جامعة أبوظبي وtwofour54 تعقدان شراكة استراتيجية لتدريب ودعم الأجيال القادمة من مطوري ألعاب الفيديو

بالتعاون مع شركة صناعة الألعاب الشهيرة على مستوى العالم “يونتي للتكنولوجيا

كشفت جامعة أبوظبي عن انطلاق شراكة استراتيجية جديدة تجمعها بـtwofour54 – هيئة المنطقة الإعلامية أبوظبي، وبدعم وتعاون شركة صناعة الألعاب الشهيرة على مستوى العالم “يونتي للتكنولوجيا”، وذلك بهدف مواصلة جهود تعزيز قطاع الإعلام في الإمارة من خلال رفع كفاءة ومهارة المواهب الشابة في قطاع تطوير الألعاب الإلكترونية.

وتتطلع الشراكة بين جامعة أبوظبي و twofour54إلى إثراء مهارات الطلبة وتمكينهم وتزويدهم بالفرص التدريسية والمناهج والاختبارات اللازمة لتعزيز نسب التوظيف والحصول على مؤهلات في تطوير الألعاب إلى جانب شهاداتهم الجامعية.

وبالإضافة إلى المساقات المصممة خصيصاً لطلبة جامعة أبوظبي، سيتم تقديم الدورات التدريبية لأعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة من قبل “يونتي للتكنولوجيا” الشركة العالمية المختصة في تطوير ألعاب الفيديو والتي تجمعها علاقة شراكة استراتيجية مع twofour54 وذلك كجزء من مبادرة “تدريب المدربين”. ومع إتمام البرنامج التدريبي، سيكون أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة أبوظبي قد حصلوا على المعرفة اللازمة لنقلها إلى الطلبة وتعزيز مهارات الذكاء الاصطناعي والواقع الافتراضي وتطوير الألعاب والبرمجة.

وتعمل اتفاقية الشراكة على إرساء مكانة أبوظبي كرائدة في مجال ألعاب الفيديو على مستوى المنطقة، حيث يسلط ذلك الضوء على برامج التعليم والتكنولوجيا واحتضان الشركات الناشئة ورواد الأعمال من الطلبة.

وقع الاتفاقية كل من البروفيسور وقار أحمد، مدير جامعة أبوظبي، ومايكل غارين، الرئيس التنفيذي لـ twofour54ضمن حفل توقيع رسمي أقيم في وقت سابق هذا الشهر، بحضور كل من البروفيسور توماس هوكستيتلر، نائب مدير الجامعة للشؤون الأكاديمية، وإيان ماثيوز، نائب مدير الجامعة للشؤون الإدارية والمالية، والدكتورة بترا توركاما، مديرة الابتكار وأستاذ مساعد بكلية إدارة الأعمال في الجامعة، وجيمس مدير إدارة الاستراتيجية وتطوير الأعمال في twofour54.

وفي هذا الصدد، قال البروفيسور وقار أحمد: “كواحدة من المؤسسات الأكاديمية الرائدة في المنطقة والحريصة على مواصلة الارتقاء بالابتكار والتفكير الإبداعي، يسعدنا العمل جنباً إلى جنب مع twofour54، المنطقة الإعلامية التي تمكن المواهب ليبتكروا ويتعاونوا ويصنعوا، حيث نعمل في جامعة أبوظبي على الدوام على مواكبة احتياجات السوق الحالية والمستقبلية ونلتزم برفد الخريجين بالوسائل والموارد اللازمة ليصبحوا مبتكرين وقادة ورواد أعمال في المستقبل، ونحن على ثقة بأن هذه الشراكة ستسهم في تحقيق هذه التطلعات وتزود الطلبة بالمعرفة والدعم اللازمين لإعدادهم لمرحلة ما بعد التخرج.”

