اخبار ضيافة دبي

ڨوكس سينما” تطلق عروضاً ملائمة للمصابين بالاضطرابات الحسية

بالشراكة مع “مركز دبي للتوحد”

  • تجربة سينمائية فريدة من نوعها تم تصميمها لجعل ارتياد السينما أكثر شمولية وملاءمة للأطفال الذين يعانون من اضطرابات في التكامل الحسي
  • العروض الملائمة للمصابين بالاضطرابات الحسية أحدث ابتكارات “ڨوكس سينما” التي أطلقت “سينما الثلج” في ديسمبر الماضي

دبي، الإمارات العربية المتحدةفبراير ٢٣  2021: أعلنت “ڨوكس سينما”، في إطار شراكتها مع “مركز دبي للتوحد” عن إطلاق عروض أفلام ملائمة للمصابين بالاضطرابات الحسية، وهي تجربة سينمائية فريدة من نوعها مصممة خصيصاً لجعل ارتياد السينما أكثر شمولية وإتاحة للجميع. ومن المقرر أن يتم تعديل وتنظيم العروض الأسبوعية للأفلام بطرق متنوعة وملائمة، من شأنها أن تتيح للأطفال الذين يعانون من خلل في التكامل الحسي الاستمتاع بأحدث الأفلام السينمائية مع عائلاتهم والأصدقاء في بيئة مواتية ومريحة.

وستشهد العروض الملائمة للمصابين بالاضطرابات الحسية تعديل بعض الجوانب من الأفلام، بما في ذلك خفض الصوت واعتماد إضاءة خافتة طوال فترة عرض الفيلم وحذف الإعلانات واستقبال عدد قليل من الزوار في صالة السينما، وذلك بهدف الحد من التحفيز المفرط، كما يمكن للعائلات احضار الوجبات الخفيفة الخاصة بهم من خارج السينما لتلبية المتطلبات الغذائية الخاصة لأطفالهم.

وستقام هذه العروض الأسبوعية يوم السبت عند الساعة 12:00 ظهراً في صالة “سينما كيدز”، الصالة الملونة المخصص لرواد السينما الصغار، حيث يمكن للزوار الاستمتاع بمجموعة واسعة من الأفلام المناسبة لكافة أفراد العائلة والأفلام الكرتونية.  وستقيم “ڨوكس سينما” العروض الملائمة للاضطرابات الحسية داخل دولة الإمارات في كلٍ من “مول الإمارات” و”ياس مول” و”سيتي سنتر الشارقة” و”سيتي سنتر الفجيرة” و”الجيمي مول” و”سيتي سنتر عجمان”، قبل طرحها على المستوى الإقليمي.

وقال كاميرون ميتشل، الرئيس التنفيذي لشركة “ماجد الفطيم للسينما” والرئيس التنفيذي المؤقت لشركة “ماجد الفطيم للتسلية والترفيه”: “نحن في “ڨوكس سينما” نؤمن أن ارتياد دور السينما هو تجربة ساحرة بحد ذاتها وينبغي أن يستمتع بها الجميع، ويسعدنا عبر هذه الشراكة مع “مركز دبي للتوحد” توفير هذا العروض الجديدة. صُمّمت العروض الملائمة للاضطرابات الحسية بحيث تجعل ارتياد السينما أكثر سهولة، حيث تتيح للأطفال الذين يعانون من خلل في التكامل الحسي الاستمتاع بقضاء وقتٍ مميز مع العائلة وهم يشاهدون أفلامهم المفضلة. وتشكل هذه التجربة السينمائية الجديدة والفريدة من نوعها تأكيداً على التزامنا بمواصلة الابتكار وتنويع عروضنا بما يتماشى مع آراء الزوار والتوجهات الجديدة”.

وقال محمد العمادي، مدير عام وعضو مجلس إدارة مركز دبي للتوحد “نحن فخورون للغاية بالتعاون مع “ڨوكس سينما”، المعروفة بتجاربها المبتكرة في كافة أرجاء المنطقة. قد تكون بيئة السينما بالنسبة لبعض رواد السينما عبءاً ثقيلاً، حيث تزيد من تحفيز نشاط الأطفال نظراً لما فيها من أصوات عالية وأضواء ساطعة، ولكن من خلال بعض التعديلات التي يمكن إدخالها على بنية المكان، ستضمن هذه العروض المناسبة للمصابين بالاضطرابات الحسية للأطفال الذين يعانون من خلل في التكامل الحسي وعائلاتهم عدم تفويت فرصة تحقيق تجربة جماعية ومشاهدة أفلامهم المفضلة على الشاشة الكبيرة”.

