غرفة الشارقة تعزز علاقاتها مع الصين بتوقيع مذكرة تفاهم

tag edit

لخدمة مصالح مجتمع الأعمال

خلال مشاركتها في مؤتمر الاقتصاد والتعاون التجاري بين مقاطعة شانشي ودول الشرق الأوسط وأفريقيا  

تعزيز التعاون الاقتصادي في مجالات تخدم المصالح لتحقيق الأهداف التنموية للطرفين

تبادل الخبرات والمعارف وتنظيم المنتديات والندوات واللقاءات المتخصصة

وقعت غرفة تجارة وصناعة الشارقة مذكرة تفاهم مع المجلس الصيني لتعزيز التجارة الدولية في مقاطعة شانشي الصينية، وذلك خلال مشاركتها في مؤتمر الاقتصاد والتعاون التجاري بين مقاطعة شانشي ودول الشرق الأوسط وأفريقيا، الذي انعقد اليوم (الثلاثاء) من خلال الاتصال المرئي بمشاركة مؤسسات ومنظمات اقتصادية من دولة الإمارات ومختلف دول المنطقة.

وتنص المذكرة على تأسيس شراكة بين الجانبين، وتعزيز التعاون الاقتصادي في مجالات متنوعة تخدم المصالح المشتركة لتحقيق الأهداف التنموية للطرفين، حيث يلتزم الجانبان بتبادل الخبرات والمعارف، وتنظيم المنتديات والندوات واللقاءات المتخصصة والتدريب المهني، وتبادل المعلومات حول أفضل الممارسات المطبقة لخدمة مصالح مجتمع الأعمال في كلا البلدين الصديقين.

وجرى توقيع المذكرة من قبل سعادة عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، وسعادة لي أيشونغ نائب رئيس المجلس الصيني لتعزيز التجارة الدولية في مقاطعة شانشي الصينية، بحضور سعادة محمد أحمد أمين العوضي مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة، وعدد من المسؤولين من كلال الجانبين.

شراكات اقتصادية واعدة

وأكد سعادة عبد الله سلطان العويس خلال كلمته الافتتاحية في المؤتمر أن مذكرة التفاهم تشكل خطوة في الاتجاه الصحيح نحو شراكات اقتصادية واعدة، معتبرا أن الشارقة تعمل على تعزيز شبكة علاقاتها العالمية المتشعبة لخدمة مجتمع الأعمال، وتتطلع دوما لتوفير كل ما يلزم من تسهيلات تساعد على جذب الاستثمارات الأجنبية إلى الإمارة، وتعزيز تنافسية الشركات العاملة في الأسواق الخارجية، مشيرا إلى أن جمهورية الصين تعتبر شريكا استراتيجيا واقتصاديا مهما للإمارات حيث يرتبطان بمجموعة كبيرة من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي شملت قطاعات مختلفة كالطاقة والفضاء والاتصالات والتعليم والرعاية الصحية والذكاء الاصطناعي والبنية التحتية والتصنيع والثقافة والسياحة وغيرها، كما تعد دولة الإمارات محطة مهمة للأعمال والتجارة، لا سيما إمارة الشارقة والتي تعتبر وجهة مثالية جاذبة للاستثمارات الصينية.

تحفيز قنوات التعاون

وأشار العويس إلى أن غرفة الشارقة لن تدخر أي جهد للارتقاء بالعلاقات الاقتصادية الصينية المشتركة، وتحفيز قنوات التواصل والحوار والتعاون، حيث بلغ عدد الشركات الصينية المُسجّلة في عضوية غرفة الشارقة والعاملة في الإمارة 1020 شركة في عام 2020 توزع نشاطها على قطاعات المقاولات وتجارة التجزئة ومواد البناء والإلكترونيات وغيرها، مشيرا إلى أن الغرفة تجمعها مع مقاطعة شانشي علاقات وزيارات متبادلة كان آخرها زيارة وفد اقتصادي رفيع المستوى مؤلف من أكثر من 18 رجل أعمال، لافتا إلى أن هذه الاتفاقية تعد تتويجا للشراكة الاستراتيجية الشاملة والتعاون الثنائي بين البلدين الصديقين وفتح آفاق جديدة للعمل المشترك في مختلف القطاعات.

مرحلة جديدة من التعاون

من جانبه عبر لي أيشونغ عن سعادته بهذا التعاون القائم مع غرفة الشارقة لتحفيز الاستثمارات المشتركة، مؤكدا أن مذكرة التفاهم ستستهم في تعزز الروابط القائمة، وتؤسس لمرحلة جديدة من التعاون والتبادل التجاري مع الشارقة التي حافظت وما زالت تحافظ على جاذبيتها للاستثمارات الصينية في مختلف القطاعات والمجالات، معتبرا أن العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الصين والإمارات تشهد تطورا ملحوظا، لاسيما أن الصين تولي اهتماما كبيرا بالاستثمار في إمارة الشارقة والتي تعتبرها وجهة متميزة لاستثماراتها، نظرا لما توفره من مزايا غير متاحة في الكثير من الأسواق الأخرى.

 216 total views,  1 views today

Next Post

"نخيل" ترحب بالمقيمين في أحدث مجتمعاتها السكنية

المقيمين في “فلل ند الشبا” يشاركون في فعالية رياضية عائلية ترفيهية دبي، 24 نوفمبر 2020… رحبت شركة “نخيل” بالمقيمين في أحدث مجتمعاتها السكنية وذلك عبر استضافتها لفعالية الجري العائلية الترفيهية لمسافة 3 كيلومترات في مضمار الجري ضمن المجتمع. وانضم المشاركين من مختلف الأعمار والقدرات إلى فعالية “فلل ند الشبا”، التي […]
مسودة تلقائية

اشترك معنا الان