شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة تسجّل نمواً بنسبة 41.6٪

 على أساس ربعي في صافي دخلها المعدل للربع الثالث ونمواً بنسبة 116.2٪ على أساس سنوي في صافي دخلها للربع الثالث من العام 2020

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 21st أكتوبر 2020 – أعلنت شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، اليوم، عن نتائجها المالية للربع الثالث من العام 2020، مسجلة نمواً قوياً بنسبة 41.6٪ على أساس ربعي في صافي دخلها ربع السنوي المعدل[1] ونمواً بنسبة 116.2٪ على أساس سنوي في صافي دخلها ربع السنوي وذلك نتيجة الاستراتيجيات والبرامج الفعّالة التي نفذتها الشركة خلال الفترة الماضية والتي ساهمت في تحسين أداء عملياتها التشغيلية إضافة إلى تحقيق الشركة مكاسب رأسمالية من خلال بيع حصتها في شركة “خزنة داتا سنتر”. وأعلنت الشركة عن تحقيق تعافٍ ملحوظ في نمو إيراداتها الربعية بمعدل 0.7٪ بالمقارنة مع الربع السابق، بالإضافة إلى ضخ استثمارات حيوية بقيمة 511 مليون درهم، مما يعكس نجاح الشركة في مواصلة تنفيذ خططها الاستثمارية الطموحة.

تحليل النتائج المالية للربع الثالث والأشهر التسعة الأولى من العام 2020

ارتفعت إيرادات شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة خلال الربع الثالث من العام 2020 بنسبة 0.7٪ مقارنة بالربع الثاني لتصل إلى 2.69 مليار درهم، مما يعكس أولى بوادر الانتعاش في النشاط الاقتصادي وتعافي القطاع السياحي في دولة الإمارات.

  • وشهدت إيرادات خدمات الهاتف المتحرك في الربع الثالث من عام 2020 نمواً بنسبة 2.0٪ لتصل إلى 1.33 مليار درهم مقارنة بـ 1.31 مليار درهم في الربع الثاني من عام 2020. ويرجع هذا النمو الى مجموعة من العوامل بما في ذلك الزيادة التي شهدتها قاعدة مشتركي الهاتف المتحرك بنسبة 2.8٪ لتصل إلى 6.59 مليون مشترك فضلاً عن الزيادة في متوسط الإيرادات لكل مستخدم
  • وبلغت إيرادات خدمات الهاتف الثابت في الربع الثالث 637 مليون درهم وهو ما يعكس استقراراً طفيفاً مقارنة بالربع المنصرم. وواصلت قاعدة مشتركي خدمات الهاتف الثابت نموها التدريجي لتصل إلى 228 ألف مشترك بنهاية الربع الثالث، مما أدى إلى زيادة إيرادات الهاتف الثابت خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2020 بنسبة 4٪ تقريباً – مقارنة بالفترة نفسها من عام 2019 – لتصل إلى 1.92 مليار درهم. ويعكس الأداء الذي سجله قطاع خدمات الهاتف الثابت الزيادة الجيدة التي شهدتها قاعدة المشتركين؛ مدفوعة بالطلب المرتفع على متطلبات وخدمات الاتصال المنزلي في عام 2020.شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة تسجّل نمواً بنسبة 41.6٪

وتحسنت أرباح الشركة قبل اقتطاع الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك في الربع الثالث من عام 2020 بنسبة 9.8٪ لتصل إلى 1.16 مليار درهم، مقارنة بالربع الثاني من عام 2020 الذي شهد تحقيق أرباح بـلغت 1.05 مليار درهم. ويأتي هذا النمو في الأرباح نتيجة عدة عوامل، بما في ذلك تحسن إجمالي الإيرادات الذي أدى بدوره إلى تحسين الهامش الإجمالي، إضافة إلى خفض مخصصات الديون المعدومة مقارنة بالربع الثاني من عام 2020، هذا بالإضافة إلى ظهور نتائج مبادرات وبرامج تعزيز كفاءة التكاليف التي تم تفعيلها منذ بداية الربع الثاني من عام 2020.

