نصائح لاختيار التخصص الجامعي المناسب لطلاب الثانوية العامة

قدمها معرض التخصصات الأكاديمية ضمن فعاليات اليوم الثالث

قدمت الأستاذة عهود الرواشدة المحاضرة في جامعة عجمان ثماني نصائح عامة تساعد طلاب الثانوية العامة في اختيار التخصص الجامعي، مؤكدة أن هذا الاختيار يعد أحد أهم القرارات التي يتخذها الطالب في حياته.

جاء ذلك خلال فعاليات اليوم الثالث من الدورة الثالثة لمعرض التخصصات الأكاديمية، الذي تنظمه مكتبات الشارقة العامة، التابعة لهيئة الشارقة للكتاب افتراصياً، ويستمر لغاية 3 يونيو الجاري، عبر منصة “زووم” على فترتين صباحية ومسائية، حيث يستهدف المعرض طلاب المرحلة الثانوية والراغبين في استكمال دراستهم الجامعية إلى جانب الأفراد الراغبين بالدراسة في دولة الإمارات.

وأوضحت الرواشدة خلال الجلسة الصباحية التي عقدتها مكتبة كلباء أمس (الإثنين) تحت عنوان “كيف تختار تخصصك ؟” أن أولى هذه النصائح تتمثل في امتلاك الطالب الوعي الذاتي ومعرفة مهارته واهتماماته ورغباته، والثانية قيام الطالب بالبحث عن طريق “الإنترنت” عن التخصصات التي تتناسب مع مهاراته، بينما ذكرت أن النصيحة الثالثة هي محاولة الطالب الحصول على نصيحة من شخص يعمل في نفس المهنة أو المسار الوظيفي الذي يفكر فيه.

أما النصيحة الرابعة فتتمثل في اختيار تخصص جامعي بحيث يكون لدى الطالب دعماً سابقاً فيه، والخامسة التفكير بعمق عند الاختيار، والسادسة محاولة الذهاب إلى مستشار وظيفي للمساعدة في اختيار التخصص في حال عدم تأكد الطالب من التخصص الذي يناسبه، وفقاً للرواشدة، التي دعت الطالب في النصيحة السابعة إلى التأكد من أن اختياره سيؤدي إلى النجاح في العثور على الوظيفة، فيما أشارت إلى أن النصية الأهم هي تغيير التخصص عند شعور الطالب بعدم توفر الرغبة الكافية للمضي قدماً فيه.

وشاركت الرواشدة الطلاب استبياناً يحدد، من خلال الإجابة على أسئلته، قدرات ومهارات الطالب وما يمتلكه من ذكاء في مجالات عدة مثل الذكاء البصري واللغوي والمنطقي والحركي والموسيقي وغيرها، لافتة إلى أن هذا الاستبيان يساعد الطالب على اختيار التخصص الذي يتوافق مع رغباته، حيث يتكون الاستبيان من سبعة أجزاء وكل جزء يتكون من سبعة أسئلة.

وضمن الجلسة الصباحية من فعاليات اليوم الثالث للمعرض، قدم الدكتور علي عبيد الزعابي في جامعة الشارقة، محاضرة بعنوان “الإرشاد الأكاديمي والتنمية الذاتية”، ركز فيها على أهمية تعاون الأسرة والمدرسين ومختلف المؤسسات المعنية في المجتمع للأخذ بيد الطالب ودعمه ومساعدته على اختيار مساره المهني وإطلاعه على مستجدات التطورات العلمية والتكنولوجية التي يشهدها العالم، والوظائف التي يحتاجها سوق العمل، مشدداً على ضرورة اتباع الطلاب منهجية البحث وتنمية مهاراتهم في هذا الجانب.

ودعا الزعابي الطالب عند دخوله المرحلة الجامعية للتعرف على مرشده الأكاديمي والاطلاع على الخطة الدراسية بشكل كامل لما توفر له من تعليمات وإرشادات، مؤكداً أن المرشد الأكاديمي يستخدم جميع المهارات التي تمكنه من إعداد الطالب وتسهيل طريقة الأكاديمي.

وأشار إلى أهم المهارات التي يجب أن تتوفر في المرشد الأكاديمي، مثل مهارات القيادة والتعاطف والتنظيم والاستماع والتخطيط واتخاذ القرار وحل المشكلات واستثمار الوقت، إلى جانب مهارة الإرشاد الجمعي التي تختص بالتعامل مع مجموعة من الطلاب الذين يشتركون في مسألة معينة مثل تدني المعدل التراكمي والتأخر الدراسي والغياب عن الدروس.

واستعرض الزعابي مجموعة من التخصصات المتوفرة في جامعة الشارقة مثل الطب والقانون والصيدلة والآداب والعلوم الإنسانية والحوكمة والحوسبة والتربية، وكذلك التخصصات التي توفرها الكليات في فروع الجامعة، ومنها كليات القانون والاتصال والآداب والعلوم الإنسانية واللغة العربية وإدارة الأعمال وكلية .الشريعة والدراسات الإسلامية، إلى جانب شروط القبول والمعدلات المطلوبة.

وخلال مشاركة جامعة الفجيرة في فعاليات الجلسة الصباحية، عرض بلال زيد نصيرات مساعد مدير شؤون الطلبة والخدمات المساندة في الجامعة، التخصصات التي توفرها الجامعة في عدد من الكليات وهي، الاتصال الجماهيري والعلاقات العامة، وإدارة الأعمال، وتكنولوجيا المعلومات، والآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية وكلية العلوم الصحية حديثة التأسيس والتي ستستقبل الدفعة الأولى في العام الدراسي الجديد، كما تحدث عن متطلبات القبول في الجامعة والدرجات المطلوبة في اختبارات “الإمسات” و”الأيلتس” و”التوفل” ورسوم التسجيل والخصومات والمنح.

بدوره، استعرض الدكتور ملحم الدوري الدوري عميد كلية تكنولوجيا المعلومات في جامعة الفجيرة التخصصات التي توفرها الكلية بما يغطي احتياجات سوق العمل وهي، الأمن السبراني، وأمن الشبكات وإدارة الشبكات والبرمجة وبناء المنصات على الإنترنت، والوسائط المتعددة لنقل المعلومات، كما قدم الدكتور روبن قبها لمحة عن برنامج بكالوريوس الاتصال الجماهيري والعلاقات العامة الذي تقدمه جامعة الفجيرة والتخصصات التي يقدمها وفرص العمل التي يمكن يحصل عليها خريج هذا التخصص.

يذكر أن معرض التخصصات الأكاديمية، الذي انطلقت فعاليات في 29 مايو الماضي، يستهدف زيادة معارف الطلاب المشاركين بالتخصصات الأكاديمية المتوفرة، والمهارات والوظائف المرتبطة بها، وذلك بمشاركة 13 جامعة وكلية ومعهد في دولة الإمارات تسهم في الإجابة عن التساؤلات حول مختلف التخصصات وطبيعة العمل بها مستقبلاً.

 273 total views,  3 views today

Share