اخبار ضيافة دبي

مطعم تشيبرياني الإيطالي يحتفل بالعام الجديد على الطريقة الإيطالية

أصناف من إيطاليا وإطلالة على عروض الألعاب النارية في الواجهة البحرية

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 24 ديسمبر 2020 – في ليلة رأس السنة الجديدة، يستعد مطعم تشيبرياني الشهير في مرسى ياس مارينا أبوظبي لإبهار ضيوفه، وسيستقبل العام 2021 بقائمة وجبات منسقة بعناية وقائمة أطباق محضّرة بحسب الطلب، وذلك ضمن أجواء احتفالية ومع عروض الألعاب النارية الأضخم في أبوظبي في جزيرة ياس .

سيكون مطعم تشيبرياني الوجهة المثالية للاحتفال مع الأصدقاء والأحباء هذا الموسم بفضل تصميماته الداخلية الفاخرة المستوحاة من اليخوت، وإطلالاته على مياه المرسى الساحرة من التراس الخارجي الكبير. هذا العام، يستعد طاقم المطعم المتمرّس للترحيب بالضيوف مع كرم الضيافة العائلي . كما ستضمن اللمسات الجميلة للديكور الاحتفالي إلى جانب إيقاعات منسق الأغاني شعور الجميع ببهجة الأعياد.

تبدأ أمسية الاحتفال يوم الخميس 31 ديسمبر 2020 من الساعة 6 مساءً ولغاية الساعة 1 بعد منتصف الليل، وقد صمم المطعم قائمة الوجبات الاحتفالية المؤلفة من أربعة أطباق خصيصًا لليلة رأس السنة الجديدة، وتضمّ القائمة الأطباق الكلاسيكية المميزة بالإضافة إلى النكهات الإيطالية الموسمية التي تشمل سلطة الكركند مع الهليون والكرفس وزيت الزيتون والليمون، ونوكي بجبنة “بافلو ريكوتا” من تحضير المطعم مع “تريفيزو راديكيو”، وشرائح لحم واجيو مقلية بطريقة “ألا روسيني” مع البطاطا المشوية، وكعكة تشيبرياني بانيتوني الإيطالية مع صلصة ماسكاربوني، وذلك بتكلفة 595 درهماً للفرد، وإلى جانب القائمة الاحتفالية، تتوفر قائمة المأكولات التقليدية المحضرة بحسب الطلب التي تضم أطباق تشيبرياني المفضلة طوال المساء.

إن الإطلالات  الآسرة على الواجهة البحرية لمرسى ياس مارينا، والمشاهد الاحتفالية للألعاب النارية التي تحبس الأنفاس في منتصف الليل عبر جزيرة ياس، ستجعل الضيوف يقضون أمسية استثنائية في تشيبرياني أبوظبي، المكان المثالي للاحتفال بالعام الجديد بأناقة.

حول ’تشيبرياني‘ جزيرة ياس في مرسى ياس مارينا أبوظبي

تم افتتاح مطعم ‘تشيبرياني‘على أرض جزيرة ياس في مرسى ياس مارينا عام 2010، ويعد المطعم الإيطالي الأول في مدينة أبوظبي الذي يقدّم تجارب فريدة تجسّد فلسفة الخدمة الإيطالية الأصيلة، وفن الطهي الإيطالي بتقاليده وثقافته العريقة، ويشتهر المطعم بتقديمه لأصناف الأطعمة الإيطالية التي تحضّر جميعها من مكونات طازجة يتم نقلها من إيطاليا مباشرة، وتبلغ المساحة الإجمالية للمطعم 4250 قدم مربع، ويتميّز بتصاميمه المذهلة التي أبدعها المهندس المعماري الشهير ميشيل بونان المنحدر من مدينة فلورنسا، بالإضافة إلى تراسه الخارجي الذي يوفر إطلالات خلابة على مياه مرسى ياس مارينا واليخوت.

تشيبرياني لاونج والأقسام الخاصة برجال الأعمال والشخصيات رفيعة المستوى

بيليني لاونج: هو قسم مميزة في مطعم ’تشيبرياني‘، وقد أطلق عليه هذا الاسم تيمّناً بكوكتيل بيليني الشهير الذي ابتكره المؤسس جوسيبي تشيبرياني في مقهى ومطعم ’هاريز بار‘ بمدينة البندقية عام 1948، ويمكن للضيوف الاسترخاء والاستمتاع بتناول المشروبات التي يتم تقديمها لدى وصولهم، ولاسيما عصير بيليني المميز.

يعتبر هذا القسم مثالياً للحفلات الخاصة واجتماعات رجال الأعمال، ويتسع لحوالي 40 شخصاً ويمكن ترتيب الطاولات في عدة تشكيلات رائعة، ويفصله عن ردهة المطعم الرئيسية أبواب خشبية وزجاجية، ومن الممكن فتح الأبواب الزجاجية من جهة التراس الخارجي لتقدم للضيوف إمكانية الاستمتاع بإطلالة التراس الخارجي على مياه مرسى ياس مارينا.

حول علامة تشيبرياني الإيطالية:

بدأت العلامة رحلتها الطويلة من مطعم ومقهى ’هاريز بار‘ الذي افتتحه جوزيبي تشيبرياني في مدينة البندقية بتاريخ 13  مايو عام 1931، وكان يقع في الطابق الأول من مستودع مهجور قبالة طريق مسدودة في ساحة سان ماركو في البندقية، وبمساحة 50 مترًا مربعًا فقط، وكان يحمل طابع المطعم الفينيسي النموذجي المريح، ولكن مع الاهتمام الدقيق بالتفاصيل والأثاث وأدوات المائدة المتناسقة تمامًا، ومنذ ذلك الوقت من عام 1931 وإلى اليوم يعتبر المطعم معلماً وطنياً، وأخذت سلسلة مطاعم تشيبرياني تتوسع وتشتهر حول العالم بأجوائها المريحة والطعام الإيطالي الأصيل، والخدمة المميزة التي تلبي تطلعات جميع الضيوف وكبار الشخصيات، ومنهم أساطير هوليوود والملوك والفنانين من جميع أنحاء العالم.

تعود ملكية علامة تشيبرياني الفاخرة إلى ثلاثة أجيال منحدرة من عائلة تشيبرياني، والتي حرصت على إدارتها بشكل شخصي منذ تأسيس العلامة قبل 89 عاماً، وقد قاد نمو وتطور العلامة أفراد عائلة تشيبرياني وهم أريغو وجوزيبي والإبنين إغناسيو وماجيو، وتدير مجموعة ‘تشيبرياني‘ سلسلة من المطاعم ومراكز الترفيه والاستجمام، والمنتجعات السكنية الفاخرة، والفنادق والنوادي حول العالم في البندقية ونيويورك وميامي ولوس أنجلوس وأبوظبي، وهونغ كونغ ومونت كارلو وإيبيزا ومكسيكو سيتي ودبي والرياض ولاس فيغاس وبونتا دل استي وميلانو.

لا تزال القيم الخالدة لحب الخدمة وعدم فرضها، إلى جانب جودة المنتجات، وتقديم الرفاهية في البساطة مستمرة إلى يومنا هذا في مطاعم تشيبرياني  كما كانت عليه في عام 1931.

 198 total views,  1 views today