من جهته، قال مايكل غارين: “تُعد ألعاب الفيديو من بين المجالات التي تحظى باهتمام متزايد في twofour54 وذلك مع مجموعة من المبادرات بما في ذلك فئات ترخيص الأعمال الجديدة وجذب عدد من أبرز شركات ألعاب الفيديو على مستوى العالم إلى منطقتها الحرة. إن العمل لدعم الأجيال القادمة من المواهب في أبوظبي من أبرز روافد النمو المستدام في قطاع الإعلام في أبوظبي، ونحن فخورون بالشراكة مع واحدة من أبرز المؤسسات الأكاديمية في الإمارات لتصل خبرات شركة يونتي إلى الطلبة في مختلف أنحاء الدولة ونعزز تجربهم التعليمية الشاملة.”

وأضاف: “إن تطوير ألعاب الفيديو من أبرز المهن الماهرة، حيث تشهد المنطقة طلباً كبيراً على مختصين معتمدين في هذا المجال نظراً لرواجها المتواصل.”

وستعمل الاتفاقية على تعزيز فرص توظيف خريجي جامعة أبوظبي في القطاع الخاص من خلال عرض كفاءاتهم مباشرة على الشركات المتواجدة في منطقة twofour54 الحرة. وستقدم الشراكة للطلبة إمكانية الدخول لمساقات تطوير الألعاب من خلال شركة يونتي للتكنولوجيا، وكذلك توفير برامج التدريب لعدد مختار من أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة أبوظبي.

وتأتي هذه الشراكة كجزء من رؤية twofour54 لتصبح مركزاً لألعاب الفيديو في منطقة الشرق الأوسط من خلال تزويد المواهب الوطنية بالمهارات اللازمة للتميز في القطاع.

نبذة عن جامعة أبوظبي

تأسست جامعة أبوظبي عام 2003، كمؤسسة خاصة للتعليم العالي تلتزم باتباع أرقى المعايير والممارسات العالمية في التدريس والبحث العلمي وخدمة المجتمع بما يساهم في صنع قيادات المستقبل في الدولة والمنطقة، وتضم مجتمعاً طلابياً حيوياً يزيد عن 7800 طالب وطالبة من أكثر من 80 جنسية يتوزعون عبر مقراتها في أبوظبي ودبي والعين ومركزها الأكاديمي في منطقة الظفرة، ويدرسون ضمن كلياتها الخمس: كلية الآداب والعلوم وكلية إدارة الأعمال وكلية الهندسة وكلية القانون، وكلية العلوم الصحية.

حصلت جامعة أبوظبي على الاعتماد الأكاديمي من هيئة الاعتماد الأكاديمي العالمي لجامعات غرب الولايات المتحدة الأمريكية (WASC)  في كاليفورنيا، وحصلت كلية إدارة الأعمال بالجامعة على الاعتماد الأكاديمي العالمي من اتحاد كليات إدارة الأعمال الجامعية المتقدمة (AACSB)، بالإضافة إلى حصولها على اعتماد آخر من (EQUIS)، التابع للمنظمة الأوروبية للتنمية الإدارية (EFMD)، بينما حصلت كلية الهندسة في جامعة أبوظبي على الاعتماد الأكاديمي العالمي من مجلس الاعتماد للهندسة والتكنولوجيا بالولايات المتحدة الأمريكية  (ABET). وتضم الجامعة برنامج الهندسة المعمارية الوحيد الحاصل على اعتماد المعهد الملكي للمهندسين المعماريين البريطانيين (RIBA)، كما حصلت كلية العلوم الصحية على الاعتماد من وكالة اعتماد تعليم الصحة العامة في الإقليم الأوروبي (APHEA) .

وفقاً لتصنيف “كوكاريللي سيموند” العالمي (QS) لجامعات العالم لعام 2020، تصنف جامعة أبوظبي بين أفضل 701-750 جامعة في العالم، ومن بين أفضل 150 جامعة في العالم والتي لا يتجاوز عمرها خمسين عاماً، وحصلت على المركز الثالث عالمياً من حيث أعضاء هيئة التدريس الدوليين وفقاً للتصنيف، والمركز الـ11 عالمياً ضمن التصنيف في تعددية وتنوع الطلاب الذين تستقطبهم من مختلف أنحاء العالم.

 80 total views,  3 views today

Share