عقب مرور الذكرى العشرين على تأسيس مدينة دبي للإعلام مؤخراً

“مدينة دبي للاستديوهات” تحتفل بخمسة عشر عاماً من النجاحات السينمائية والتلفزيونية

  • مجمع أعمال أصبح مركزاً عالمياً للإنتاج والبث والترفيه والسينما بفضل البنية التحتية المتكاملة والمرافق المتطورة
  • استقطبت انتاجات ضخمة مثل “ستار تريك بيوند” و”المهمة المستحيلة” و”ماستر شيف أرابيا” و”فانجارد”

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 15 ديسمبر 2020: تحتفل مدينة دبي للاستديوهات بالذكرى الخامسة عشرة على تأسيسها ونموها خلال تلك السنين لتتحول إلى مجمع أعمال متكامل يحتضن قطاع الأفلام والتلفزيون وصناعة المحتوى وجزءاً هاماً من المنظومة الإعلامية المتنوعة التي تتميز بها إمارة دبي.

تأسست مدينة دبي للاستديوهات في عام 2005 تماشياً مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتضم المدينة بنية تحتية متطورة وأكبر الاستديوهات العازلة للصوت في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إضافة إلى استديوهات متنوعة منتشرة في ثمانية عشر مبنى وسبع ورش عمل لأغراض صناعة المحتوى. وتحتضن مدينة دبي للاستديوهات حالياً إلى جانب كل من مدينة دبي للإعلام ومدينة دبي للإنتاج 3000 مؤسسة إعلامية، و34 ألف إعلامي يعملون في مؤسسات مثل “ستارز بلاي”، و”إم بي سي”، ومؤسسة دبي للإعلام، وشبكة قنوات ديسكفري في وسط وشرق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا.

وشهدت مدينة دبي للاستديوهات إنتاج أكثر من 4000 عمل سينمائي وتلفزيوني تم تصويرها في المجمع بين عامي 2017 و2020 بميزانية إجمالية تجاوزت 400 مليون درهم إماراتي. وحققت حتى الآن العديد من النجاحات عبر استقطاب مجموعة من الإنتاجات العالمية مثل “ستار تريك بيوند”، و”المهمة المستحيلة” للممثل العالمي توم كروز، وفيلمي “فانجارد” و”كونج فو يوغا” للممثل جاكي تشان، إضافة إلى البرامج التلفزيونية الرائجة مثل “ماستر شيف أرابيا” و”ذا كيوب”. وكان فيلم “321 أكشن” العربي أحدث إنتاج لقي دعماً من مدينة دبي للاستديوهات، حيث يضم طاقم العمل الممثلة ميساء مغربي وماجد فواز. وتم تصوير الفيلم في استديوهات المجمع العازلة للصوت وفي in5 ومناطق أخرى من الإمارة.

وبهذه المناسبة قال ماجد السويدي، مدير عام مدينة دبي للاستديوهات: “تأسس مجمع أعمالنا بهدف المساهمة في تعزيز رؤية دبي الرامية لأن تصبح مركزاً عالمياً للإنتاج والبث التلفزيوني وصناعة المحتوى والترفيه، ونحن فخورون بما حققناه خلال الخمسة عشر عاماً الأخيرة، ونتطلع إلى مواصلة دورنا في دعم القطاعات الإعلامية والإبداعية ورعاية المواهب المحلية والعالمية عبر تزويدها بأفضل مستويات البنية التحتية وأدوات الإنتاج السينمائي. وفي إطار سعينا المستمر لدعم اقتصاد المعرفة والابتكار في الإمارات، سوف نواصل العمل على إرساء معايير عالمية جديدة في سهولة مزاولة الأعمال والتنافسية. وفي ظل نضوج مجمع أعمالنا الحيوي، نؤمن بأنه سيسهم في ظهور المزيد من قصص النجاح المحلية وبأنه سيصبح موقعاً استراتيجياً للعديد من الأعمال السينمائية من إنتاج هوليوود وبوليوود وغيرها”.

وبهدف تسليط الضوء على الفنانين وصناع المحتوى المحليين، أطلقت مدينة دبي للاستديوهات خلال فترة الجائحة سلسلة حوارات  Reel Talks الأسبوعية الافتراضية التي تستضيف أهم خبراء القطاع في المنطقة بالتعاون معin5  للإعلام وON.DXB، وبالشراكة مع المجلس الوطني للإعلام. وقد شارك في الجلسات كل من المخرجة الإماراتية أمل العقروبي، ومخرج مسلسلات الصور المتحركة الإماراتي محمد سعيد حارب، لمشاركة خبراتهم حول أهم الدروس والنصائح للنجاح في قطاع الإعلام.

وعلاوة على كونها وجهة لصناعة الأعمال السينمائية والتلفزيونية، نظمت مدينة دبي للاستديوهات فعاليات كبيرة وهامة مثل “صنّاع الأمل العرب”، ومهرجان ON.DXB ومعرض الكتاب “بيج باد وولف”، وكمركز تدريب للعرض المسرحي المائي “لا بيرل”.

وتوفر مدينة دبي للاستديوهات عدة خيارات للترفيه، مثل فندق “استديو ون” الذي صممته شركة تصميم داخلي حائزة على العديد من الجوائز، حيث يضم الفندق مجموعة مطاعم ومساحات ترفيه وأصبح وجهة رائجة لأفراد المجتمع والزوار.

 82 total views,  3 views today

Share