الاتحاد لائتمان الصادرات تؤمّن معاملات تجارية لشركات صغيرة ومتوسطة

قدمت ضمانات بقيمة 420 مليون درهم في الأشهر الـ11 الأولى من 2020

كجزء من التزامها بتسريع التنويع الاقتصادي غير النفطي بالدولة، قدمت الاتحاد لائتمان الصادرات، وهي شركة حماية الائتمان التابعة للحكومة الاتحادية بدولة الإمارات، حماية ائتمانية لشركات إماراتية صغيرة ومتوسطة بلغت 420 مليون درهم منذ يناير وحتى نوفمبر 2020، والذي يعادل تأميناً لتجارة غير نفطية بقيمة مليار درهم.

وقامت الاتحاد لائتمان الصادرات بتقديم ضمانات لحماية صادرات ومعاملات تجارية محلية لشركات صغيرة ومتوسطة، مُعززةً بذلك تنافسية هذه الشركات في مجال التجارة والأعمال وخاصة في خضم أزمة كوفيد – 19. وقد ساعدت هذه الضمانات في تعزيز السيولة النقدية لدى هذه الشركات وتسهيل حصولها على تمويلات من شركاء الاتحاد لائتمان الصادرات من البنوك بأسعار فائدة تفضيلية تُسهّل عليها سداد دفعات التمويل.

ووفقاً لبيانات صادرة عن مكتب إحصاءات العمل الأمريكي، تواجه الشركات الصغيرة والمتوسطة تحديات كبيرة ذلك أن 50٪ منها تستمر للقيام بالأعمال لخمسة أعوام، و33٪ (ثلث هذه الشركات) فقط تبقى قائمة لمدة عشرة أعوام.

ولكن على الرغم من هذه التحديات، إلا أن الشركات الصغيرة والمتوسطة تلعب دوراً مهماً في استدامة الاقتصاد العالمي. وتشير أحدث بيانات البنك الدولي إلى أن هذه الفئة من الشركات تشكل ما يعادل 90٪ من الشركات وتساهم بأكثر من 50٪ من معدل التوظيف حول العالم.

وبدولة الإمارات، تشير الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء أن مساهمة الشركات الصغيرة والمتوسطة في الناتج المحلي الإجمالي بلغت ما يقرب 53٪ في عام 2019، مقارنةً بـ49٪ في عام 2018. كما أن هذه الشركات تشكل 95٪ من الشركات بالدولة، وتساهم بـ86٪ من معدل التوظيف في القطاع الخاص غير النفطي.

وتلبيةً لاحتياجات هذه الفئة من الشركات، أطلقت الاتحاد لائتمان الصادرات في أغسطس عام 2019 “خدمة حماية الشركات الصغيرة والمتوسطة”، وهي حلول ائتمانية رقمية مرنة وقصيرة المدى طورتها الشركة لدعم خطط نمو الشركات الصغيرة والمتوسطة على الصعيد العالمي ومساعدتها في دخول أسواق عالية النمو. وإن إطلاق هذه الخدمة يجعل الاتحاد لائتمان الصادرات من أوائل وكالات ائتمان الصادرات التي تقدم حلول تأمينية رقمية في الشرق الأوسط لحماية ودعم وصول صادرات الشركات الإماراتية إلى أكثر من 50 دولة. وبنفس العام الذي تم فيه الإطلاق، حصدت الاتحاد لائتمان الصادرات جائزة الشركة الأكثر ابتكارا في مجال تقديم الحلول المالية في الشرق الأوسط لعام 2019” وذلك من قبل مجلة “كابيتال فاينانس إنترناشونال” البريطانية.

وبهذه المناسبة، قال ماسيمو فالسيوني، الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد لائتمان الصادرات: “نحن ندرك أهمية الدور الذي تلعبه الشركات الصغيرة والمتوسطة في دعم نمو الاقتصاد الوطني. لذلك، قمنا بتطوير حلول ائتمانية مبتكرة لحماية هذه الشركات عند العمل في الأسواق الدولية، مما يرسخ مكانة دولة الإمارات مركزاً عالمياً رائداً للتجارة والأعمال، ويتيح للشركات الصغيرة والمتوسطة تجاوز التحديات والمخاطر التي قد تواجهها ولا سيما في مثل الأوقات الاقتصادية الحالية.