ومن جهة أخرى، ارتفع صافي دخل الشركة في الربع الثالث من عام 2020 بنسبة 116.2٪ على أساس سنوي ليصل إلى 824 مليون درهم مقارنة بـ 381 مليون درهم في الربع الثالث من عام 2019. ويُعزى هذا النمو بشكل أساسي إلى المكاسب الرأسمالية البالغة 519 مليون درهم، والتي حصلت عليها شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة نتيجة بيع حصتها في شركة “خزنة داتا سنتر”. وباستثناء مبلغ الـ 519 مليون درهم باعتباره ميزة غير متكررة، حققت الشركة صافي دخل في الربع الثالث من عام 2020 بواقع 305 ملايين درهم، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 41.6٪ مقارنة بالربع المنصرم. ويُعزى هذا النمو إلى الانتعاش في إجمالي الإيرادات، والتحسن الملحوظ في مزيج إيرادات الشركة فضلاً عن التنفيذ الناجح لبرامج تعزيز كفاءة التكاليف.

وبلغت النفقات الرأسمالية للشركة في الربع الثالث من عام 2020 511 مليون درهم (19٪ من الإيرادات الربعية)، مما رفع إجمالي النفقات الرأسمالية التي ضختها الشركة في الأشهر التسعة الأولى من العام إلى 1.33 مليار درهم (15.9٪ من إجمالي إيرادات الشركة في الأشهر التسعة الأولى). ويعكس هذا المستوى العالي من الإنفاق، والذي يقارب ضعف حجم النفقات الرأسمالية التي ضختها الشركة في الفترة ذاتها من عام 2019، الجهود المتواصلة التي تبذلها الشركة لتنفيذ خططها واستراتيجياتها الخاصة بتحسين جودة شبكتها بالاعتماد على أحدث الحلول والتقنيات الجديدة وزيادة تغطية شبكة الجيل الخامس ودفع عجلة التحول الرقمي عبر دولة الإمارات.

الخطط والبرامج الاستراتيجية

أعلنت شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة في نهاية الربع الثالث من عام 2020 تعيين فهد الحساوي في منصب الرئيس التنفيذي للشركة بالإنابة، وأحمد جلفار، الذي يشغل عضوية مجلس إدارة الشركة، عضواً منتدباً للشركة، وذلك بعد مغادرة الرئيس التنفيذي السابق يوهان دينليند، في خطوة تعكس الدعم الذي يقدمه مجلس إدارة الشركة وتعاونه الكامل مع فريق الإدارة التنفيذية للشركة من أجل تنفيذ نموذج العمليات الجديد والاستراتيجية التي يجري العمل عليها حالياً.

وأعلنت الشركة في 15 سبتمبر 2020 عن بيع حصتها المملوكة بشكل غير مباشر في شركة “خزنة داتا سنتر” والبالغة 26٪ مقابل 800 مليون درهم، مما نتج عنه أرباح بقيمة 519 مليون درهم تم حجزها في الربع الثالث من عام 2020. ويعكس بيع الحصة غير المباشرة في شركة “خزنة داتا سنتر” التوجه الاستراتيجي الجديد للشركة للتركيز على تطوير مراكز البيانات من خلال الشراكات. وستحافظ شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة على اتفاقياتها التجارية طويلة الأجل مع شركة “خزنة داتا سنتر”، حيث ستواصل من خلالها الحصول على متطلباتها واحتياجات عملائها من السعة الاستيعابية حسب الحاجة.

