اخبار ضيافة دبي

اتفاقية بين شركتا كوريتا أوروبا المحدودة وأكواكيمي مركز دبي للسلع المتعددة

شركتا كوريتا أوروبا المحدودة وأكواكيمي مركز دبي للسلع المتعددة توقعان اتفاقية لإطلاق مشروع مشترك جديد يقدم حلولاً كيميائية مبتكرة تُلبي احتياجات منطقة الخليج العربي

المشروع المشترك الجديد سيضم مُنشأتَي تصنيع في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة بقدرة إنتاجية تبلغ 230 ألف طن متري سنوياً في المرحلة الأولى

  • كوريتا أكواكيمي ستقدم مُنتجات كيميائية متخصصة وخدمات ذات صلة بقطاعات المواد الكيميائية ومعالجة المياه في منطقة الخليج العربي
  • كوريتا أكواكيمي هي أول مشروع مشترك فريد بين شركة رائدة متعددة الجنسيات وشريك محلي يتمتع بقدرات وإمكانات عالية الكفاءة
  • كوريتا ستقدم خدمات ومنتجات كيميائية مبتكرة عالية القيمة وحاصلة على براءة اختراع، لتلبية احتياجات العملاء في دول الخليج العربي
  • سوق مُنتجات الكيماويات المتخصصة في الخليج العربي تُقدر قيمتها بأكثر من 350 مليون دولار أمريكي

أعلنت شركة كوريتا أوروبا المحدودة، الرائدة عالمياً بتقديم حلول المواد الكيميائية لمعالجة المياه، والتابعة لكوريتا للصناعات المائية، التكتل الياباني للشركات مُتعددة الجنسيات، عن توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية مع شركة أكواكيمي مركز دبي للسلع المتعددة، الرائدة في مجال المواد الكيميائية لقطاع معالجة المياه في منطقة الخليج العربي. وتهدف الاتفاقية إلى إطلاق المشروع المشترك، كوريتا أكواكيمي، الذي سيرتكز على نقاط قوة الشركتين في مجال حلول الكيماويات المخصصة لمُعالجة المياه والمُستخدمة في عمليات المُعالجة في قطاعات مصافي النفط والبتروكيماويات والأسمدة والطاقة وتحلية المياه والورق والمعادن ضمن منطقة الخليج العربي.

وبموجب الاتفاقية، ستمثل شركة كوريتا أكواكيمي جهة اتصال موحدة مع العملاء في منطقة الخليج العربي؛ وستلتزم بتقديم أفضل الحلول للعملاء الذين سيستفيدون من برامج يابانية مبتكرة، مدعومة بالكامل بعمليات إنتاج محلية وموارد وخدمة عملاء سريعة وموثوقة.

وستشغل كوريتا أكواكيمي مُنشأتَي تصنيع جديدتين في جبل علي بدبي في الإمارات العربية المتحدة والدمام بالمملكة العربية السعودية، حيث تم بدء العمل عليهما خلال النصف الأول من عام 2020، ومن المتوقع أن تقدما قدرة إنتاجية تبلغ 230 ألف طن متري سنوياً في المرحلة الأولية.

وتم توقيع اتفاقية المشروع المشترك وتأسيس الشركة الجديدة خلال حفل أُقيم في دبي يوم 30 سبتمبر 2020، بحضور لورنزو كارولو، الرئيس التنفيذي لشركة كوريتا الشرق الأوسط؛ وسوبراتو ساها وفي أناندكومار، مديرا شركة أكواكيمي مركز دبي للسلع المتعددة، بالإضافة إلى مجموعة من المسؤولين رفيعي المستوى في المنطقة الحرة لجبل علي.

كما انضم إلى الحفل عبر الإنترنت كل من ميشيا كادوتا، رئيس مجموعة كوريتا؛ وشينغو ياماجا، المدير العام الأول لعمليات مجموعة كوريتا في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا والأمريكتين؛ وجوردي فيردي، الرئيس التنفيذي لشركة كوريتا في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا؛ ومجموعة من كبار الأعضاء في شركتي كوريتا وأكواكيمي، بالإضافة إلى ممثلي وسائل الإعلام ومجموعة من الشخصيات.

