اخبار ضيافة دبي

1.39 مليار درهم عقود وقعتها “إمباور”في 2020

23% زيادة عن العام الماضي

1.39 مليار درهم عقود وقعتها “إمباور”في 2020

خلال عام 2020 وقعت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي “إمباور” ، أكبر مزوّد لخدمات تبريد المناطق في العالم، مجموعة عقود بقيمة 1.39 مليار درهم خلال 2020، شملت بناء محطات تبريد مناطق جديدة، وتوسيع شبكة أنابيبها، وعقود لإنشاء غرف تبادل الطاقة الحرارية، وإنشاء أنظمة تخزين الطاقة الحرارية (TES)، وشراء الأنابيب، وشراء العدادات، وأنظمة الذكاء الإصطناعي، وتوسعة نظام الفوترة، وزيادة الطاقة الإستيعابية لتخزين البيانات، والأعمال الأخرى ذات الصلة منها الخدمات الاستشارية، والتصميم وغيرها.

وأوضحت الشركة أنها وفي إطار خططها الاستراتيجية المدروسة، زادت من استثماراتها في البنية التحتية لمشروعاتها وأصولها خلال 2020 مقارنة بالعقود التي قامت بترسيتها في العام الماضي بنسبة 23%، وذلك لتلبية الطلب المتزايد على خدمات تبريد المناطق الصديقة للبيئة، والتي تساعد في الحد من الانبعاثات الكربونية، ومكافحة التغير المناخي، إضافة إلى تزايد الوعي بأهمية الحفاظ على بيئة صحية وآمنة للأجيال القادمة.

وقال أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي للإمارات لأنظمة التبريد المركزي “إمباور”: “إن المؤسسة تشهد نمواً متزايدا ومتسارعاً في الطلب على خدمات تبريد المناطق في ظل الخطط والاستراتيجيات الطموحة التي اعتمدتها لتتوافق مع الاستراتيجيات الوطنية التي تهدف إلى التحول لاقتصاد أخضر”. مؤكدا على أن ” إمباور تمتلك 76٪ من سوق تبريد المناطق في مدينة دبي وسط تزايد في عدد ونوعية المباني والمشاريع الجديدة التي تسعى للحصول على خدمات تبريد المناطق، ما يجعل من البديهي توسيع الرقعة الجغرافية التي تتواجد فيها محطات المؤسسة وشبكاتها.

وأوضح بن شعفار، أن ترسية تلك العقود كان لها أثر كبير في سوق البناء والتشييد وفي ديمومة وانتعاش قطاع المقاولات لاسميا وانها رسيت خلال الفترة التي شهدت جائحة كوفيد 19 الذي ألقى بظلاله القاتمة على الاقتصاد العالمي.

وتوقعت الشركة أن يشهد عام 2021 زيادة في عدد المتعاملين والعقود المبرمة، إضافة إلى الانتهاء من إنشاء عدة محطات تبريد جديدة، والتوسع في شبكة الأنابيب الخاصة بنقل خدمات تبريد المناطق؛ تزامناً مع مواصلة السوق العقاري انجاز العديد من المشاريع والتي تساهم في ارتفاع الطلب على الخدمات. كما ستنتهي الشركة خلال النصف الأول من العام الجديد من أعمال الإنشاء لمقر المبنى الرئيسي الجديد للشركة في منطقة الجداف في دبي بالإضافة إلى إبرام عدة عقود من أهمها إتفاقيات لشراء معدات تبريد جديدة سيتم الإعلان عنها لاحقاً.

وأكد بن شعفار أن السوق العقاري حالياً يستعيد زخمه حتى بوجود جائحة كورونا وبعد الجائحة سينمو الطلب على خدمات إمباور أكثر وسيشهد السوق نمواً ونجاحاً كبيراً بوتيرة متسارعة في الطلب على خدمات تبريد المناطق. كم أكد على جهوزية إمباور في تلبية الإحتياجات المستقبلية للمشاريع في جميع أنحاء الإمارة.

وتضمنت العقود التي أرستها إمباور خلال 2020 بناء محطتين جديدتين لتبريد المناطق بقيمة 354 مليون درهم في زعبيل والخليج التجاري بسعة إجمالية للمحطتين بقدرة 100,000 طن تبريد عند الانتهاء.

كما منحت المؤسسة عقودا بقيمة 255 ملايين درهم لتوسيع شبكة تبريد المناطق في مدينة دبي للإنتاج، والخليج التجاري، وبرشا هايتس، ومجمع دبي لاند ريزيدنس، ومركز دبي المالي العالمي، ومدينة دبي الأكاديمية العالمية. ومنحت أيضا عقوداً بقيمة 90 مليون درهم لإنشاء غرف التبادل الحراري  للعديد من مشاريع تبريد المناطق خلال العام، كما بلغت قيمة عقود ترقية أنظمة القياس والتحكم التي ارستها المؤسسة قرابة 185 مليون درهم.

 37 total views,  1 views today