اخبار ضيافة دبي

تحتاج الشركات الخليجية إلى متابعة التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة

يمكن أن يلعب التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة دورًا حيويًا في ضمان استمرارية الأعمال واستدامة الأرباح في منطقة الخليج، لا سيما في بيئة مليئة بالتحديات، مثل أزمة مرض فيرس كورونا المستجد (كوفيد-19) الحالي

تحتاج الشركات في دول الخليج إلى متابعة التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة للاحتفاظ بالأعضاء الرئيسيين الذين يحدثون فرقًا في إدارة الأعمال بكفاءة وتحقيق الأرباح عامًا بعد عام، وفقًا لمسؤول رفيع في الصناعة، والذي يحث على أن يصبح التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة مطلبًا إلزاميًا لتأمين القروض المصرفية.

يلعب المسؤولون الرئيسيون أو المتخصصون الرئيسيون دورًا مهمًا في إدارة الأعمال وتحقيق الأرباح ك بشكل سنوي. حيث يعتمد عليهم أصحاب الأعمال من أجل إدارة الأعمال بكفاءة. ولذلك من المهم الاحتفاظ بها في كشوف المرتبات ويمكن أن يساعد التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة رجال الأعمال على التخفيف من المخاطر.

يمكن أن يلعب التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة دورًا حيويًا في ضمان استمرارية الأعمال واستدامة الأرباح في منطقة الخليج، لا سيما في بيئة مليئة بالتحديات، مثل أزمة مرض فيرس كورونا المستجد (كوفيد-19) الحالية.

يُمكن وصف تأمين كيمان أو التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة بأنه بوليصة تأمين على الحياة تشتريها الشركة للتأمين علي حياة مدير تنفيذي رئيسي. فالشركة هي المستفيدة من الخطة والمسؤولة عن دفع أقساط بوليصة التأمين. ويُعرف هذا النوع من التأمين على الحياة أيضًا باسم “تأمين كيمان” أو “التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة” أو “التأمين على الحياة للعاملين بالنشاط التجاري”.

سواء أكانت شركات صغيرة أو كبيرة، يوفر التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة عددًا قليلاً من المزايا. في حالة وفاة الموظف، تحصل الشركة على مبلغ التأمين لمواجهة الخسارة المتكبدة نتيجة للوفاة وكذلك لضمان استمرارية العمل دون مواجهة أي عوائق.

تساهم البوليصة في التخطيط الضريبي للشركة -حيث يُسمح بقسط التأمين كمصروفات تجارية. وتصبح خيارات مثل توظيف وتدريب بدائل الموظفين الكفء، أو التعامل مع الديون وتصفية الشركة، أو حتى بيع الشركة بنجاح، كلها في متناول اليد عندما يتم تغطية الأعمال بالتأمين على المسؤول الرئيس في الشركة.

في القطاع الخاص الذي يهيمن عليه المغتربون، حيث يكون معظم المتخصصين الرئيسيين أجانب يتمتعون بالمهارة والكفاءة اللزمة، يواصلون الانتقال من شركة إلى أخرى بحثًا عن آفاق أفضل لهم. ويؤثر ذلك الانتقال على الشركات التي تعتمد عليهم، سواء كان الرئيس التنفيذي أو كبير مسؤولي التشغيل أو كبير مسؤولي المعلومات أو مسؤول التسويق الرئيسي أو مسؤول المبيعات الرئيسي -الذين يلعبون جميعًا دورًا رئيسيًا في تشكيل أعمال الشركة ويكونوا مسؤولين بشكل جماعي عن تحقيق الأرباح عامًا بعد عام.

يعتبر التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة شكلاً هامًا من أشكال التأمين على الأعمال. حيث يمكن وصفه على أنه بوليصة تأمين اتخذتها الشركة لتعويضها عن الخسائر المالية التي قد تنشأ عن الوفاة أو العجز الدائم لعضو مهم في الشركة “، وذكرت لينا برواني، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة إل بي إتش للخدمات المالية “أن التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة يمكن تحمل تكلفته وفعال من حيث التكلفة. وأن القسط السنوي لبوليصة التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة أقل بكثير من 1 بالمائة من مبلغ التغطية. ويمكن أيضًا أن يكون مبلغ القسط أعلى أو أقل من ذلك وفقًا للعمر ونمط الحياة والحالة الصحية للمؤمن عليه، حيث.

“إذا أجرت الشركة تحليل التكلفة والعائد، ستري أن مزايا التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة تفوق تكاليفه بكثير.