وسجل قطاع المواد الهيدروكربونية في منطقة الخليج العربي نمواً مطرداً خلال العقد الماضي، كما شهد إضافة وحدات مُعالجة صناعية جديدة، شكلت فيها منتجات الكيماويات المخصصة لعمليات المُعالجة ومعالجة المياه إضافات أساسية لتلك الوحدات. وتبلغ القيمة الإجمالية لسوق الكيماويات المتخصصة في منطقة الخليج العربي حالياً أكثر من 350 مليون دولار أمريكي. وتمثل المياه عنصراً أساسياً لبناء مُستقبل مستدام، غير أن المنطقة لا تحظى بالمستوى الكافي من الخدمة من حيث التقنيات المتقدمة وخدمات المراقبة، وبالتالي، تحتاج هذه السوق إلى وجود شركات عالمية رائدة ومتخصصة، مثل كوريتا، للمُساهمة في سد هذه الثغرات.

وتمثل شركة كوريتا أكواكيمي مشروعاً مشتركاً فريداً بين شركة قوية مُتعددة الجنسيات وشريك محلي يتمتع بقدرات وإمكانات عالية الكفاءة. وتمتلك كوريتا أكواكيمي قاعدةً تضم أكثر من 25 عميلاً في المنطقة؛ وستواصل جهودها للاستثمار في الموارد المُتاحة، لتُصبح الشركة الرائدة في السوق في مجال الكيماويات المتخصصة في المستقبل القريب.

ويأتي تأسيس الشركة الجديدة، التي تُعتبر مجموعة كوريتا مساهماً رئيسياً فيها، خلال فترة مواتية تتسم بتسجيل إقبالٍ لافت على حلول الكيمياويات ذات المواصفات الفنية العالية، وتوافر خيارات محدودة لاستفادة العملاء من التقنيات اليابانية المصممة حسب الطلب. وتُخصص كوريتا سنوياً حوالي 3% من مبيعاتها، التي تزيد عن 2 مليار دولار أمريكي، لدعم مجالات البحث والتطوير، كما تستفيد المجموعة من محفظتها التي تضم أكثر من 3 آلاف براءة اختراع. كما تُعتبر كوريتا مجموعة الكيماويات العالمية الوحيدة المُدرجة في مؤشر الأسهم الطبيعية NAI، ما يعكس التزامها الراسخ تجاه الاستدامة البيئية.

وتُساعد جميع هذه الإمكانات الأساسية، والتي تركّز على تحسين موارد المياه والطاقة، في تحقيق وفورات بنسبة تصل حتى 40%. وتلتزم مجموعة أكواكيمي بتقديم جميع هذه الحلول وفق أسس قوية وراسخة، من خلال تطوير مشاريع البنية التحتية المحلية في دول مجلس التعاون الخليجي، والاستفادة من العلاقات المثمرة في قطاع المواد الهيدروكربونية بالمنطقة، والاعتماد على سنوات الخبرة الطويلة للمهنيين المتخصصين بمجالات المبيعات والخدمات ذات الصلة بمُنتجات وحلول الكيمياويات المتخصصة.اتفاقية بين شركتا كوريتا أوروبا المحدودة وأكواكيمي

وتعليقًا على اتفاقية المشروع المشترك الجديد، قال شينغو ياماجا، المدير العام الأول لعمليات مجموعة كوريتا في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا والأمريكتين: “نسعى دوماً لتحقيق الأهداف المرتبطة بفلسفة عمل مجموعة كوريتا، عبر دراسة خصائص المياه بالشكل الأمثل وتقديم أفضل حلول المعالجة، وإرساء بيئة متكاملة يعيش فيها الإنسان بتناغم مع الطبيعة، بما يُساعد في الوقت ذاته على ترسيخ أساسيات الأعمال التي أصبحت ضرورةً مُلحة ولا غنى عنها في دول منطقة الشرق الأوسط. ونحن سعداء بتوقيع اتفاقية الشراكة الجديدة التي ستُساعدنا على اتخاذ خطوة حاسمة نحو تحقيق أهدافنا، ما سيضمن تقديم ابتكاراتنا وتقنياتنا مُباشرة إلى عُملائنا في منطقة الخليج العربي التي تحتاج لمثل تلك الحلول”.

