شركة زيتا تحصل على تمويل استثماري بقيمة 250 مليون دولار

شركة زيتا تحصل على تمويل استثماري بقيمة 250 مليون دولار أمريكي من صندوق رؤية سوفت بنك الثاني لتمويل حزمتها المتكاملة من الحلول المخصصة للبنوك

قيمة الشركة ترتفع إلى 1.45 مليار دولار أمريكي بعد نجاح إحدى أضخم حملات التمويل التي تُجريها شركة ناشئة في قطاع تكنولوجيا الخدمات البنكية

أعلنت زيتا، الشركة الناشئة في قطاع تكنولوجيا الخدمات البنكية والتي تتخذ من دبي مقراً لها، اليوم عن نجاحها في جمع 250 مليون دولار أمريكي على شكل استثمار من الفئة سي من صندوق رؤية سوفت بنك الثاني؛ لتصل قيمة الشركة إلى 1.45 مليار دولار أمريكي، عبر واحد من أضخم الاستثمارات الفردية في شركة ناشئة ضمن قطاع تكنولوجيا الخدمات البنكية على مستوى العالم.

وتأسست الشركة، التي تتمتع بحضور قوي في كُلّ من أمريكا الشمالية واللاتينية والمملكة المتحدة وأوروبا وآسيا، على يد رائد الأعمال المتسلسل بهافين توراخيا، المُقيم في دبي منذ عام 2012، وزميله رامكي جاديباتي.

وفي حين تتعاون البنوك مع العشرات من مزودي الخدمات التقنية الذين يُقدم غالبيتهم عروضاً مجزأة من الخدمات الوظيفية والحلول القديمة التي تعود لما قبل عصر الإنترنت؛ تُقدم حزمة زيتا المتكاملة جميع الخصائص الوظيفية التي تحتاجها البنوك لطرح المنتجات الجديدة التي تلبي احتياجات المستهلكين في يومنا الحالي.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال بهافين توراخيا، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة زيتا: “تعتمد معظم البنوك على برمجيات جرى تطويرها منذ عقود مضت عندما كانت لغة الكوبول والحواسيب الكبيرة رائجةً في الأسواق؛ كما تدنى مستوى تجارب المستخدم التي تُوفرها بشكل واضح نتيجة تباطؤ أنشطتها الابتكارية. ولكن بفضل زيتا، أصبح بإمكان المؤسسات المالية الاستفادة من منصة سحابية أصلية وعصرية لتعزيز مرونتها وسُرعة طرح منتجاتها في السوق، فضلاً عن تحسين نسبة التكاليف إلى الدخل والارتقاء بتجربة المستخدم لديها. كما نشعر بالفخر لانضمام سوفت بنك إلينا في هذه الرحلة الاستثنائية، والتي سنتعاون خلالها يداً بيد لإعادة إنعاش قطاع تكنولوجيا الخدمات البنكية من حالة الركود التي تسيطر عليه اليوم“.

وتضم الحزمة المتكاملة التي تُقدمها شركة زيتا كُلّاً مما يلي:

  • حل زيتا تاكيون لمعالجة الائتمان والخصم والدفع المسبق مع عناصر تحكم في البطاقة وقدرات إدارة الشؤون المالية الشخصية.
  • زيتا تاكيون للإقراض: وهي منصة حديثة لخدمة اشتر الآن وادفع لاحقاً، ولإدارة القروض الشخصية.
  • زيتا تاكيون للودائع: وهي منصة حديثة للودائع وحسابات الودائع تحت الطلب وحسابات الشيكات وحسابات التوفير.
  • زيتا تاكيون للمحمول: وهو تطبيق للهواتف المحمولة جاهز وقابل للتخصيص وفق مفهوم العلامة البيضاء، ومُصمم لبطاقات الائتمان وحسابات الشيكات وخدمات الدفع المسبق والقروض وإدارة الشؤون المالية الشخصية، فضلاً عن خدمة اشتر الآن وادفع لاحقاً والعديد غيرها.

وتضم محفظة عملاء زيتا أكثر من 10 بنوك و25 شركة تكنولوجيا مالية في ثمان دول، بما في ذلك سوديكسو، الشركة الرائدة في قطاع إصدار استحقاقات ومكافآت الموظفين مع أكثر من 30 مليون مستخدم في سائر أنحاء العالم؛ وبنك إتش دي إف سي، الذي يحتل المرتبة 14 عالمياً من حيث القيمة السوقية، وغيرهما الكثير.

وبدوره، قال مونيش فارما، الشريك الإداري لدى سوفت بنك للاستشارات الاستثمارية: “تصل قيمة السوق العالمية للبرمجيات البنكية إلى 300 مليار دولار أمريكي. وفي ضوء اعتماد مُعظم البنوك على مجموعة من الحلول التقنية القديمة للغاية والتي تؤثر على تجربة المستخدمين وآفاق تفاعلهم، تأتي حُزمة زيتا المتكاملة والعصرية لتحديث هذه البرمجيات البنكية وتلبية احتياجات المستخدمين الرقميين ومواكبة الابتكارات في قطاع الخدمات المالية في مختلف أنحاء العالم”.

