبار: 18+

سيتم الإعلان عن الفائزين في حفل توزيع الجوائز الذي يقام في مارس 2021، ضمن فعاليات شهر القراءة.

سيحصل كل من الفائزين في الفئة العمرية الابتدائية والثانوية على قلم حبر من مجموعة “أمبينتي” المصنوع من البلاستيك المستخرج من المحيطات المعاد تدويره.

تجدون المزيد من المعلومات عن مؤسسة الإمارات للآداب على الموقع الإلكتروني.

ويمكنكم متابعة المستجدات والأخبار على مدار العام على #EmiratesLitFest-  الفيسبوكتويترانستغرام.

نبذة عن مهرجان طيران الإمارات للآداب:

يُعَدّ مهرجان طيران الإمارات للآداب أكبر تظاهرة في الشرق الأوسط تحتفي بالكلمة المكتوبة والمقروءة، إذ يجمع الكتّاب والمفكرين والمتحدثين العالميين والإقليميين من جميع أنحاء العالم.

وقد تحدث في المهرجان على مدى السنوات الـ 12 الماضية أكثر من 1500 كاتباً من أكثر من مائة دولة.

وفي عام 2020، اجتذب المهرجان جمهوراً يزيد عن 43000 زائر، وتمكن من الوصل إلى 99000 آخرين عبر البث المباشر. كما استضافت جلسات المستكشف السير رانولف فينيس، ومتسلق الجبال الشهير السير كريس بونينغتون، والروائيين الحائزين على الجوائز المرموقة، تياري جونز، وجوخة الحارثي، وهدى بركات، وأميمة الخميس، ومحمد حنيف، وإيزي إدوغيان.

ومن الأسماء الشهيرة، استضاف المهرجان أيضا ماركوس زوساك، د. غريم سيمسيون، سانتا مونتيفيوري، جو نيسبو، لينوود باركلي، فاطمة بوتو، والفنان ورسام كتب الأطفال أوليفر جيفرز، ومن برنامج الإمارات لرواد الفضاء هزاع المنصوري.

وقد نفذت تذاكر بعض الفعاليات في وقت قياسي، مثل مأدبة العشاء النباتي لنادي بوش! ومأدبة عشاء لغز الجريمة التي قدمت للجماهير كاتب “قتل ايف” الشهير لوك جينينغز، وأقيمت جلسة خاصة، قبل المهرجان، للدكتورة جين غودال الناشطة في مجال البيئة، واختتمت الدورة بحفل ختامي استثنائي خُصص للاجئة الاستثنائية نوجين مصطفى، وتم التبرع بعائدات الأمسية إلى “دبي للعطاء”.

يهدف المهرجان إلى تطوير ثقافة القراءة وترسيخ مكانتها لدى مجتمع دولة الإمارات، وقد حصد المهرجان، في دوراته المختلفة، العديد من الجوائز الهامة؛ ومن خلال توفير منصة للمواهب الدولية والمحلية، ما فتىء المهرجان يشكل المشهد الأدبي في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة.

إضافة للبرنامج الأساسي، يوفر المهرجان فرصة استثنائية للأطفال من خلال البرنامج التعليمي الذي أسهم في تثقيف وتعليم أكثر من 30000 طالب وطالبة في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة في عام 2020.

يوفر المهرجان، في أيامه المخصصة للتعليم، فرصة للطلاب للالتقاء بكتّابهم المفضلين من خلال زيارات الكتّاب للمدارس. ويطرح كل عام العديد من المسابقات الطلابية، باللغتين العربية والإنجليزية، مما يتيح للناشئين تقديم مهاراتهم وعرض مواهبهم في الشعر والقصص والإلقاء.

يقام مهرجان طيران الإمارات للآداب برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، ويُعد المهرجان أبرز مبادرات مؤسسة الإمارات للآداب، التي تأسست عام 2013 بموجب مرسوم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم. بالشراكة مع طيران الإمارات وهيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة التي تُعنى بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة.

يعود مهرجان طيران الإمارات في الفترة (4 – 6 فبراير) 2021. للتعرف على فعاليات المهرجان والاطلاع على المستجدات، يرجى زيارة موقعنا: مهرجان طيران الإمارات للآداب.

نبذة عن مؤسسة الإمارات للآداب

توفر مؤسسة الإمارات للآداب، وهي مؤسسة غير ربحية، كافة سبل الدعم والرعاية للأدب والثقافة، وتسعى لترسيخ مكانتهما في مجتمع دولة الإمارات والمنطقة، وإيجاد بيئة حاضنة للأعمال الأدبية الإبداعية من خلال البرامج والمبادرات الثقافية المختلفة.

أُنشِئت المؤسسة عام 2013 بموجب مرسوم من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، من أجل تعزيز مكانة الثقافة وتشجيع الآداب وتشكيل بيئة حاضنة للأدباء والمثقفين. تحتضن المؤسسة وترعى العديد من المبادرات الثقافية والمشاريع على المدى الطويل، وتهدف إلى الارتقاء لتطلعات سياسة القراءة الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة. من أبرز المشاريع التي ترعاها المؤسسة، جائزة أمناء مكتبات المدارس، وأسبوع اللغة العربية السنوي، وبرامج التعليم على مدار العام، وأندية الكتب ودورات الكتابة الإبداعية، ومن أبرز مبادرات المؤسسة في عام 2016، مؤتمر دبي الدولي للترجمة، وفي عام 2017، مؤتمر دبي الدولي للنشر؛ اللذان شهدا مشاركة دولية كبيرة.

تشرف مؤسسة الإمارات للآداب على تنظيم مهرجان طيران الإمارات للآداب، أهم تظاهرة أدبية ثقافية في المنطقة، والذي سيقام دورته في الفترة (2 – 6 فبراير).2021

مؤسسة الإمارات للآداب

دار الآداب

حي الشندغة التاريخي

ص. ب.: 24506

دبي – الإمارات العربية المتحدة

www.elfdubai.org

 142 total views,  1 views today