الحد من المخاطر وتسهيل الوصول للتمويل

إن أحد العوامل الرئيسية التي دفعت شركة الاتحاد لائتمان الصادرات لإطلاق “خدمة حماية الشركات الصغيرة والمتوسطة” هو أن هذه الشركات تواجه صعوبة في الحصول على تمويلات بأسعار فائدة منخفضة. ولسد هذه الفجوة، نجحت الشركة في عقد شراكات استراتيجية مع العديد من البنوك لدعم الشركات الإماراتية في حماية مستحقاتها التجارية وتسهيل حصولها على التمويلات اللازمة لتعزيز صادراتها. وتسعى هذه البنوك إلى تقديم تمويلات بأسعار فائدة تفضيلية للشركات، مدعومة بضمانات من الاتحاد لائتمان الصادرات وذلك للمساهمة في استمرار سلاسل التوريد.

كما أن “خدمة حماية الشركات الصغيرة والمتوسطة” جاءت نتيجةً لاستطلاع الرأي الذي تم إجراؤه بالتعاون مع غرفة أبوظبي، غرفة دبي، غرفة رأس الخيمة، والذي أظهر أن 97٪ من الشركات الصغيرة والمتوسطة تفضّل خطابات الاعتماد وشروط الدفع المسبق، و3٪ منها تفضّل البيع القائم على الائتمان في التعاملات التجارية.

وختم فالسيوني بالقول: “إن شراكتنا الاستراتيجية مع دائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي وغرف التجارة في دبي وأبوظبي والشراقة ورأس الخيمة، ومؤسسة دبي لتنمية الصادرات، أتاحت الفرصة إلى تشكيل فريق من الخبراء لعقد ندوات إلكترونية لمساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة على فهم سوق الصادرات وكيفية الدخول إلى الأسواق الدولية والقيام بمعاملات تجارية وفق شروط وحدود ائتمانية مفتوحة، متجنبةً الطرق التقليدية القائمة على تأكيد خطابات الاعتماد وشروط الدفع المسبق.”

نبذة عن شركة الاتحاد لائتمان الصادرات:

تأسست شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، وهي شركة مساهمة عامة، من قبل الحكومة الاتحادية لدولة الإمارات العربية المتحدة وكل من حكومة إمارة أبو ظبي وحكومة إمارة دبي وحكومة إمارة رأس الخيمة وحكومة إمارة الفجيرة وحكومة إمارة عجمان. بدأت الشركة عملياتها في فبراير 2018 وتلعب الشركة دورا محفزا في دعم الصادرات غير النفطية والتجارة والاستثمارات وتطوير القطاعات الاستراتيجية في دولة الإمارات بما يتماشى مع الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021.

وتهدف الشركة إلى تسريع تنويع الاقتصاد الوطني بالإضافة إلى دعم تصدير وإعادة تصدير السلع والأعمال والخدمات والاستثمارات الأجنبية للشركات الإماراتية وحماية المستحقات التجارية المحلية للمصدرين، من خلال مجموعة من منتجات التأمين على ائتمان الصادرات والتمويل والاستثمار.

تتبنى الاتحاد لائتمان الصادرات تزويد الشركات في الإمارات العربية المتحدة بالحلول التي تلبي أهدافها على الصعيدين المحلي والدولي، كما تبني الشركة منصة شاملة للشراكات الاستراتيجية عبر الحكومة، وشركات التأمين، وشركات إعادة التأمين، والوسطاء، والبنوك وشركات التمويل، بالإضافة إلى وكالات ائتمان الصادرات الإقليمية والدولية، والحكومات، ووكالات ترويج التجارة بالإضافة إلى المنظمات العالمية المعنية بالتنمية الاقتصادية.

وقد حصلت شركة الاتحاد لائتمان الصادرات على تصنيف للقوة المالية للتأمين والقدرة الائتمانية بدرجة AA- )قوي جدا( مع نظرة مستقبلية مستقرة من وكالة “فيتش للتصنيف الائتماني”. هذا التصنيف يؤكد قوة المركز المالي للشركة وقدرتها على حماية المصدرين والمستثمرين في الدولة عند العمل في الأسواق العالمية.

 112 total views,  3 views today

Share