اخبار ضيافة دبي

انطلاق النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي

  • سيتيح حجز التذاكر المبكر للزوار مقابل 32 دولار أمريكي (25 جنيه إسترليني) فرصة الحصول على برنامج المؤتمرات وحضور المعرض الافتراضي مع إمكانية حجز اجتماعات ثنائية مع العارضين
  • يشمل سعر التذكرة حضور فعاليات “الحدث الافتراضي لأسبوع السفر في لندن”
  • سيتمكن أعضاء نادي المشترين والوزراء ووسائل الإعلام من حضور كافة الأحداث الافتراضية والاجتماعات مجاناً

أعلن منظمو سوق السفر العالمي في لندن عن انطلاق النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي في الفترة الممتدة من 9 إلى 11 نوفمبر 2020، وفتح باب التسجيل الآن، أمام المتخصصين والعاملين في صناعة السفر من مختلف أنحاء العالم، لحضور فعاليات هذا الحدث التي تشمل مجموعة من الجلسات والندوات الرقمية والاجتماعات الافتراضية.

من خلال شراء التذكرة إلكترونياً، سيتمكن الشخص من حضور فعاليات الحدث الافتراضي لأسبوع السفر في لندن، الذي يضم جدول أعمال مزدحم مليء بالفعاليات والأحداث الافتراضية المتخصصة في صناعة السفر والسياحة، حيث سيقام من 30 أكتوبر إلى 5 نوفمبر 2020.

ستحل النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي مكان “سوق السفر العالمي في لندن” و”معرض ترافيل فورورد” و”أسبوع السفر في لندن”. في هذا الإطار، سيحافظ هذا الحدث الافتراضي على الخطوط العريضة لمحفظة سوق السفر العالمي، مع التزامه في هذا الصدد، بتقديم أفضل الفرص للمتخصصين في صناعة السفر، للتواصل والتعلم وممارسة الأعمال التجارية.

في السياق ذاته، سيتمكن أعضاء نادي المشترين والوزراء ووسائل الإعلام، من حضور فعاليات هذا الحدث مجاناً، في حين يتوجب على المندوبين التجاريين دفع 32 دولار أمريكي (25 جنيه إسترليني) رسوم تسجيل، عوضاً عن 44 دولار أمريكي أي ما يعادل 34 جنيه إسترليني القيمة الحقيقة للرسوم.

يمكن للزوار التفاعل مع الفعاليات بدءاً من 30 أكتوبر الحالي، تزامناً مع بدء أسبوع السفر في لندن، حتى 11 نوفمبر الذي يصادف اليوم الأخير من النسخة الافتراضية لسوق السفر العالمي.

كما ستتاح الفرصة أيضاً أمام الزوار لحضور جميع الجلسات والفعاليات طيلة أيام الحدث، وذلك من الساعة 7 صباحاً حتى 10 مساءً بتوقيت غرينتش، وهو ما يفسح المجال أمام حضور عدد أكبر من المهتمين والزوار من مختلف أنحاء العالم، مستفيدين من فارق التوقيت.

سيقدم كلاً من سوق السفر العالمي وأسبوع السفر في لندن، برنامج مكثف يضم ما يقرب من 50 جلسة يتم بثها مباشرةً من خلال تقنية الاتصال المرئي، مع جلسات أخرى حسب الطلب، مع إتاحة الفرصة أمام الجميع لحضور معظم الجلسات.

  • انطلاق النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي

بالإضافة إلى ذلك، سيتمكن الزوار من حضور بعض الجلسات الأخرى التي تضم:

  • قمة وزراء منظمة السياحة العالمية والمجلس العالمي للسفر والسياحة وسوق السفر العالمي
  • جلسات السياحة المسؤولة
  • المؤتمر الدولي للاستثمار السياحي
  • إحاطات مختلفة عن الوجهات السياحية ومؤتمرات صحفية من مختلف أنحاء العالم
  • جلسات مخصصة للحديث عن قطاع الطيران مع الرئيسين التنفيذيين لكل من “رايانير” و”جت بلو”
  • مؤتمر افتراضي لمعرض ترافيل فورورد ومؤتمر للتكنولوجيا
  • قمة صناع المحتوى في النسخة الافتراضية لأسبوع السفر العالمي
  • قمة العلاقات العامة

علاوةً على ذلك، يمكن للمندوبين التجاريين ترقية الحزمة الخاصة بهم مقابل 20 جنيه إسترليني، والتي ستخولهم عقد خمسة اجتماعات مجدولة مسبقاً مع العارضين. ستستمر هذه الاجتماعات الثنائية لمدة نصف ساعة، وستقام أثناء النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي.