وفي معرض حديثه عن النتائج، قال فهد الحساوي، الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة: “مع بدء انتعاش القطاعات الاقتصادية في دولة الإمارات العربية المتحدة، يسرنا رؤية بوادر مشجعة على تعافي عملياتنا وقطاعات أعمالنا الرئيسة، وذلك للمرة الأولى منذ بداية الجائحة. ومقارنةً بالربع الثاني من العام 2020، الذي شهد عمليات إغلاق واسعة النطاق أدت بدورها إلى فرض قيود على الأنشطة التجارية ليس في دولة الإمارات فحسب وإنما في جميع أنحاء العالم، تُظهر نتائج الربع الثالث تحسناً جيداً في عملياتنا. فقد ارتفعت إيراداتنا ربع السنوية بنسبة 0.7٪ بالمقارنة مع الربع السابق لتصل إلى 2.69 مليار درهم، كما ارتفع صافي الدخل ربع السنوي بنسبة 116.2٪ على أساس سنوي ليصل إلى 824 مليون درهم”

وأضاف الحساوي:”وبصفتنا مزوداً لخدمات الاتصال وحلول تكنولوجيا المعلومات، تشكل عملياتنا وأنشطتنا دعامة وركيزة أساسية لعملية التحول الرقمي في دولة الإمارات. وتحتّم علينا مكانتنا الريادية التي نحظى بها، تحمل المسؤولية وبذل كل ما في وسعنا في سبيل تقديم الدعم لسكان الإمارات والشركات العاملة عبر جميع قطاعات الأعمال، وقد شكلت هذه الظروف الاستثنائية وغير المسبوقة اختباراً حقيقياً لمدى كفاءة عملياتنا وقدرتنا على التعامل مع التحديات بأفضل صورة ممكنة. وتمكنت شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة بفضل استراتيجيتها وبرامجها التي تتسم بالمرونة من التكيف بشكل سريع مع التحديات التي فرضتها الأزمة والاستجابة بشكل فعّال للاضطرابات التي شهدتها السوق. وأطلقنا مؤخراً نموذجاً جديداً لعملياتنا هدفه تسريع وتيرة التحول الرقمي ومواكبة المتطلبات الحالية والمستقبلية، حيث تم تصميم النموذج الجديد لتعزيز فرص النمو في العصر الرقمي وتحقيق عائدات مجزية وطويلة الأمد لمساهمينا”.

واختتم الحساوي: “وعلى صعيد الخدمات المقدمة لعملائنا، قمنا خلال الربع الثالث بزيادة إنفاقنا الرأسمالي بشكل كبير لتوسيع نطاق شبكتنا وصيانتها، بما في ذلك زيادة تغطية شبكة الجيل الخامس على امتداد الدولة. وتتمثل مهمتنا خلال المرحلة القادمة بالعمل على توفير تقنيات وقدرات الاتصال فائقة السرعة إضافة إلى خدمات مبتكرة وعالية الجودة لجميع سكان دولة الإمارات العربية المتحدة”.

نبذة عن شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة                                                                                                                                        

تأسست شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة (ش.م.ع) عام 2005 كثاني مزود مرخص لتشغيل خدمات الاتصالات في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتعمل تحت مظلتها علامتان تجاريتان للاتصالات هما: شركة دو التي أطلقت عام 2007 وتقدم خدماتها لحوالي 8 ملايين مشترك نشط من الأفراد وأكثر من 100,000 شركة في سائر أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة، وشركة “فيرجن موبايل” التي أطلقت في سبتمبر2017 كأول خدمة رقمية في المنطقة.

تتوزع ملكية شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة على جهاز الإمارات للاستثمار بنسبة 50.12 في المئة وشركة الإمارات الدولية للاتصالات بنسبة 19.7 في المئة وشركة المعمورة دايفيرسيفايد جلوبال هولدنج بنسبة 10.06 في المئة، وما تبقى على المساهمين العامين والشركات الوطنية. وهي شركة مدرجة في سوق دبي المالي وتتداول أسهمها تحت اسم “دو”.

 338 total views,  1 views today