معرض آراب هيلث 2022 يناقش تأثير جائحة كوفيد-19 على الإنجاب والخصوبة

  • سيستضيف مؤتمر آراب هيلث الرابع عشر لأمراض النساء والتوليد جلسات مخصصة حول جائحة كوفيد -19 والصحة الإنجابية
  • ستتم مناقشة تأثير الانخفاض قصير المدى في معدلات الخصوبة وتأثير برنامج التطعيم ضد جائحة كوفيد -19 على خصوبة الإناث والذكور، بالإضافة إلى تأثير جائحة كوفيد-19 على الجنين.
  • سيقام معرض آراب هيلث 2022 الأسبوع المقبل على أرضية مركز دبي التجاري العالمي

في الفترة الممتدة من 24 – 27 يناير الجاري

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 19 يناير 2022: يعود مؤتمر آراب هيلث لأمراض النساء والتوليد إلى دبي في نسخته الرابعة عشر باعتباره مكان الاجتماع الرسمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لممارسي الصحة النسائية، لمناقشة الاتجاهات الحالية في صحة المرأة ومن بينها تأثير جائحة كوفيد-19 على الإنجاب والخصوبة.

ينعقد مؤتمر التوليد وأمراض النساء تحت شعار “مواكبة آخر التطورات ونقاط الإجماع والخلاف في أمراض النساء والتوليد”، وهو حدث منتظم في المعرض الرائد في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لصناعة الرعاية الصحية، حيث يعود معرض آراب هيلث للانعقاد على أرضية مركز دبي التجاري العالمي من 24 إلى 27 يناير 2022 كحدث مشترك مع معرض ومؤتمر ميدلاب الشرق الأوسط في مجال الرعاية الصحية والمختبرات.

ووفقًا لبحث من صندوق الأمم المتحدة للسكان، فقد تم الاعتراف منذ فترة طويلة بأزمات الصحة العامة والصدمات الاقتصادية على أنها ظروف تغير السلوك الإنجابي، حيث تكشف البيانات الواردة من الولايات المتحدة وأوروبا وشرق آسيا عن انخفاضات حادة في المواليد اعتبارًا من شهر أكتوبر 2020 ، مقارنة بالأشهر نفسها من العام السابق، مما يشير إلى أن جائحة كوفيد-19 قد ساهمت بشكل كبير في انخفاض الخصوبة على المدى القصير في العديد من البلدان.

في غضون ذلك، أظهر بحث أجراه المعهد الأسترالي للدراسات الأسرية أن واحدة من كل خمس نساء أستراليات غيرت خططها لإنجاب الأطفال بسبب جائحة كوفيد-19، أشارت واحدة من كل سبع نساء إلى أن جائحة كوفيد-19 من المحتمل أن يكون قد تأثروا بها عندما يكون لديهن أطفال، حيث اختار معظم المجموعة الذين شملتهم الدراسة بنسبة 92 ٪ تأخير إنجاب الأطفال.

تم دعم ذلك من خلال الدراسة المنشورة في الأكاديمية الوطنية للعلوم، والتي أبلغت عن العلاقة الرابطة بين جائحة كوفيد-19 والولادات في 22 دولة عالية الدخل، ووجدت انخفاضًا قويًا بشكل خاص في جنوب أوروبا: إيطاليا (-9.1%) وإسبانيا ( -8.4%) والبرتغال (-6.6٪).

ناقش البروفيسور الدكتور هومان موسافي فاطمي، المدير الطبي لمجموعة عيادات إيه آر تي للخصوبة في أبو ظبي، في حديثه قبل المؤتمر كيف أثر تفشي الجائحة على قرارات الناس في إنجاب الأطفال قائلاً: “لقد أدى تفشي الجائحة بالتأكيد إلى تأجيل الرغبة في أن يكونوا أبوين والرغبة في إنجاب طفل، أما بالنسبة لبعض المرضى، وخاصة النساء اللواتي قللن من احتياطي المبيض وكبار السن، فستؤثر الجائحة بشكل كبير على تحقيق رغبتهم في إنجاب طفل”.معرض آراب هيلث 2022 يناقش تأثير جائحة كوفيد-19 على الإنجاب والخصوبة

وأضاف فاطمي قائلاً: “باعتباري متخصصًا في علاج العقم، فلن أقلق بشأن تفشي جائحة كوفيد -19 وارتباطها بموضوع الحمل ورسالتي الأساسية للجميع هي الحفاظ على النظافة وارتداء الكمامات وضمان التباعد الاجتماعي وتوخي الحذر، وإذا كان لديك احتياطي مبيض منخفض وترغب في الحمل، فلا ينبغي للمرء أن يؤخر ذلك بتاتاً”.

هذا ويستضيف المؤتمر الرابع عشر لأمراض النساء والتوليد العديد من الجلسات الرئيسية التي تسلط الضوء على الخصوبة والإنجاب وتأثير جائحة كوفيد-19، بما في ذلك جلسة حول “مدى تأثير جائحة كوفيد-19 على الجنين”، ستديرها الأستاذة أسماء خليل، أستاذة التوليد وطب الأم والجنين في مستشفى جامعة سانت جورج، لندن، المملكة المتحدة، و “جلسة أخرى حول “مدى تأثير جائحة كوفيد-19 على الخصوبة”، سيديرها الدكتور جوني عواد، الرئيس التنفيذي للخدمات النسائية ورئيس الطب التناسلي في مركز السدرة للطب والبحوث في دولة قطر.

وبهذه المناسبة قال روس ويليامز، مدير معرض ومؤتمر الصحة العربي «آراب هيلث»:”يعود مؤتمر آراب هيلث لأمراض النساء والتوليد إلى المسرح الدولي، حيث يعرض أحدث التطورات في العلوم والممارسات في مجال صحة المرأة، فعندما تواجه مرافق الرعاية الصحية ازدحاماً شديدًا على خدماتها وقدرتها، فمن المهم تمكين المهنيين الطبيين في جميع أنحاء المنطقة لتوفير أحدث رعاية طبية لمرضاهم، وهذا هو السبب الرئيسي الذي دفعنا إلى إضافة النسخة الافتراضية للحدث عبر الإنترنت لمتخصصي الرعاية الصحية هذا العام كامتداد فريد من نوعه للمؤتمر الحضوري بغية الاستماع إلى الخبراء ضمن بيئة تعليمية تفاعلية للغاية”.

سوف يستقطب معرض آراب هيلث 2022 الذي يقام كحدث مشترك مع معرض ومؤتمر ميدلاب الشرق الأوسط متخصصي الرعاية الصحية العالميين وسيضم 12 مؤتمرًا للتعليم الطبي المستمر وأكثر من 550 متحدثًا دوليًا وإقليميًا وأكثر من 250 جلسة فريدة من نوعها.

تُعقد المؤتمرات حضورياً في الفترة من 24 إلى 27 يناير الجاري وافتراضياً في الفترة من 31 يناير إلى 10 فبراير 2022، وتشمل إجمالي الأشعة وجراحة العظام والجراحة والتوليد وأمراض النساء، ستنعقد هذه المؤتمرات جنباً إلى جنب مع المؤتمر الخاص بالتعليم الطبي المستمر بعد أسبوعين، حيث تشمل بقية المؤتمرات الافتراضية الأخرى عبر الإنترنت إدارة الجودة في الرعاية الصحية وطب الأسرة والأنف والأذن والحنجرة وطب الطوارئ والرعاية الحرجة.

 476 total views,  1 views today