في معرض تعليقه على ذلك، قال سايمون بريس، المدير الأول لمعرض سوق السفر العالمي في لندن:

“سيشارك الآلاف من المتخصصين والعاملين في صناعة السفر من مختلف أنحاء العالم، في النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي. لدينا هدف مشترك يتمثل في مساعدة صناعتنا على التعافي والنهوض مجدداً والابتكار.

“يشكل هذا الحدث فرصةً مناسبة لصناع القرار والقادة في صناعة السفر والسياحة، من أجل التواصل والتعاون ومعالجة القضايا الجوهرية، وتحديد أبرز الاتجاهات ورسم ملامح مستقبل هذه الصناعة، فضلاً عن ممارسة الأعمال التجارية، وتكوين شراكات موثوقة، وتوفير أفضل الفرص لنمو الأعمال.

وأضاف: “بناءً على خبرتنا التي تمتد على مدى 40 عاماً، نعمل على تنظيم حدث عالمي، يهدف إلى مساعدة المندوبين على إبرام الصفقات التجارية، ووضع خارطة طريق لبدء تعافي هذه الصناعة”.

وأردف بريس بالقول: “بالإضافة إلى التعرف على أبرز الطرق والخطط الموضوعة في هذه الصناعة لمواجهة جائحة كوفيد-19، يمكن للمندوبين ممارسة الأعمال التجارية من خلال الاجتماعات الافتراضية الثنائية.

“لهذا الغرض، سنخصص أربعة منصات افتراضية لاستضافة الندوات الرقمية والجلسات الحوارية، بما في ذلك الجلسة السنوية المخصصة للحديث عن السياحة المسؤولة”.

في هذه الأثناء، ستقام النسخة الافتراضية من ترافيل فورود تحت شعار ’المرونة، الابتكار، الاستجابة‘، حيث سيقدم للمندوبين معرض مجاني للتكنولوجيا، ومؤتمرات وجلسات التواصل السريع، مخصصة للشركات الناشئة لمقابلة المستثمرين المحتملين.

وأكد بريس أن هنالك المزيد من الفرص للتعلم والتواصل، وذلك خلال أسبوع السفر في لندن من 30 أكتوبر ولغاية 5 نوفمبر 2020.

وتابع قائلاً: “سيضم الحدث ستة جلسات للتواصل السريع، حتى يتمكن كل من العارضين والعلامات التجارية والوجهات، من الالتقاء قبل الحدث الافتراضي، وبناء علاقات عمل فيما بينها.

“سيستضيف أسبوع السفر في لندن أيضاً، حفل افتراضي لتوزيع جوائز قادة السفر العالمي وجوائز السياحة المسؤولة. كما سيشهد مؤتمرات قمة حول الصحة والعافية، بالإضافة إلى مجموعة من الإحاطات التي تركز على الوجهات السياحية، فضلاً عن المؤتمرات الصحفية وقمة العلاقات العامة”.

واختتم بريس: “يسخر فريقنا كافة الجهود والإمكانات، لضمان مشاركة جميع اللاعبين الرئيسيين وأصحاب القرار في هذه الصناعة من مختلف أنحاء العالم، حيث نتطلع إلى مشاركتهم لوضع رؤية واضحة، كي تتمكن صناعة السفر والسياحة من الانتعاش مجدداً عام 2021. نؤكد مجدداً بأننا سنوفر منصة افتراضية متكاملة، لمساعدة جميع المشاركين على الالتقاء وممارسة الأعمال التجارية وتعزيز فرص التعاون فيما بينهم. نحن بحاجة اليوم أكثر من أي وقتٍ مضى، إلى تكاتف جميع الجهود والعمل معاً لدعم تعافي صناعتنا”.