ووجدت دراسة أجرتها مجموعة أيت مؤخراً أنّ 61% من المسؤولين التنفيذيين لدى المؤسسات المالية يؤكدون على ضرورة الاستثمار في التقنيات المتطورة باعتبارها أهم خطوات تحسين تجربة العملاء لدى مؤسساتهم. وتُقدم زيتا المنصة الحديثة والمتكاملة، والوحيدة التي يُمكن للبنوك استخدامها لمواكبة متطلبات البرمجيات الجديدة والعملاء الجُدد دون الحاجة إلى التخلص من حلولها التقنية الأقدم. كما نجحت بالفعل العديد من البنوك العالمية في زيادة إيراداتها والارتقاء بتجارب عملائها التفاعلية والحد من الأنشطة الاحتيالية من خلال الاعتماد على حزمة حلول زيتا المتكاملة.

وبدوره، أوضح رامكي جاديباتي، الرئيس التنفيذي للشؤون التقنية والمؤسس المشارك لشركة زيتا: “من المتوقع أن يشهد العالم زيادةً كبيرةً في عدد التعاملات اليومية بين البنوك والعملاء، لا سيما في ظلّ التوجه السائد نحو اعتماد حلول الدفع في الوقت الفعلي وغيرها من الخدمات المالية الرقمية. ويطرح هذا التوجه المتزايد نحو اعتماد الحلول الرقمية العديد من التحديات أمام البنوك في مختلف أرجاء العالم، لا سيما في مجالات الأمن والخصوصية وحماية البيانات. لذا تأتي حزمة زيتا المتكاملة لتلبية حاجة القطاع في إعادة هيكلة أنظمته مع وضع المجالات السابقة إلى جانب خصائص الموثوقية وقابلية التطوير على رأس أولوياته”.

وتُعد زيتا واحدةً من مجموعة من الشركات الناشئة التي أسّسها بهافين توراخيا والتي تتخذ من دبي مقراً لها، إلى جانب شركة فيز راديكس، المشغل الرائد لسجلات نطاق المستوى العام الأعلى؛ وفلوك، منصة التراسل في مكان العمل.

وتجدر الإشارة إلى أنّ شركة سوديكسو قد شاركت بصفة مستثمر أقلية إضافي في جولة التمويل هذه؛ إلى جانب أفيندوس كابيتال، المزود الحصري للاستشارات المالية خلال هذه العملية. وسيتم استخدام عائدات جولة التمويل الحالية لتسريع نمو زيتا في منطقة الشرق الأوسط والولايات المتحدة وأوروبا، بما في ذلك تطوير عملياتها وفريقها ومنصتها لتكون قادرة على تلبية جميع متطلبات قاعدة عملائها المتنامية.

نبذة عن زيتا

تُقدم زيتا، الشركة الناشئة في قطاع تكنولوجيا الخدمات البنكية، حزمةً من الخدمات المتكاملة التي تتكون من عمليات المعالجة العصرية لبطاقات الائتمان والخصم وخدمة اشتر الآن وافع لاحقاً وغيرها من الخدمات البنكية الأساسية وتجارب المحمول. وتُقدم الشركة منتجاتها وخدماتها لجميع البنوك وشركات التكنولوجيا المالية في جميع أنحاء العالم. ويضم فريق الشركة، التي تأسست عام 2015 على يد كُلّ من هافين توراخيا (الرئيس التنفيذي) ورامكي جاديباتي (الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا)، أكثر من 750 موظفاً عبر جميع مكاتبها في الولايات المتحدة، والمملكة المتحدة، والشرق الأوسط، وآسيا.

* لغاية تاريخ صدور هذا البيان الصحفي، قدمت مجموعة سوفت بنك مساهمات رأسمالية تُتيح لصندوق رؤية سوفت بنك الثاني القيام بالاستثمار ضمن الشركات المندرجة ضمن محفظتها. كما يُشار إلى أنّ المعلومات الواردة هنا تصدر لأغراض إعلامية فقط ولا تشكل عرضاً للبيع أو التماس عرض لشراء حصص شراكة محدودة في أي صندوق، بما في ذلك صندوق رؤية سوفت بنك الثاني. وفي ضوء عدم إغلاق صندوق رؤية سوفت بنك الثاني خارجياً لغاية الآن، سيتلقى أيٌّ من المستثمرين المحتملين الخارجيين المعلومات الإضافية المتعلقة بأي استثمارات يقوم بها الصندوق قبل موعد الإغلاق.

 177 total views,  3 views today

Share