وكانت “ڨوكس سينما” قد فازت مؤخراً بجائزة “أفضل تجربة سينمائية” خلال حفل جوائز “مجلس الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للترفيه والجذب السياحي” (مينالاك)، وذلك للسنة الثانية على التوالي. وفي دلالةٍ على التزامها الدائم بالابتكار وتحقيق تجارب سينمائية استثنائية، قامت “ڨوكس سينما” بإطلاق العروض الملائمة للمصابين بالاضطرابات الحسية بعد شهرٍ واحد فقط على إطلاق سينما الثلج في “سكي دبي”، والتي تعد أول سينما في المنطقة على الثلج. وتُكمل هذه التجربة مجموعة “ڨوكس سينما” التي تتضمن تجارب عالمية المستوى، تشمل سينما السيارات في “مول الإمارات” وسينما الهواء الطلق، ومسرح THEATRE وغولد GOLD، التجارب الفاخرة التي تجمع بين الطعام المميز ومشاهدة الأفلام.

ويمكن حجز البطاقات الخاصة بالعروض الملائمة للمصابين بالاضطرابات الحسية عبر الموقع الإلكتروني لـ ڨوكس سينما” أو التطبيق أو على شباك التذاكر.

عن “ماجد الفطيم”

تأسست شركة “ماجد الفطيم” عام 1992، وهي الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا.

وتحفل قصة نجاح “ماجد الفطيم” بالعديد من الإنجازات، التي جاءت نتيجة رؤية أسسها السيد ماجد الفطيم، الذي حلم بتغيير مفهوم التسوّق والترفيه لتحقيق “أسعد اللحظات لكل الناس، كل يوم”. وقد بدأت ملامح تلك الرؤية تتجسّد عبر العديد من مراكز التسوّق الحديثة والمبتكرة، تم افتتاحها أولاً في دولة الإمارات العربية المتحدة، لتتوسّع بعدها عبر 16 سوقاً حول العالم ويعمل بها أكثر من 44 ألف موظف. وقد نالت المجموعة أعلى درجة استثمارية (BBB) للمؤسسات الخاصة في منطقة الشرق الأوسط.

تمتلك وتدير “ماجد الفطيم” اليوم 27 مركز تسوّق و13 فندقاً وأربعة مشاريع مدن متكاملة بالإضافة إلى العديد من المشاريع قيد الإنشاء. وتتضمّن مراكز التسوّق التابعة لشركة “ماجد الفطيم”، “مول الإمارات”، و”مول مصر”، ومراكز “سيتي سنتر”، ومراكز التسوق المجتمعية “ماي سيتي سنتر”، بالإضافة إلى أربع مجمّعات تسوّق بالشراكة مع حكومة الشارقة. كما أنّ للشركة امتياز الاستخدام الحصري لاسم “كارفور” في أكثر من 30 سوقاً على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا. وتدير “ماجد الفطيم” 300 متجراً.

كما تدير “ماجد الفطيم” أكثر من 500 شاشة سينما في صالات “ڤوكس سينما” التابعة لها، بالإضافة إلى 37 مركز ترفيه عائلي “ماجيك بلانيت” في المنطقة، والعديد من المنشآت الترفيهية المبتكرة مثل “سكي دبي” آي فلاي دبي و”دريم سكيب”و”سكي مصر”، وغيرها.

و”ماجد الفطيم” هي الشركة الأم لشركة “نجم” شركة خدمات التمويل والمتخصصة بإصدار البطاقات الائتمانية الاستهلاكية،  وشركة متخصصة بالأزياء والتجزئة والمفروشات المنزلية والديكورات الداخلية تدير عدداً من أبرز الأسماء والعلامات التجارية في عالم الأزياء والمنزل مثل “أبيركرومبي آند فتش” و”هوليستر” و”أُول سينتس” و”لولوليمون أثليتيكا” و”كريت آند باريل” و “ميزون دو موند” و”ليغو”. هذا وتشغّل “ماجد الفطيم” شركة إدارة المرافق “إنوڤا” من خلال مشروع مشترك مع شركة “ڨيوليا”، العالمية الرائدة في مجال إدارة الموارد البيئية.

 33 total views,  1 views today