“وببساطة، فإن تأمين الشخص الرئيس في الشركة هو تأمين معياري على الحياة أو بوليصة تأمين على الصدمات والتي تُستخدم للتعاقب الوظيفي أو لأغراض حماية الأعمال. ولا تمتد صلاحية البوليصة إلى ما بعد انقضاء فترة عمل الشخص الرئيسي في الأعمال.

“يوفر التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة لأصحاب الأعمال الذين يعتمدون على متخصصين جيدين في الشركات راحة البال؛ الضمان المالي الفوري لعائلة المسؤول؛ حافزًا للتأمين على المسؤول الرئيس في الشركة على مواصلة الأعمال الجيدة وربما يكون بمثابة أفضل هدية تقاعد للمتخصص الرئيسي “.

يُشكل التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة عاملًا مهمًا، خاصة للشركات العائلية التي تعتمد بشكل كبير على عدد قليل من الأفراد. فهي تساعد على ضمان قدرة الشركة على التعامل مع الضغوط المالية الناجمة عن الوفاة المبكرة والاستمرار بشكل مستدام. إن التكلفة المنخفضة وسهولة الحصول على بوليصة التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة تجعل من هذا القرار التجاري البالغ الأهمية قرارًا يمكن اتخاذه بشكل بسيط.

عادة ما تكون بوليصة التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة مملوكة للشركة والهدف منها هو تعويض الشركة عن الخسائر المتكبدة بفقدان أحد مصادر الدخل الرئيسية وتسهيل استمرارية العمل. ولا يعوض التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة الخسائر الفعلية المتكبدة ولكنه يتم التعويض بمبلغ نقدي ثابت كما هو محدد في بوليصة التأمين.

يوجد لدى العديد من الشركات شخص رئيسي مسؤول عن غالبية الأرباح أو يتمتع بمجموعة من المهارات الفريدة والتي يصعب استبدالها مثل الملكية الفكرية التي تلعب دورًا حيويًا للمؤسسة. ويجوز لصاحب العمل أن يتخذ بوليصة التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة على حياة أو صحة أي موظف تعتبر معرفته أو عمله أو إجمالي مساهمته ذات قيمة فريدة للشركة.

في العديد من البلدان المتقدمة، يعد التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة مطلبًا إلزاميًا للاقتراض المصرفي، لضمان استمرار الشركة في العمل في غياب المسؤول الرئيس في الشركة.

وذكرت لينا برواني: “أنه يتعين أيضًا على دول الخليج أن تجعل من هذا التأمين مطلبًا إلزاميًا لصرف القروض، وذلك لضمان سير عمل الشركة بسلاسة حتى في حال ترك المسؤول الرئيس العمل في الشركة”. “كما سيقدم هذا الأمر للبنوك الشعور بالراحة من أن أموالهم لديهم في أمان ويقلل من مخاطر الشركات العائلية.”

ويقوم صاحب العمل بذلك التأمين لتعويض التكاليف (مثل توظيف مساعد مؤقت أو تعيين من يحل محله) والخسائر (مثل انخفاض القدرة على التعامل التجاري حتى يتم تدريب من يحل محلهم) التي من المحتمل أن يعانيها صاحب العمل في حالة فقدان مسؤول رئيسي في الشركة.

هناك أربع فئات من الخسائر التي يمكن أن يقدم التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة تعويضًا عنها. وتشمل هذه العناصر ولا تقتصر بالضرورة عليها:

  1. الخسائر المتعلقة بالفترة الممتدة عندما يكون الشخص الرئيس غير قادر على العمل، وتوفير موظفين مؤقتين، وإذا لزم الأمر، لتمويل تعيين وتدريب بديل عن الشخص الرئيس في الشركة.
  2. تأمين لحماية الأرباح. على سبيل المثال، تعويض الدخل المفقود من المبيعات الضائعة، والخسائر الناتجة عن تأخير أو إلغاء أي مشروع تجاري قد شارك فيه الشخص الرئيسي، وضياع فرصة التوسع، وفقدان المهارات أو المعرفة المتخصصة.
  3. تأمين لحماية المساهمين أو مصالح الشراكة. وعادةً ما يكون هذا تأمينًا لتمكين المساهمين أو الشركاء الحاليين من شراء الأسهم أو مصالح الشراكة. التأمين لمن يشارك في ضمان القروض التجارية أو التسهيلات المصرفية. ويتم ترتيب قيمة التغطية التأمينية لتساوي قيمة الضمان.

