اخبار ضيافة دبي

إنفينيتي الشرق الأوسط تنظم سلسة من ورش العمل حول إجراءات السلامة على الطرق لأطفال المدارس في الإمارات

بالشراكة مع هيئة الطرق والمواصلات في دبي

إنفينيتي الشرق الأوسط تنظم سلسة من ورش العمل حول إجراءات السلامة على الطرق لأطفال المدارس في الإمارات 

  • أكثر من 30% من السائقين في الشرق الأوسط يقرون بعد الالتزام بقوانين السلامة مع وجود أطفال في سياراتهم
  • تهدف ورش العمل المدرسية إلى تثقيف الأطفال ليصبحوا سفراء للسلامة على الطرق

أعلنت إنفينيتي الشرق الأوسط بالشراكة مع هيئة الطرق والمواصلات في دبي، عن تنظيمها سلسة من ورش عمل تفاعلية حول إجراءات السلامة على الطرق لأطفال المدارس في الإمارات، كجزء من حملة إنفينيتي  تحت شعار “عيون الأطفال ترقبكم” للتوعية بالسلامة على الطرق.

وتأتي هذه الخطوة بعد استطلاع إقليمي أجرته إنفينيتي مؤخراً في مختلف أنحاء الشرق الأوسط، أظهر أن أكثر من نصف الآباء في دولة الإمارات لا يعرفون المتطلبات القانونية لاستخدام حزام الأمان أثناء القيادة، وأن أكثر من 30% من السائقين يقرون بعدم الالتزام بالقانون عند مرافقتهم لأطفالهم في السيارات. وتنسجم مبادرة “عيون الأطفال ترقبكم” مع استراتيجية دبي للسلامة المرورية، التي تهدف إلى تقليل الوفيات على الطرق بنسبة 1.5 لكل 100000 نسمة بحلول عام 2021.إنفينيتي الشرق الأوسط تنظم سلسة من ورش العمل

وتهدف هذه المبادرة إلى تعزيز الوعي بعادات القيادة الصحيحة والآمنة لتمكين الأطفال من أن يصبحوا “سفراء للسلامة على الطرق” بين البالغين. وتضمنت زيارة ممثلين عن إنفينيتي الشرق الأوسط وهيئة النقل البري للمدارس في دولة الإمارات لتقديم ورش عمل حول السلامة على الطرق.

وقال ناصيف صديقي المدير التنفيذي لشركة إنفينيتي للسيارات الأسواق الدولية: “الأطفال هم الجيل القادم من السائقين، ولهذا من المهم والضروري تثقيفهم حول عادات السلامة على الطرق الصحيحة منذ سن مبكرة”.

وأضاف صديقي: “شهدنا في الآونة الأخيرة أحداثاً عالمية كبرى مثل التغير المناخي يعمل شباب اليوم على معالجتها بشكل مباشر، ومع أخذ ها بعين الاعتبار فإننا نعتقد أنه وبمجرد تزويد الأطفال بالتعليم والأدوات المناسبة سيكون لديهم القدرة على رؤية بعض التغيير الحقيقي والتأثير الإيجابي عندما يتعلق الأمر بالسلامة على الطرق في دولة الإمارات”.

وأشار صديقي إلى أنه ومن خلال مبادرة “عيون الأطفال ترقبكم”، تعمل إنفينيتي على تمكين الأطفال ليصبحوا سفراءً للسلامة على الطرق ونحمل البالغين المسؤولية على سلوكهم في القيادة. هذه مجرد بداية لطموحنا وهدفنا بأن نكون مصدراً للإلهام، لنتمكن من إحداث تغييرٍ إيجابي في طرقنا”.

ومن جانبه قال حسين البنا، مدير إدارة تنفيذي بإدارة المرور في مؤسسة المرور والطرق في هيئة الطرق والمواصلات في دبي: “إن زيادة الوعي وتحسين السلامة المرورية في دبي هو أمر بالغ الأهمية للحفاظ على سلامة الناس على الطريق. وإن غرس عادات القيادة الآمنة في الجيل القادم من السائقين أمرٌ فعال للغاية ولهذا السبب تطور هيئة الطرق والمواصلات برامج تعليمية ومواد تستهدف أطفال المدارس بشكل خاص”.

