اخبار ضيافة دبي

غرفة الشارقة تنظم برامج تدريبية لموظفيها للارتقاء بالخدمات المقدمة لمجتمع الأعمال

في إطار استراتيجيتها لإعداد نخبة من الكفاءات الوظيفية

غرفة الشارقة تنظم برامج تدريبية لموظفيها للارتقاء بالخدمات المقدمة لمجتمع الأعمال

نظمت غرفة تجارة وصناعة الشارقة ممثلة بمركز الشارقة للتدريب والتطوير، عدد من البرامج التدريبية عن بعد، استهدفت تطوير مهارات موظفيها والمؤسسات التابعة لها، وذلك ضمن استراتيجيتها الهادفة إلى إعداد نخبة من القيادات والكفاءات الوظيفية القادرة على تعزيز مسيرة التنمية المستدامة في إمارة الشارقة من خلال الارتقاء بالخدمات المقدمة لمجتمع الأعمال في الإمارة.

واستهدف البرنامج التدريبي الأول الذي أقيم بالتعاون مع أمانة جائزة الشارقة للتميز تحت عنوان “برنامج المدير التنفيذي المحترف”، موظفي الصف الثاني من مدراء الإدارات والمكاتب التابعة للغرفة، وقدمه الدكتور عمر مراد، حيث تعرف المشاركون على مواصفات المدير التنفيذي المحترف والمهارات والمواصفات التي يجب أن يتحلى بها، إلى جانب التعريف بأنواع القادة حسب نظرية الفعالية والكفاءة حيث تعد القيادة عملية تفاعل اجتماعي ترتكز على السمات وخصائص المنظمة المراد قيادتها، وكيفية قيادة الجميع نحو الأهداف المنشودة بنجاح وفعالية، كما تناول البرنامج كيفية اتخاذ القرارات الصائبة والتمكين والتحفيز وتشجيع فريق العمل على الإبداع.غرفة الشارقة تنظم برامج تدريبية لموظفيها

وتضمن البرنامج التدريبي الثاني الذي قدمه المدرب مهند درويش على مدار ثلاثة أيام وحمل عنوان “برنامج تطوير الكفاءات السلوكية والقيادية” تدريب المشاركين على الطرق الصحيحة لاتخاذ القرارات والمهارات القيادية والتخطيط الاستراتيجي، فضلا عن التواصل والتحفيز الذاتي والإبداع والابتكار في أداء المهام الوظيفية، والعلاقات مع الزملاء والجمهور، إلى جانب كيفية إدارة وتطوير الموظفين وتخطيط وتوزيع العمل.

تميز في خدمة مجتمع الأعمال

وأكد سعادة محمد أحمد أمين العوضي مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة، أن هذه البرامج التدريبية تأتي ضمن سلسلة من البرامج التي تستهدف أعضاء وموظفي الغرفة، وذلك في إطار الالتزام بخلق بيئة محفزة للإبداع، وتعزيز قدرة الموظفين على التميز والتفوق في خدمة مجتمع الأعمال، فضلا عن زيادة وعي الموظفين بكافة برامج الأداء المؤسسي المتميز، بما يصب في زيادة رضا المتعاملين وجودة الخدمات المقدمة، عبر إيجاد فريق عمل يمتلك الروح الابتكارية وله تأثير وفاعلية مباشرة على البيئة الداخلية للغرفة، داعيا كافة الموظفين إلى استثمار أفكارهم وخبراتهم، وتبني أفضل الممارسات المؤسسية وابتكار كل ما هو مميز ويخدم الأهداف الاستراتيجية لإمارة الشارقة.

استكشاف الكفاءات

من جانبها أشارت مريم سيف الشامسي مساعد المدير العام لقطاع خدمات الدعم في غرفة الشارقة، إلى أن الغرفة ممثلة بمركز الشارقة للتدريب والتطوير تعمل على تقديم العديد من البرامج التدريبية الموجهة لمجتمع الأعمال التي تقدم مواضيع تلبي متطلباتهم وتوفر الدعم لهم لمساندتهم في تجاوز كافة التحديات التي تواجههم، إضافة إلى تقديم برامج تدريبية للموظفين في الجهات الحكومية وموظفي الغرفة والمؤسسات التابعة لها بالتنسيق مع كبرى الجهات الأكاديمية العالمية والمحلية، بهدف استكشاف الكفاءات القيادية وتأهيلها وفق معايير وقيم مؤسسية وتشجيعها على تبني ثقافة الإبداع لتحقيق الريادة في مختلف الخدمات التي تقدمها الغرفة لأعضائها ومنتسبيها.

تعزز الكوادر البشرية

بدورها أكدت أمل عبد الله آل علي مدير مركز الشارقة للتدريب والتطوير، أن المركز حريص وفق استراتيجية غرفة الشارقة على تنفيذ دورات وورش عمل متنوعة تعزز الكوادر البشرية في مختلف التخصصات بما ينعكس على جودة الخدمات ومخرجات الغرفة، حيث يتبع المركز خطة تدريبية لصقل الخبرات المعرفية لتتنوع الدورات المقدمة مابين تنمية المهارات الوظيفية والإبداع والابتكار والأعمال والريادة وغيرها، لتوفير أفضل خدمة مميزة وذات قيمة مضافة لمتعاملي الغرفة.

وأشاد المشاركون بأهمية البرامج التدريبية المنفذة مؤكدين أنها ستصب في الارتقاء بأعمالهم، مثمنين جهود الغرفة والمركز في توفير العديد من الدورات وورش العمل بكافة المجالات التي من شأنها أن تخدم كافة الموظفين على أداء مهامهم وبما يدعم وجود بيئة عمل تتسم بالتميز والتطور المستدام.

 49 total views,  1 views today