وقد يكلف الافتقار إلى التعاقب الوظيفي المناسب ما يقدر بنحو تريليون دولار أمريكي من أصول الشركات في الشرق الأوسط في السنوات العشر المقبلة، وفقًا لمجلس الشركات العائلية الخليجية. إذا أخذ أصحاب الشركات هذا الأمر على محمل الجد، فسيحاولون ضمان استمرارية عمل الشركات وحمايتها من خلال التأمين على المسؤول الرئيس في الشركة.

تلعب الشركات العائلية في الشرق الأوسط دورًا مهمًا بشكل خاص في اقتصاد المنطقة، ولذا فإن استمرارية الأعمال واستدامة الأرباح من الأمور الحاسمة للاقتصاد الوطني. حيث يبلغ حجم مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 60 في المائة، ومساهمتها في القوى العاملة بنسبة 80 في المائة، الي جانب تريليون دولار أمريكي والذي من المقدر أن يتم توارثه من جيل إلى آخر في غضون عقد من الزمن، كما أن بقاء ونمو واستدامة الشركات العائلية التي تعتمد على المهنيين هي الأساس للنمو الاقتصادي في المنطقة.

إن لينا برواني، التي بدأت ممارسة الخدمات المالية في عام 2013، تُعد واحدة من أفضل الاستشاريين الماليين في دولة الإمارات العربية المتحدة على مدى السنوات السبع الماضية على التوالي، حيث تقدم خدماتها للشركات الكبرى ورجال الأعمال وقادة الأعمال.

حيث تقدم شركتها إل بي إتش للخدمات المالية استشارات مالية بشأن حماية الثروة الشخصية، والتخطيط العقاري، وتخطيط التعاقب في مواجهة المخاطر المحتملة للأفراد والشركات ضد أنواع مختلفة من الخسائر أو الأضرار.

مقدمة عن شركة إل بي إتش للخدمات المالية

إن شركة إل بي إتش للخدمات المالية شركة رائدة في مجال تقديم الخدمات المالية والاستشارات التأمينية ومقرها دبي وتتخصص في تقييم المخاطر الفعالة من حيث التكلفة، وتخطيط العقارات للعائلات، والحفاظ على الثروة، وتقديم حلول تكوين الثروات للشركات، والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وكذلك العملاء من ذي الرصيد المالي الضخم -في التخطيط العقاري والتخطيط المالي وخطط استمرارية الأعمال.

تمتلك شركة إل بي إتش للخدمات المالية محفظة قوية ومتوازنة من الأعمال التي تغطي الصحة والتخطيط العقاري والتأمين على الحياة وتغطية وثيقة التأمين التعليمي. حيث تغطي محفظة التأمين الصحي أكثر من 17000 حياة وتستمر في النمو.

يتم إدارة شركة إل بي إتش للخدمات المالية من قبل فريق من المخططين الماليين المتخصصين والمتخصصين في مجال التأمين المتواجدين في الشركة للتأكد من أن العملاء يتخذون الخيارات الصحيحة عندما يتعلق الأمر بخطتهم المالية. فهي تهدف إلى أن تصبح شركة الاستشارات المالية الأكثر ثقة وسمعة في الشرق الأوسط من خلال الاستفادة من الخبرة الجماعية لفريقها المحترف وتقديم الخدمات المتميزة دائمًا.

في الوقت نفسه، تعتزم الشركة بناء قيمة دائمة في صناعة التأمين والاستثمار من خلال الدخول في تحالفات مع شركاء عالميين يتمتعون بمكانة ثابتة. كما يركز فريق الشركة بشدة في خلق فرص للمحافظة على الصحة وجني الثروة للمغتربين الذين يعيشون في الشرق الأوسط. كما تؤمن شركة إل بي إتش للخدمات المالية بوضع أهداف واقعية، وتحقيقها في الوقت المناسب بجهود منسقة، وتحقيق رؤيتها من خلال كل معلم.

تأسست شركة إل بي إتش للخدمات المالية في عام 2013 من قبل السيدة/ لينا براوني، المؤسس والرئيس التنفيذي، حيث تعمل الشركة على مساعدة الشركات وأصحاب الأعمال والعملاء من ذوي الرصيد المالي الضخم في التخطيط المالي الفعال والمخصص بحيث تكون الحلول المقدمة ذات قيمة كبيرة وتساعدهم على إدارة أعمالهم وحياتهم ومستقبلهم المالي بشكل أفضل.

 63 total views,  1 views today