اخبار ضيافة دبي

مؤسسة جمعة الماجد تطلق صالة عرض افتراضية للارتقاء بالتجربة الرقمية لعملائها

[دبي – الإمارات العربية المتحدة،13 اكتوبر  2020] – أعلنت مؤسسة جمعة الماجد، الوكيل الحصري لشركة “هيونداي موتورز” في الإمارات العربية المتحدة، عن إطلاق صالة عرض افتراضية لمساعدة العملاء على اتخاذ قرارات الشراء وحجز تجارب القيادة عبر الإنترنت. حرصاً منها على مواكبة التوجه الرقمي من مختلف فئات عملائها،

وتسعى الشركة من وراء إطلاق الخدمة الرقمية إلى تقديم تجربة افتراضية مباشرة لزيارة صالة العرض، كما تتيح لعملائها الاطلاع على المواصفات الشاملة لكل سيارة، ورؤية الموديلات والإلمام بكافة التفاصيل من الخارج والتصميمات الداخلية.

وقال سليمان الزبن، مدير عام “هيونداي الإمارات”: “إن سلامة عملائنا تمثل أولويتنا القصوى، ويهدف توفير صالة العرض الافتراضية الجديدة إلى إتاحة الفرص لهم لاستكشاف واختيار سيارات هيونداي المفضلة لديهم براحة تامة من منازلهم. ويعكس ذلك التزامنا إزاء تقديم أفضل الخدمات بأعلى مستويات الجودة لعملائنا، وتغطي الخدمة الرقمية مختلف المراحل في رحلة العميل، بدءاً من استكشاف الخيارات واختبار السيارة افتراضياً بدعم من الخبراء عبر الاتصال المرئي، وفي النهاية طلب اختبار القيادة”.مؤسسة جمعة الماجد تطلق صالة عرض افتراضية

وتضمن صالة العرض الافتراضية رحلة ثرية لزوارها، لاسيما وأنها تتضمن أيضاً خيار المكالمات المرئية عبر الفيديو، وتمكين العملاء من حجز مكالمات للحصول على شروحات مفصلة حول ميزات مختلف الطرازات براحة تامة من منازلهم، وطلب المزيد من المساعدة عند الحاجة. وسيكونون قادرين أيضاً على مناقشة الاستفسارات مباشرة مع المتخصصين في صالة العرض. ويأتي إطلاق صالة العرض الافتراضية ليؤكد التزام مؤسسة جمعة الماجد إزاء تحسين تجربة العملاء باستمرار، وتعزيز العلاقات الجيدة مع المشترين.

نبذة عن مؤسسة جمعة الماجد:

تم تأسيس مؤسسة جمعة الماجد في عام 1964 من قبل سعادة جمعة الماجد ، رجل الأعمال الإماراتي ذو الرؤية الثاقبة ، وقد تطورت لتصبح احدى  أكثر المؤسسات شهرة في الإمارات العربية المتحدة.

تعتبر المؤسسة الموزع الحصري لعلامة هيونداي في دولة الإمارات العربية المتحدة ، فضلاً عن عدد من العلامات التجارية العالمية البارزة في قطاعات المعدات المكتبية والأجهزة المنزلية والساعات.

تضم مؤسسة جمعة الماجد مجموعة واسعة من صالات العرض وورش العمل ومراكز الخدمة في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة, مما اساهم في تعزيز علاقة الشراكة مع هيونداي موتورز و جعلها اكثر من رائعة.

عملت مؤسسة جمعة الماجد على مدار أكثر من ثلاثة عقود على ترويج وبيع وتوزيع سيارات هيونداي في دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال شبكتها المحلية من المعارض ومراكز الخدمة.

بفضل سمعة مؤسسة جمعة الماجد التي لا تضاهى من حيث النزاهة ورضا العملاء والموثوقية ومن خلال جهودها على مر السنين في الترويج لعلامة هيونداي التجارية في الإمارات العربية المتحدة ، وبالإضافة إلى شبكة صالات العرض ومراكز الخدمة في جميع أنحاء البلاد ، أصبحت سيارات هيونداي الآن واحدة من أفضل العلامات التجارية التي يفضلها العملاء في الإمارات العربية المتحدة ، وحصلت مؤسسة جمعة الماجد على لقب أفضل موزع إقليمي لعام 2011 وجائزة أفضل رضا لعام 2014 من شركة هيونداي موتور.

توسعات مؤسسة جمعة الماجد في افتتاح صالات عرض جديدة في مواقع الرئيسية تعكس إستراتيجية هيونداي العالمية لتوفير الراحة وجودة الخدمة لعملائها. تقدم هيونداي مجموعة واسعة من سيارات الركاب ، حيث تغطي مجموعة سيارات السيدان وسيارات SUV وسيارات الدفع الرباعي والعلامة التجارية الفاخرة جينيسيس. يتميز القسم التجاري أيضًا بالمركبات الخفيفة والثقيلة المتاحة من خلال معارض مخصصة وبدعم من فرق المبيعات والتسويق المحترفة في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة.

عن شركة هيونداي موتور

تلتزم هيونداي موتور والتي تأسست عام 1967 بكونها شريكا مدى الحياة في مجال السيارات و أكثر وذلك من خلال مجموعتها من السيارات ذات المستوى العالمي وخدمات التنقل المتوفرة في أكثر من 200 دولة. توظف الشركة أكثر من 110،000 موظف في جميع أنحاء العالم ، وقد تمكنت من بيع أكثر من 4.5 مليون سيارة على مستوى العالم. وتستمر الشركة في تعزيز مجموعة منتجاتها باستمرار مثل سيارات الدفع الرباعي التي تساعد على بناء حلول لمستقبل أكثر استدامة مثل سيارة “نكسو” والتي تعمل بالهيدروجين.

 46 total views,  1 views today