يمكنكم التسجيل لحضور جلسات وفعاليات النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي،

نبذة عن سوق السفر العالمي

تضم محفظة سوق السفر العالمي ستة أحداث رائدة في قطاع السفر، بالإضافة إلى بوابة إلكترونية ومنصة افتراضية تتوزع على أربع قارات، تسهم في توليد صفقات وعقود تزيد قيمتها عن 7.5 مليار جنيه إسترليني في قطاع السفر. تضم الأحداث التالية:

جلوبال هب: هو حدث افتراضي جديد يضاف إلى محفظة سوق السفر العالمي، حيث يهدف إلى تعزيز الاتصال ودعم المتخصصين في صناعة السفر حول العالم. كما يقدم أحدث الإرشادات والمعلومات لمساعدة العارضين والمشترين وغيرهم في صناعة السفر، على مواجهة تداعيات جائحة كوفيد-19. تستفيد محفظة سوق السفر العالمي من شبكة الخبراء العالمية التي تعمل معها لإنشاء محتوى مميز

النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي: تم إنشاء المنصة الافتراضية الجديدة لسوق السفر العالمي، بهدف إتاحة الفرصة أمام المندوبين من مختلف أنحاء العالم، لتنظيم اجتماعات افتراضية ثنائية وإبرام صفقات محتملة، بالإضافة إلى حضور المؤتمرات وجلسات المائدة المستديرة الافتراضية، والمشاركة في جلسات التواصل السريع وغيرها. ستحتضن هذه المنصة مختلف معارض السفر العالمية الرائدة ضمن منصة واحدة.

يقام هذا الحدث الافتراضي من الاثنين 9 إلى الأربعاء 11 نوفمبر 2020

أسبوع السفر في لندن: يقام هذا الحدث بتنظيم من سوق السفر العالمي في لندن، ويعد منصة واحدة شاملة لالتقاء مضيفي الأحداث والزوار.

يدعم هذا المعرض فعاليات السفر والسياحة العالمية، لرسم ملامح هذه الصناعة للأشهر الإثني عشر المقبلة، وذلك من خلال نشر الأخبار ذات القيمة، وتعزيز الاتصالات بين مختلف رواد الصناعة.

يقام هذا الحدث افتراضياً من الجمعة 30 أكتوبر إلى الخميس 5 نوفمبر 2020

معرض سوق السفر العالمي لندن: الحدث العالمي الرائد في صناعة السفر الذي يعقد على مدار ثلاثة أيام ويستقطب نحو 50,000 زائر من كبار المتخصصين في قطاع السفر والسياحة ومسؤولي الحكومات ووسائل الإعلام العالمية الذين يجتمعون في “إكسل لندن” (أكبر مركز للمعارض والمؤتمرات الدولية في لندن) في شهر نوفمبر من كل عام، حيث يولد المعرض صفقات وعقود تزيد قيمتها عن 3.71 مليار جنيه إسترليني في قطاع السفر الجدير بالذكر أن نسخة العام الحالي ستقام بشكل افتراضي بالكامل.

ستقام الدورة القادمة من سوق السفر العالمي لندن افتراضياً من الإثنين 9 ولغاية الأربعاء 11 نوفمبر 2020 في لندن.

ترافيل فورورد لندن: هو الحدث الرائد في مجال تكنولوجيا السفر، والذي يقام بشكل مشترك مع سوق السفر العالمي في لندن. يركز الحدث على عرض أبرز تقنيات الجيل التالي في صناعة السفر والسياحة والضيافة. يشهد المعرض حضور أكثر من 19,000 من خبراء السفر، وأكثر من 150 جهة من مقدمي الحلول المبتكرة. على مدار 3 أيام، يشهد الحدث طرح مجموعة من الرؤى المتطورة والنقاشات المفتوحة وفرص التواصل. كما يقام مؤتمر على مدار يومين، ومعرض تفاعلي وعروض الشركات الناشئة في مجال تكنولوجيا السفر. سيقام الحدث هذا العام بشكل افتراضي بالكامل.