من جانبه، قال لورنزو كارولو، الرئيس التنفيذي لشركة كوريتا الشرق الأوسط: “تتواءم الاتفاقية الجديدة مع التزام كوريتا بتطبيق استراتيجيتها العالمية طويلة الأمد القائمة على تلبية الاحتياجات المحلية، والتي استطعنا تسريع تطبيقها بوتيرة لافتة خلال السنوات الأخيرة. ويسهم المشروع المشترك الجديد في تأسيس شركة متكاملة ستتمكن سريعاً من تقديم أفضل ابتكارات كوريتا العالمية لدعم الاحتياجات المحلية في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي”.

وفي معرض تعليقه على دور شركته في المشروع الجديد، قال سوبراتو ساها، مدير شركة أكواكيمي مركز دبي للسلع المتعددة: “لطالما سعت أكواكيمي لتصبح جهة رائدة في مجال مُنتجات الكيمياويات المتخصصة، وقد نجحت في تحقيق نموٍ بأكثر من 25% على أساس سنوي. وعندما أعربت كوريتا عن اهتمامها بتوقيع اتفاقية شراكة وتعاون، وافقنا على هذه الخطوة استناداً إلى مكانة كوريتا كعلامة تجارية رائدة وموثوقة عالمياً، تتفرّد بتقديم تقنيات متقدمة تركز على خبرات يابانية راسخة”.

وبدوره قال جوردي فيردي، الرئيس التنفيذي لشركة كوريتا في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا: “تُركز كوريتا على تحقيق قيمة مميزة في قطاعات مُعالجة المياه والورق وفي عمليات المُعالجة عبر تقديم تقنيات مبتكرة تُقلل من استهلاك المياه والطاقة. ونسعى دوماً إلى تحقيق أهداف الاستدامة لعملائنا، من خلال الاعتماد على تقنياتنا وتسخير معرفتنا باحتياجات الأسواق المحلية؛ ونُدرك في ضوء ذلك أن المشروع المشترك الجديد سيشكل خطوةً مثاليةً ومهمةً بالنسبة لنا”.

وقال في أناندكومار، مدير شركة أكواكيمي مركز دبي للسلع المتعددة: “تتمتع كوريتا بمكانة رائدة في مجال التكنولوجيا فيما تعتمد شركة أكواكيمي نهجاً يُركز على تلبية احتياجات العملاء، ونثق أن الشراكة الجديدة ستسهم في مضاعفة كفاءة الشركتين، ما سيضمن لعملائنا جني منافع كبيرة على صعيد ترشيد استهلاك المياه والطاقة، إلى جانب ضمان موثوقية المعدات والعمليات. ونسعى دوماً إلى توسيع محفظة حلولنا المبتكرة، وتقديم فوائد بارزة لعملائنا، مع التركيز على الاستفادة من الحلول المستدامة في عام 2021 وما بعده”.

وستقوم شركة كوريتا أكواكيمي الجديدة بتصنيع مُعظم مُنتجاتها الكيميائية في منطقة الخليج العربي، ما سيضمن لها خفض التكاليف وتحسين توافر المنتجات للعملاء. كما سيضمن ذلك للعملاء الاستفادة من أعلى مستويات الكفاءة والموثوقية في العمليات، والحصول على أفضل المنتجات بأسعار تنافسية. إلى جانب ذلك، ستستفيد المنطقة من تطبيق أفضل التقنيات مُثبتة الفعالية عالمياً، والتي تعكس التزاماً راسخاً تجاه معايير الجودة والصحة والسلامة والبيئة.

وقد أدركت شركتا كوريتا وأكواكيمي خلال العامين الماضيين الحاجة لإطلاق مشروع مشترك يواكب الاحتياجات المحلية للعملاء في منطقة الخليج العربي. واستغرق إطلاق المشروع الجديد بعض الوقت، حرصاً من الشركتين على المواءمة بين قدراتهما، وتنفيذ إجراءات العناية الواجبة ذات الصلة بعمليات كل شركة في المنطقة، واستكمال المفاوضات التجارية، ووضع اللمسات الأخيرة على منهجيات عمل المشروع الجديد، فضلاً عن بعض التأخير الناجم عن انتشار جائحة كوفيد-19 في مختلف أنحاء العالم.

 87 total views,  1 views today