وأضاف البنا: “نواصل تشجيع ودعم الحملات التوعوية، مثل حملة “عيون الأطفال ترقبكم” مع إنفينيتي، والتي تساهم بشكل إيجابي في الحفاظ على سلامة الناس على الطريق بما يتماشى مع استراتيجية دبي للسلامة المرورية “

وتضمنت الدروس الرئيسية التي تعلمها الأطفال من ورش العمل ما يلي:

– يجب على السائقين التأكد من أنهم يتمتعون بنظرة بعيدة المدى لتجنب السرعة على الطريق

– استخدام الإشارات الضوئية عند تغيير المسارات يمنع الحوادث المفاجئة

– القيادة والانتباه مشتت هي أحد الأسباب الرئيسية للحوادث

– تشكل البوابة الخلفية خطورة ويمكن أن تؤدي إلى مخالفات مرورية

– يجب على الركاب في السيارة المتحركة ارتداء حزام الأمان بغض النظر عن مكان جلوسهم

– يجب ألا يقل عمر الأطفال عن 10 سنوات أو 145 سم ليتمكنوا من الجلوس في المقعد الأمامي.

والجدير بالذكر أن شركة إنفينيتي الشرق الأوسط كانت قد زارت أكثر من 150 طالباً تتراوح أعمارهم بين 9 و13 عاماً في مدرسة دنكريست الأمريكية ومدرسة الصفا المجتمعية في دبي، بالإضافة إلى مدرسة فيكتوريا الدولية في الشارقة، خلال شهري يناير وفبراير من هذا العام. واختبرت ورش العمل التي استمرت لنصف يوم معرفة الأطفال الحالية بالسلامة على الطرق، مع توفير الفهم المطلوب لعادات القيادة الصحيحة من خلال محتوى الفيديو ولعب الأدوار وألعاب التعلم عبر الإنترنت.

تضمنت أبرز محاور الاستطلاع ما يلي:

– 44٪ من الآباء يعترفون بخرق قواعد المرور عندما يشعرون أنهم لا يخضعون للمراقبة.

– 40٪ من الآباء يعترفون بإجراء مكالمات هاتفية أو التحقق من وسائل التواصل الاجتماعي أثناء القيادة مع الأطفال.

– من المرجح أن يخالف 43٪ من الآباء قواعد المرور عندما يكونون في عجلة من أمرهم.

– أكثر من نصف (55٪) أولياء الأمور في الإمارات العربية المتحدة لا يشعرون بوجوب ارتداء الأطفال أحزمة الأمان في جميع الأعمار

– قال ربع (26٪) ممن شملهم الاستطلاع أنه يجب ارتداء أحزمة الأمان من سن الثالثة، في حين قال خُمس عدد المشاركين (20٪) أن عمر وجوب ربط حزام الأمان كان من ست سنوات وما فوق.

– يوافق أكثر من 90٪ من الآباء في دولة الإمارات على أن الأطفال سينتهي بهم الأمر بتقليد سلوك والديهم في القيادة.

– يناقش ثمانية من كل عشرة (78٪) أولياء الأمور سلوك القيادة الجيد مع أطفالهم.

– مع ذلك، تعترف أقلية كبيرة (29٪) بأنهم من المحتمل أن يخالفوا قوانين المرور مع وجود أطفال في السيارة – استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة (48٪) والسرعة (38٪) يعتبرها الآباء من العادات التي من المرجح أن يقلدها الأطفال في وقت لاحق من حياتهم.

ملاحظة: لقد تم إجراء ورش العمل المدرسية قبل انتشار جائحة كوفيد – 19

نبذة عن إنفينيتي:

يقع المقر الرئيس لشركة إنفينيتي موتور المحدودة في مدينة يوكوهاما اليابانية، إلى جانب عمليات الشركة في جميع أنحاء العالم بما في ذلك المكاتب الإقليمية الموجودة في الأمريكتين والصين وأسواق إنفينيتي الدولية التي تتخذ من دبي مقراً لها. وتُصنع مجموعة السيارات الفاخرة من إنفينيتي حالياً في مصانع منتشرة في اليابان والولايات المتحدة الأمريكية والصين.

وتقع استوديوهات التصميم التابعة لإنفينيتي في أتسوغيشي، بالقرب من مدينة يوكوهاما اليابانية، وفي لندن وسان دييجو وبكين.

 65 total views,  1 views today