تقام النسخة المقبلة من ترافيل فورورد لندن من الاثنين 9 إلى الأربعاء 11 نوفمبر 2020

معرض سوق السفر العربي: يواصل معرض سوق السفر العربي “الملتقى” دوره الرائد في منطقة الشرق الأوسط بصفته حدثاً عالمياً متخصصاً في قطاع السياحة والسفر في هذه المنطقة التي تشهد تغيرات مستمرة. كما يعد المعرض مركزاً رئيسياً لتلاقي الأفكار وإطلاق المبادرات التي تسهم في تطور هذه الصناعة، ويوفر في الوقت عينه فرصةً هائلة لاستقطاب الشركات المبتكرة، وفتح آفاق واسعة لفرص الأعمال.

تقام النسخة المقبلة من معرض سوق السفر العربي من الأحد 16 ولغاية الأربعاء 19 مايو 2021 في مركز دبي التجاري العالمي بدولة الإمارات العربية المتحدة. www.arabiantravelmarket.wtm.com.

 

سوق السفر العالمي أمريكا اللاتينية: يجذب نحو 19,000 مشارك منهم 11,586 شخص من الخبراء والمتخصصين.  يستقطب هذا المعرض الذي يقام في ساو باولو بالبرازيل أبرز المهتمين في قطاع السياحة والسفر على مستوى العالم، بما فيهم المشترين ووكلاء السفر، بهدف المناقشة والتفاوض واكتشاف آخر التطورات في هذه الصناعة.

سيقام المعرض بدورته الجديدة في الفترة من الثلاثاء 6 ولغاية الخميس 8 أبريل 2021- ساو باولو.

معرض سوق السفر العالمي أفريقيا: تم إطلاق هذا المعرض لأول مرة عام 2014 في كيب تاون، جنوب أفريقيا. يحضره ما يقرب من 6,000 شخص من خبراء صناعة السفر والسياحة في أفريقيا. يشكل المعرض مزيجاً من المشترين ووسائل الإعلام والمواعيد المجدولة مسبقاً والتواصل بين الزوار.

سيقام هذا المعرض في نسخته المقبلة من الأربعاء 7 ولغاية الجمعة 9 أبريل عام 2021 في كيب تاون.

ريد إكزيبشنز: تعد ريد إكزيبشنز (Reed Exhibitions) شركة رائدة عالمياً في تنظيم الفعاليات بالاعتماد على البيانات والأدوات الرقمية، والتي تشمل أكثر من 500 فعالية على مدار العام في 30 بلداً حول العالم تتوزع على 43 صناعة وقطاع، تجذب إليها أكثر من 7 ملايين مشارك.

تنظم ريد من خلال 35 مكتباً أحداث ومعارض عالمية تجمع بين الخبرات والبيانات والتكنولوجيا لمساعدة العملاء على عقد صفقات وكسب عائدات تقدر بمليارات الدولارات لمشاريع التنمية الاقتصادية للأسواق المحلية والاقتصادات الوطنية في جميع أنحاء العالم. تعد ريد إكزيبشنز جزء من مجموعة ريلكس (RELX) الرائدة عالمياً في توفير حلول المعلومات للعملاء المتخصصين في مختلف الصناعات والقطاعات.

ريد ترافيل إكزيبشنز: تعتبر ريد ترافيل إكزيبشنز (Reed Travel Exhibitions) رائدة على مستوى العالم في مجال تنظيم الأحداث الخاصة بقطاع السفر والسياحة، ولديها محفظة واسعة تشمل أكثر من 20 حدثاً دولياً في أوروبا والأمريكيتين وآسيا والشرق الأوسط وأفريقيا. وتنظم ريد ترافيل إكزيبشنز فعاليات رائدة في السوق في قطاعاتها، سواء أكانت أحداثاً عالمية وإقليمية ترفيهية للسفر، أو مناسبات متخصصة للاجتماعات والحوافز والمؤتمرات وسفر الأعمال والسفر الفاخر وتكنولوجيا السفر. فضلاً عن الأحداث الخاصة بالجولف، والمنتجعات الصحية. وتمتد خبرتها العالمية لأكثر من 35 عاماً في تنظيم المعارض والفعاليات العالمية في قطاع السفر.

 53 total views,  1 views today