“ناشئة الشارقة” يتعرفون إلى قصص ملهمة

 عبر تقنيات الاتصال المرئي

“ناشئة الشارقة” يتعرفون إلى قصص ملهمة

في برنامج “علماء غيروا العالم”

بدأت “ناشئة الشارقة” التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، فعاليات برنامج “علماء غيروا العالم”، الذي يلقي الضوء على أهم إنجازات وإبداعات العلماء الذين أسهموا في صنع الحضارة البشرية وغيروا العالم أدباً وعلماً.

يهدف البرنامج الذي يُنفذ عن بُعد عبر تقنيات الاتصال المرئي، ويقدمه محمود عبدالحليم، ورمزي المبارك، منشطا الآداب واللغات في ناشئة الشارقة، إلى تشجيع منتسبي ناشئة الشارقة على القراءة والبحث والاطلاع، والتعرف إلى النماذج المبتكرة للاقتداء بإسهاماتهم في خدمة البشرية، بالشكل الذي يمكنهم من ابتكار الأفكار التي تساعدهم في وضع بصماتهم الخاصة على خريطة الإنجازات العالمية.

كما يهدف البرنامج إلى تأهيل المنتسبين ليكونوا باحثين وكُتّاب سيناريو ومُعلّقِين، إضافة إلى تعزيز مفهوم التعاون وتعميق روح العمل الجماعي في نفوسهم من خلال تقسيم فرق العمل وتوزيع الأدوار على أعضائها لإنتاج مشاهد تمثيلية إذاعية ضمن فكرة البرنامج.

ويشمل البرنامج التدريب على إعداد سيناريو يؤديه المنتسبون تعليقاً على إنجازات العلماء في البرنامج المدعوم بالأدلة والشواهد المصورة، ويقدم كل مشارك عملاً واحداً في نهاية البرنامج   بأحد الخيارات المتاحة التي تضم مقال معلوماتي، تقديم السيرة الذاتية الصوتية لأحد العلماء، إعداد عرض تقديمي في أحد المجالات الأدبية أو العلمية، مشهد تمثيلي إذاعي، استجابة أدبية لأفضل الإنجازات العلمية أو المؤلفات الأدبية

عن ناشئة الشارقة

تعتبر ناشئة الشارقة، التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، مؤسسة شبابية تركز على الإبداع والابتكار والاكتشاف المبكر لمواهب الناشئة في الأعمار من 13 إلى 18 عاماً والعمل على رعايتها بشكل مستمر، وتهيئة البيئة الجاذبة للشباب لممارسة الهوايات وتعلم المهارات عبر مراكزها الثمانية المنتشرة في مختلف مدن ومناطق إمارة الشارقة، وتزودهم بالخبرات التي تنمي حسهم الوطني وتساعدهم على القيام بأدوارهم للنهوض والارتقاء بالمجتمع الإماراتي، وأبواب الانتساب إليها مفتوحة دائماً، .

 1,440 total views,  3 views today

Share